Analysis Services
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أتمنى القصيدة بأسرع وقت ممكن و ياليت اليوم لو سمحتوا و لكم جزيل الشكر
20-04-1429 هـ, 05:23 مساءً
 

لا توجد تقييمات لهذا الموضوع

يمكنك البدء بإعطاء تقييم عبر الضغط على النجوم أدناه:
5
4
3
2
1
up
20-04-1429 هـ, 10:50 مساءً
 
لعلك تجدين ضالتك على هذا الرابط :

http://archive.hawaaworld.com/showthread.php?t=528161
21-04-1429 هـ, 04:10 صباحاً
 
وهذه أيضا :

طابَ اللقاءُ وطاب هذا الموعــدُ

ومشاعرٌ نحـو العُـلا تتصـعّدُ

ومرابعُ الروض البهية أزهــرت

وجـرى بها ماء الحياة مزغـردُ

وحروفُ شعري نحو فيض معينها

ركضـت تراودُ شطرها تـتودَّدُ

والشمسُ تجري في ضياها فَرِحَـة

والنجمُ في جـفن الصـباح مُسهَدُ

حتى إذا ما الروض بالحسن اكتسى

فاح الشـذى في كلّ وادٍ يشهــدُ

هذي طيور الشـوق قد عادت إلى

أكـنانها تبني الحــياة تغــرّدُ

هــذي بَشــائِرُ فجر أمتنا بدا

في الأفق يجـتاح الظــلامَ يبدِّدُ

ترنــو بمقـلة والهٍ متشــوِّق

تمضي رويـداً للمعالي تَصــعُدُ

هـذي جمـوعُ الحافظات تمايلت

حباً ووجــداً بالهــدى تَتَوافـدُ

هذي الدموع تسابقـت في أعيني

فرحاً وقــلبي بالدمـوع مؤيـد

يا أيُّها الروضُ المتـوجُ ما أرى

في الكون أسمى من نميرك يقصد

بوركتَ صرحاً أثمرت دوحـاتُه
فجرى النسيمُ وطاب فـيه الموردُ
يا غــربةً في العالمين لتهـنئي

فعـرائس الإيـمان فيــها تُولَد

يا صحوة الإسـلام هــذا فيلقٌ

يغتالُ أربـابَ الهـوى ويشــدِّدُ

أو ما ترين النـورَ يغـتالُ الدجى

أو ما سمعت نداء حـادٍ يُرشِــدُ

تلك الشوادِنُ قد رَسَـمنَ خَرِيطَة

يُسعدن فيها عند هـادٍ يُحمَـــدُ

أسرجنَ للإيـمانِ قلــباً طائــــعاً

أبوابه دون التبــذّل تُوصـــــدُ
21-04-1429 هـ, 04:43 صباحاً
 
جزاك الله خيرا ما قصرتي
و آسفة اذا تاخر الرد بس انشغلت شوي
27-04-1429 هـ, 02:10 صباحاً
 


الساعة الآن 08:27 .