فضــل الدعــــــاء



قال تعالى {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} (186) سورة البقرة , و قال تعالى ايضاً {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ} (60) سورة غافر , و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم (( ما من رجل يدعو بدعاء إلا استجيب له , فإما أن يعجل له فى الدنيا و إما أن يؤخر له فى الأخرة , و إما أن يكفر عنه من ذنوبه بقدر ما دعا , ما لم يدع بإثم أو قطيعة رحم , أو يستعجل يقول : دعوت ربى فما استجاب لى )) (( رواه الترمزى عن أبى هريرة )) .

فالدعاء مستجاب دائماً إن شاء الله و لكن يجب علينا أن نستجيب لله و نؤمن به وأن لا نستعجل الإجابة من الله تعالى.





دعــــاء الكــــرب




عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي اللَّه عنْهُما أَنَّ رسُولَ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم كَان يقُولُ عِنْد الكرْبِ : « لا إِلَه إِلاَّ اللَّه العظِيمُ الحلِيمُ ، لا إِله إِلاَّ اللَّه رَبُّ العَرْشِ العظِيمِ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللَّه رَبُّ السمَواتِ ، وربُّ الأَرْض ، ورَبُّ العرشِ الكريمِ » متفقٌ عليه .
اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين ِ وأصلح لي شأني كله لاإله إلا أنت الله ، الله ربي لاأشرك به شيئاً .رواه ابن ماجه .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" دعوة النون إذ دعا بها وهو في بطن الحوت :" لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين لم يدع بها رجل مسلم في شئ قط إلا استجاب الله له ..سنن الترمذي








دعــاء من أثقلته الديــون




وَعن عليٍّ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ ، أَنَّ مُكَاتَباً جاءهُ ، فَقَالَ إِني عجزتُ عَن كتابتي . فَأَعِنِّي . قالَ : أَلا أُعَلِّمُكَ كَلِماتٍ عَلَّمَنيهنَّ رَسُولُ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم لَو كانَ عَلَيْكَ مِثْلُ جبلٍ دَيْناً أَدَّاهُ اللَّهُ عنْكَ ؟ قُلْ : « اللَّهمَّ اكْفِني بحلالِكَ عَن حَرَامِكَ ، وَاغْنِني بِفَضلِكَ عَمَّن سِوَاكَ».رواهُ الترمذيُّ.




" دعــــــاء دخــــــول الســـــــوق "



لا إله الا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ،

يحي ويميت وهو حي لا يموت ، بيده الخير، وهو على كل شيء قدير "



اللهم إني أصبحت أشهدك


وأشهد حملة عرشك وملائكتك وجميع خلقك .. انك أنت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمداً عبدك ورسولك ..

اللهم ما أصبح بي من نعمة أو بأحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك فلك الحمد ولك الشكر...


اللهم إني أسألك خير مافي هذا اليوم وخير مابعده ...

وأعوذ بك من شر ما فيه وشر ما بعده ...







تداول موفق للجميع إن شاء الله
05-05-1429 هـ, 05:10 مساءً
 

لا توجد تقييمات لهذا الموضوع

يمكنك البدء بإعطاء تقييم عبر الضغط على النجوم أدناه:
5
4
3
2
1
جزاك الله خير
05-05-1429 هـ, 05:17 مساءً
 
جزاك الله خير
05-05-1429 هـ, 05:43 مساءً
 
بارك الله لكي في الدنيا والاخرة وجعله في موازين حسناتك
05-05-1429 هـ, 07:29 مساءً
 
جزاك الله الف خير
وفالنا التوفيق واللون الأخضر دوووم يارب
05-05-1429 هـ, 08:00 مساءً
 


الساعة الآن 07:40 .