, 1 يونيو 2008
سالم الشريف - الرياض

استبعد مختصون ماليون ما تداولته بعض مواقع الانترنت حول امكانية وصول سعر سهم مصرف الانماء خلال اول ايام تداوله الى سقف المائة ريال .. بحجة ان السهم مدعوم من الحكومة لتحسين اوضاع المواطنين وتعويض بعض خسائرهم .. واشاروا الى ان كل هذه العوامل لا تكفي للوصول الى هذا السعر .. ولكنهم عادوا بالقول : رغم أن ذلك ليس مستحيلا. كما نصحوا بعدم بيع السهم و لو وصل السعر 100 ريال ومهما ارتفع سعره.

وحذروا في ذات الوقت المستثمرين بمصرف الإنماء من الاندفاع والبيع عند إدراج أسهمه في سوق الأسهم المحلية، مبينين أن مثل هذه النوعية من الأسهم عادة تخصص للاستثمار المتوسط والطويل الاجل الذي يتراوح بين سنتين الى سنوات وليس للمضاربة. وأوضحوا في تصريحات لـ”المدينة” أن القيمة الطبيعية للسهم خلال الأيام الثلاثة الأولى ستتراوح بين 18-23 ريالا لأنه لن يحظى بمضاربة قوية.

وأشاروا الى الإقبال على سهم "الإنماء" في البداية ضعيف جدا، وذلك لأن القطاعات المالية في العالم تواجه حاليا مشكلات في تشغيل السيولة. وأوضحوا أن مصرف الإنماء يعد أول مصرف إسلامي يملك رأسمال كبيرا يقدر بنحو مليار ريال، وهذه النوعية من البنوك عادة تصطدم بتشريعاتها وآلية عملها، كما أن مؤسسة النقد التي تشرف رسميا على البنوك لا تمتلك حتى الآن الخبرات المالية التي تستوعب نظام المصارف الإسلامية، بالإضافة إلى عدم وجود آلية موحدة في دول العالم للمصرفية الإسلامية.

وقال المحلل المالي عبدالله الجابر :إن خطط التشغيل الفوري لدى مصرف الإنماء ما زالت غير معروفة حتى الآن، كما أن استراتيجيات البنك على المدى الطويل لم تظهر بعد ولم يتضح حتى الآن الخبرات التي تديره ولا يعرف مصير السيولة الكبيرة، وما إذا كانت تشكل عبئا على البنك، حيث تعتبر الملاءات المالية في البنوك السعودية الأكبر على مستوى العالم، ولكن المشكلة تكمن في كيفية إدارة هذه الملاءة من حيث الخطط والكوادر والاستراتيجيات المستقبلية.

وتوقع أن يتراوح سعر سهم البنك بين 18-23 ريالا، لأن حجم السيولة المتداولة بالسوق حاليا أصبحت محدودة مقارنة بحجم السيولة قبل عامين .. حيث انخفضت حتى لم تعد تتجاوز الـ23 ريالا. وأكد أن مصرف الإنماء يستطيع كسب وضع مالي إقليمي إذا وجد التخطيط الجيد تحت إشراف مؤسسة النقد، من خلال خلق فرص استثمارية للجميع، ومساعدة المؤسسات المتوسطة والصغيرة، وعدم التوجه نحو كبار المستثمرين فقط، بالإضافة إلى الدخول في شراكات استراتيجية دولية من خلال تملك أصول دولية لمصلحة المساهمين، كما يستطيع المصرف ***** شركة تأمين وإعادة تأمين إسلامية.

من جهته أوضح المحلل المالي فضل بو العينين انه من المستحيل وصول سهم مصرف انماء الى المائة ريال خاصة وان هناك تجربة مع اسهم تم تداولها مثل كيان وبترورابغ لم تصل الى هذا السعر الخيالي. ولكن قد يصل الى ما وصل اليه بترو رابغ الذي تجاوز الخمسين ريالا .. وأشار البوعينين الى ان الدولة لا تدعم سهم مصرف انماء سعريا وهي بذلك تتيح فرصة للمستثمرين، مبينا انه يجب الاحتفاظ بسهم المصرف على المدى البعيد خاصة وان مثل هذه الاكتتابات فرصة استثمارية حقيقية.

وأضاف ان مسألة تقييم السهم تعتمد على تجارب في نفس القطاع التي كان آخرها بنك البلاد الذي لم يصل الى هذا السعر وبدأ حاليا عند 38 ريالا وكذلك بنك الرياض بعد زيادة رأسماله القريب جدا من رأسمال مصرف الانماء عند 39 ريالا للسهم. ونصح البوعينين صغار المساهمين بعدم المضاربة بأسهم المصرف، مشيرا إلى أن المضاربين يستطيعون تحقيق أرباح تتراوح في حدود العشرين ريالا، ولكن الاحتفاظ بها سيحقق أرباحا أكبر على المدى المتوسط والطويل، وإذا كانت هناك حاجة للسيولة فيمكن المضاربة بربع الأسهم، والاحتفاظ بالباقي للاستثمار.

وتوقع أن يكون سعر السهم بعد الإدراج في حدود 15 ريالا، مطالبا صغار المستثمرين بعدم الاندفاع للبيع من أجل تحقيق أرباح بنسبة 50 أو 100 في المائة لأن هذا السهم من الأسهم الاستثمارية، وليس من أسهم المضاربة. وأضاف أن سهم المصرف يمكن أن يرتفع نظريا، كون قطاع المصارف يحقق أرباحا كبيرة وجيدة في السوق، ولكن البنوك التي تحقق ذلك تكون نتائجها معروفة مسبقا، وبالتالي لدينا قاعدة نقيس عليها النتائج، أما بالنسبة لمصرف إنماء فلا توجد لدينا مؤشرات واضحة للقياس عليها، مؤكدا أن السهم يحتاج إلى فترة ترقب ومراقبة تمتد إلى سنتين لتتضح استراتيجياته، وما إذا كان سيعتمد على نفسه في منافسة البنوك الأخرى أو يعتمد على دعم الدولة.

من جانبه أكد نبيل المـبارك الخبير المالي ان سعر سهم مصرف الانماء بعد طرحه للتداول سيكون في حدود العشرين ريالا، مشيرا الى انه يجب عدم بيع السهم حتى وان أعطي فيه مائة ريال ريال للسهم الواحد من اليوم الأول ليس لانه سهم استثماري فحسب بل لان خطط البنك لا يعلم عنها وحيث ان هناك تجارب لبنك جديد سابق لم تحقق النجاح المأمول.

وأوضح المبارك ان السهم سيكون أعلى في اليوم الاول لأن أول أيام الطرح سيشهد ضغطا مصطنعا على السهم بهدف الحصول عليه بأسعار متدنية كما حدث مع أسهم زين وكيان وبترو رابع وكل الأسهم التي كانت بسعر القيمة الاسمية عشرة ريالات مشيرا ان اسهم إنماء هدية من الملك عبدالله للشعب، مؤكدا ان الهدية عندما تقبل لا تباع ولكن يستفيد منها.

وتوقع المبارك لسعر مصرف الإنماء بعد طرحه ان يكون هناك ضغط كبير على المساهمين للبيع بأقل من عشرين ريال ريالا للسهم بحكم أن ذلك يعني ضرورة توفير سيولة بأكثر من 20 مليار ريال وهو أمر صعب حدوثه. مشيرا الى تجربة سهم "كيان" التي لا تزال واضحة للذين باعوا بأقل من 11 ريالا للسهم بسبب الإشاعات المبرمجة بأن السهم سيصل إلى تسعة ريالات ، وباعوا ، ومن ثم عادوا لشراء السهم بأكثر من 30 ريالا في وقت لاحق ، مشيرا الى مستقبل المصرف بأنه واعد.


المصدر : جريدة المدينة ٢٧ جمادى الأول ١٤٢٩ .
26-05-1429 هـ, 12:57 مساءً
 

لا توجد تقييمات لهذا الموضوع

يمكنك البدء بإعطاء تقييم عبر الضغط على النجوم أدناه:
5
4
3
2
1
يعطيك العافية شذى

للأسف ماكتتبت بس ناويه اشتري اذا نزل تداول
26-05-1429 هـ, 09:26 مساءً
 
مشكورة ليله
ان شاء الله تكوني اشتريتي اليوم
28-05-1429 هـ, 03:02 مساءً
 
اليوم كم سعره يابنات ؟

ويعطيك العافيه شذى الموده
28-05-1429 هـ, 04:28 مساءً
 
اغلق السهم على 16

اعلى سعر 18
28-05-1429 هـ, 04:34 مساءً
 


الساعة الآن 01:27 .