الزُوفا اشنان داود HYSSOP


والأشنان: شجر يدق ويكون حبيبات كحبيبات السكر
تغسل به الثياب وهو منظفٌ ومزيلٌ-وما أشبههما مقام التراب، إذ الأمر تعبدي.


لأشنان هو نبات لا ورق له وله أغصان دقاق فيها شبيه بالعقد
وهي رخصة كثيرة المياه ويعظم حتى يكون له خشب غليظ يستوقد به،
وناره حاره جداً ورائحة دخانه كريهة وطعمه إلى الملوحة وهو من الحمض.

. الرازي: حديد ينقي ويفتح السدد ويأكل اللحم الزائد.

ابن سينا: هو أنواع وألطفها الأبيض ويسمى خرء العصافير

وأجوده الأخضر وهو جلاء وزن نصف درهم منه يحل عسر البول

ووزن خمسه دراهم تسقط الولد حياً كان أو ميتاً

ونصف درهم من الأشنان الفارسي إلى درهم يدر الطمث،

ووزن ثلاثة دراهم منه يسهل مائية الاستسقاء،

وعشرة دراهم منه سم قاتل ودخان الأخضر منه ينفر الهوام.
جزاك الله خيرا
اية ياقلبي اية جرالك كل ساعة تقول حبايبي
جزاكي الله خير
[

ولرب نازلةٍ يضيق لها الفتى ذرعاً وعند الله منها المخرج

ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت وكنت أظنها لا تفرج
الله يجزاك خير فعلا معلومات رائعة
رب لاتذرني فردا وانت خير الوارثين




مشكورة وجزاك الله خير




الساعة الآن 09:44 .