الحمد لله اني لحقت.. مشكورة أختي محبوبة وعسل على هالمجهود الرائع !!!
شكراا عزيزتي للموضوع المفيد النافع
ولحقت الحمدلله اسجل الان
الله يبارك لنا ولكم
العشر خطوات الذهبية التي تفصلك عن الثراء

قبل البدء في تعلم أسرار التجارة الالكترونية أرجو الجدية في تعلمها واسمحوا لي أن أقول من يريد الكلام البراق ثم لايفعل شيئا أو يقوم بشراء كتب أو عمل دورات ولا يعمل شيئا انصحه بالتوقف فورا وليفعل ماشاء, أما من يريد تعلم هذا العلم وتطبيقه خطوة بخطوة بالصبر والتحمل فمرحبا به لأنه سيصل إلى نتائج مرضية بإذن الله سبحانه وتعالى
وسيصعد إلى سلم الناجحين

ملاحظاتي على من كتب في الإنترنت عن التجارة الالكترونية هو كالتالي:
أفكار براقة خاوية من الداخل
أو
عدم الوضوح في تعليم هذا العلم
أو
جهل الكثير بهذا العلم وتعليمه بطريقة خاطئة
أو
عدم إعطاء مخطط واضح لهذه التجارة بطريقة صحيحة
قد
تذهب إلى محل خاص بتصميم المواقع ويقوم هذا المحل بعمل
الموقع الالكتروني

لكن
هذا الموقع الذي كلف مبالغ مالية لايستطيع أن يجلب لك الزوار أو حتى إقناعهم بالشراء
إذا
هناك أسرار يجب تطبيقها
والسيارة ذات الموديل القديم تختلف عن الموديل الجديد
والسيارة ايظا مهما كانت جديدة تحتاج إلى سائق محترف
لااطيل عليكم
وسوف أتدرج بدخول هذه التجارة وسوف تستفيدون فوائد عظيمة بإذن الله سبحانه وتعالى

لست اكتب من فراغ هذا الموضوع نتيجة دراسة وتفرغ
وتجارب وسأعلمكم كيف تقرؤون هذا المخطط حتى تستفيدوا
سوف نعرض الكثير من الأفكار
ولو طبقت عدة أفكار بجدية وتصميم وصبر
سوف تجدون نتائج مذهلة
هناك عشر خطوات ذهبية تفصلك عن الثراء
ماهي؟
سوف اسردها خطوة بخطوة وكل خطوة مهمة جدا
ويمكن تلخيصها والاستفادة منها وتطبيقها

للمزيد عن الخطوة الأولى أشترك في النشرة البريدية في مجموعة أسرار التجارة الإلكترونية حيث ستصلك النشرات الشهرية المجانية


http://teejarty.maktoobblog.com



اللهم اجرني في مصيبتي واخلفني خيراً منها
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
طيب من وين اقدر اجيب البضاعة من المصدر مثل كريمات التنحيف بارتنر لايف
مياسة 23

السلام عليكم


ارجو متابعة الخطوة الذهبية رقم واحد وفقراتها وستجدين الجواب الشافي قبل أن تقرري ماهي بضاعتك


ماهو الخطأ القاتل رقم 1 الذي يخسر بسببه 90% من المتاجرين عن طريق الإنترنت


النشرة بتاريخ 1/12/2008م


وشكرا



اللهم اجرني في مصيبتي واخلفني خيراً منها
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك


الساعة الآن 03:42 .