السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

سبق وان عرضت هذا الموضوع من قبل ولكن لم يراة الا قليل جدا ولا اعرف السبب
ولكنى اردت ان اقول ان والله والله المقاطعة هى الوسيلة الوحيدة لدعم اخواننا فى غزة بدلا من ان نقعد مكتوفى الايدى ندعى لهم ونحن شاعرين اننا بذلنا ما فى وسعنا للتضامن معهم بضمير مرتاح
ولكن احب ان اذكركم بحديث رسول الله صلى الله علية وسلم ((من راى منكم منكرا فليغيرة بيدة فان لم بستطع فبلسانة فان لم بستطع فبقلبة ودلك اضعف الايمان))
كبف نلجا الى اضعف الايمان ونحن نملك فى ايدينا سلاح قوى جدا وهو السلاح الاقتصادى..

الامس علمت ان سلسلة مطاعم ماكدونالدز تبرعت بايراد يوم كامل من محلاتها لاسرائل مساندة لها للحرب على غزة ((وكلة والله من اموالنا))

والولايات المتحدة سوف ترسل دفعة ذخائر واسحة جديدة لاسرائيل علشان تعرف تموت الناي كويس وكلة من اموالنا التى ندفعها عند شرائنا للمنتجات الامريكية والتى تدعم الصهاينة...

والله يا مسلمين نحن نملك شئ ايجابى وفعال جدا لمساندت اهل غزة اولا... ولنخلص ضمائرنا امام الله عز وجل عندما يسالنا ماذا فعلنا لانقاذ اخواننا المسلمين المحاصربن..

ودى فتوى للشيخ حمود بن عقلاء الشعيبي عن وجوب المقاطعة يقول فيها ان الرسول صلى الله علية وسلم :

وعلى كلٍ فالنبي عليه الصلاة والسلام لم يقاطع اليهود في أول الأمر حين كانوا مسالمين لأنهم لم تظهر لهم نوايا ضد الإسلام والمسلمين ، فلما علم صلى الله عليه وسلم نواياهم وخاف من شرهم وضررهم وقد نقضوا عهودهم قاطعهم وحاصر قراهم ، فقد حاصر بني النظير وقاطعهم وقطّع أشجارهم ونخيلهم ، واستمر حصاره لهم صلى الله عليه وسلم إلى أن سلّموا وطلبوا الجلاء عن المدينة ، وقد ذكر الإمام مسلم رحمه الله تعالى في صحيحه قصتهم ، وذلك أنهم لما نقضوا العهد حاصرهم صلى الله عليه وسلم وقطّع نخيلهم وحرقها ، فأرسلوا إليه أنهم سوف يخرجون ، فهزمهم بالحرب الاقتصادية ، وفيها نزل قوله تعالى ( ما قطعتم من لينة أو تركتموها قائمة على أصولها فبإذن الله وليخزي الفاسقين )

ثم إن قياس حالة الأمريكان واليهود والنصارى وشركاتهم في وقتنا الحاضر على يهود المدينة الذي هم قلة بالنسبة للمسلمين ، مع أنهم لم يعلنوا الحرب قياس فاسد ، لأن الأمريكان واليهود والنصارى وشركاتهم لا يفتأون يشنون الحروب على الشعوب المسلمة في فلسطين وفي العراق ، ويدعمون أعداء الإسلام في حروبهم ضد المجاهدين ، كدعمهم الروس في قتالهم ضد المجاهدين في الشيشان ، وكدعمهم الفلبين في قتالهم ضد المسلمين هناك ، وكدعمهم للمقدونيين في قتالهم ضد الألبان المسلمين .

فهؤلاء حربيون لوقوفهم مع أعداء المسلمين الصهاينة في فلسطين ، فهم يدعمونهم بالمال والسلاح والخبرات ، ولولا دعمهم المتواصل منذ خمسين عام لدولة الصهاينة لما ثبتت لهم قدم في فلسطين ، لأن اليهود من أجبن خلق الله كما حكى الله سبحانه وتعالى عنهم ذلك في كتابه العزيز ، حيث قال ( لا يقاتلونكم جميعا إلا في قرى محصنة أو من وراء جدر .. ) الآية ، وكذلك حكى سبحانه وتعالى عنهم أنهم لما قال لهم موسى عليه الصلاة والسلام ( ادخلوا الأرض المقدسة التي كتب الله لكم ولا ترتدوا على أدباركم فتنقلبوا خاسرين ) ذكر الله سبحانه انهم أجابوه فقالوا ( يا موسى إن فيها قوما جبارين وإنا لن ندخلها حتى يخرجوا منها فإن يخرجوا منها فإنا داخلون . . ) إلى قوله تعالى ( قالوا يا موسى إنا لن ندخلها ماداموا فيها فاذهب أنت وربك فقاتلا إنا هاهنا قاعدون ) الآية .

فلولا دعم الأمريكان والإنجليز والشركات اليهودية والنصرانية للصهاينة لما تمكنوا من الإقامة في فلسطين .



وهذا الموضوع فية كل المنتجات الامريكية التى تدعم الصهاينة :واى واحدة وجدت اى منتج اخر غير المكتوب ارجوها تضيفة

http://forum.hawaaworld.com/showthread.php?t=1519676

((انا طبعا لا اقلل من قيمة الدعاء ولكن التحرك وان نعمل اللى علينا الاول اما الله ثم ندعية، لكى لا نصاب بالتواكل

وجزاكم الله كل خير ..

************MoOnty**********
للرفع .. جزاك الله خير
والله إنك صادقه والدليل على أثر المقاطعه مافعله أصحاب شركة لارا الدنماركيه عندما قوطعت منتجاتهم
جزاك الله خيرا
اليوم طلعت مظاهرة فى العاصمة النرويجية أوسلو كان عددها 12000 شخص من جميع الجنسيات وقامو بالتظاهر أمام السفارة الصهيونية وبعدها قامو بتكسير محلات الماكدونالدز
وهى لا عاصمة عربية ولا اسلامية



ووالله حاجة تفرح لما شفت هذة الصورة وهى اخذت بتاريخ (( السبت )) تاريخ 6-1-1430 (( بريدة ))





وبعد الخسائر الفادحة الذي تلقتها شركة باسكن روبنز الصهيونية ولأول مرة في التاريخ توزع ايس كريمها مجانا للتجربة كل يوم ثلاثاء وهذا دليل كبير على الخسائر التي تكبدتها هذه الشركة الكافرة وهذا يعود بفضل من الله ثم بالجهود الجادة التي قام بها جمع المسلمين من خلال المقاطعة الصارمة ، والمضحك في الامر ان في جميع اعلانات هذه الشركة كانت تكتب عبارة صناعة كندية كي توهم الناس بان منتجها كندي وليس بامريكي حتى انه يقال بأنها اتخذت من كندا مقرا لها كي تعوض مافقدته ولكن لا يحتاج ان ننبهم ونوصيكم لانكم تعرفون الاعيب الصهاينة



البديل:
موفنبيك ( سويسرا ) ، لاجلاسيه ( فرنسا ) ، إضافة إلى البوظة اللبنانية وأنواع الآيس كريم العادية ( وكثير منها محلي الصنع مثل : آيس كريم السعودية ، والمطرود ، وغيرهما )

************MoOnty**********
أحسنت ووفقك الله فهذا جهاد المال قبل أمس أفغانستان وأمس العراق ولبنان واليوم غزه وغداالله أعلم


الساعة الآن 04:48 .