يتلذذ العديد من الناس بتناول واستهلاك «الدونت»
وخصوصاً بعد تسخينها ودهنها بالشكولاته أو تكون سادة
وهو لا يعلم أن هذا النوع من الأغذية تعتبر خالية من
أي عنصر غذائي

مفيد بل العكس حيث تعتبر «الدونت» من الاغذية
الضارة والخطيرة على الجسم وعلى صحته.
وترجع هذه المعلومات عن الدونت لانها في الغالب تكون
عالية التركيز في الدهون أو الزيوت لأن جزء من اعدادها
هو القلي، كما أن الدونت تحتوي على نسبة كبيرة من
السكر ودقيق القمح الأبيض ويزيد المشكلة ضرراً أن
نوع الدهون التي في الدونت من النوع الضار المعروف
ب (الترانز Trans) وخصوصاً نوع الدونت المخزن لفترات
طويلة.



عموماً «الدونت» الواحدة في الغالب تعطي بين 200 -
300 سعر حراري من السكر والدقيق التي تصنع
منه «الدونت» وللاسف الشديد أن بعض الناس
يستخدم «الدونت» كأفطار على شكل مستمر. وعموماً
من الناحية الصحية والتغذوية فإن تناول دونت كأفطار
يعتبر من أخطر الأمور الصحية، والسبب أن تناولها في
الصباح سوف يساهم في رفع مستوى السكر بشكل
كبير، كما انه سوف ينخفض بعد فترة بسيطة ويصاب
الشخص بالجوع.
ولقد قام احد المتخصصين بوضع «الدونت» في اعلى
قائمة الاغذية الخطيرة على الصحة والاغذية الخطيرة
هي (الدونت المشروبات الغازية، البطاطس المقلية،
التشبس، والاغذية البحرية المعلبة غير السمكية)
وسوف أناقشه في حلقات قادمة باذن الله بنوع من
التفصيل.
مما سبق يتضح انه وكما نعلم أهمية الأفطار ولكن يجب
أن نبدأ يومنا بغذاء مفيد وان لا يكون هذا الافطار ذا
تركيز عال من السكر أو الدهون أو الدقيق الأبيض
بشكل مركز لأن هذه المكونات سوف يكون لها دور كبير
في الحد من النشاط بل سوف تزيد التعب بشكل كبير،
كما ان لهذه المكونات التأثير المباشر على الصحة:
1 - التأثير على الادمان:
إن بداية اليوم بتناول غذاء عالي التركيز بالسكر والذي
يكون له طعم حلو وشكل مغري سوف يكون له تأثير
على المخ ويولد في ذلك ادمان على مثل هذه الاغذية
الخاوية ولقد اوضحت الابحاث العلمية على المخ (Brain
Scan Research) أن الأغذية العالية بالكربوهيدات مثل
الدونت والتي في الغالب يكون شكله مغري وعالية
بالسكر والدهن سوف تساهم في افراز وزيادة تركيز
بعض المركبات في المخ مثل السرتونين (Serotonin)
والدوبمين (Dopamine) والتي تعتبر عوامل الأدمان
على مثل هذه الاغذية الخاوية والتي بدورها سوف
تساهم في التأثير على الصحة وتدهورها.

300 سعر حراري من السكر والدقيق التي تصنع
منه «الدونت» وللاسف الشديد أن بعض الناس
يستخدم «الدونت» كأفطار على شكل مستمر. وعموماً
من الناحية الصحية والتغذوية فإن تناول دونت كأفطار
يعتبر من أخطر الأمور الصحية، والسبب أن تناولها في
الصباح سوف يساهم في رفع مستوى السكر بشكل
كبير، كما انه سوف ينخفض بعد فترة بسيطة ويصاب
الشخص بالجوع.
ولقد قام احد المتخصصين بوضع «الدونت» في اعلى
قائمة الاغذية الخطيرة على الصحة والاغذية الخطيرة
هي (الدونت المشروبات الغازية، البطاطس المقلية،
التشبس، والاغذية البحرية المعلبة غير السمكية)
وسوف أناقشه في حلقات قادمة باذن الله بنوع من
التفصيل.
مما سبق يتضح انه وكما نعلم أهمية الأفطار ولكن يجب
أن نبدأ يومنا بغذاء مفيد وان لا يكون هذا الافطار ذا
تركيز عال من السكر أو الدهون أو الدقيق الأبيض
بشكل مركز لأن هذه المكونات سوف يكون لها دور كبير
في الحد من النشاط بل سوف تزيد التعب بشكل كبير،
كما ان لهذه المكونات التأثير المباشر على الصحة:
1 - التأثير على الادمان:
إن بداية اليوم بتناول غذاء عالي التركيز بالسكر والذي
يكون له طعم حلو وشكل مغري سوف يكون له تأثير
على المخ ويولد في ذلك ادمان على مثل هذه الاغذية
الخاوية ولقد اوضحت الابحاث العلمية على المخ (Brain
Scan Research) أن الأغذية العالية بالكربوهيدات مثل
الدونت والتي في الغالب يكون شكله مغري وعالية
بالسكر والدهن سوف تساهم في افراز وزيادة تركيز
بعض المركبات في المخ مثل السرتونين (Serotonin)
والدوبمين (Dopamine) والتي تعتبر عوامل الأدمان
على مثل هذه الاغذية الخاوية والتي بدورها سوف
تساهم في التأثير على الصحة وتدهورها.



الدهون الضارة:2
تحتوي «الدونت» على نوع من الدهون الضارة والتي
تعرف بدهون «الترانس» وهي احدى اسباب حدوث
تصلب وأنسداد الشرايين. وهذه الدهون تكون موجودة
في الاغذية المقلية بشكل كبير مثل البطاطس
المقلية، وقد وجد أن الدونت تحتوي على 35 - 40٪ من
الدهون الضارة هذه فيها. وهذه الدهون الضارة بالصحة
عرف عنها انها تزيد من معدل الكوليسترول الضار (
L.D.L) وتخفض الكوليسترول الجيد (H.D.L) كما أن لهذه
الدهون الضارة تأثيراً على الاصابة بمرض السكري
وأمراض القلب. وللاسف الشديد أن معظم الشركات
تستخدم هذا النوع من الدهون لأن له فوائد كثيرة منها
انه رخيص الثمن، كما انه يساهم في زيادة فترة تخزين
المنتجات ويساهم في زيادة الطعم والقوام للمادة
الغذائية، التي تستخدم فيها، للأسف لا نستطيع أن
نعرف تركيز هذا النوع من الدهون في الأغذية لانه لا
يكتب على البطاقة التعريفية للاغذية وسوف يتم البدء
باضافته لهذه البطاقة في عام 2006م في أمريكا.
عموماً أخي القارئ الكريم أختي القارئة أحب أن اوضح
أن الأفطار من الأمور المهمة للصحة ولكن يجب أن يكون
أفطاراً جيداً غنياً بالعناصر الغذائية المفيدة مثل البروتين
(جبن، بيض، فول) وكذلك يحتوي على الكربوهيدات
المختلفة والابتعاد عن الأغذية التي بها تركيز عال من
السكر والحد من استخدام الدهون وذلك بالحد من
الأغذية المعلبة.




ام فهدوغيوض
مشكوره اختي على المعلومات

بس فيه اشياء اشد خطوره من الدونت

يعطيك العافيه
سيفتح الله بابا كنت تحسبه,,,من اليأس لم يخلق بمفتاح
مشكوررررررررررر رة
شكرا حبيبتي على المعلومات
jwhr
9da4af8772
مشكورة حبيبتي والله يجزاك خير ويجعلها في موازين حسناتك


الساعة الآن 12:27 .