فناجيل القهوه ( فنجال الضيف و الهيف و الكيف و الفارس و السيف )

--------------------------------------------------------------------------------

الفناجــــيل :-


كلنا جاهلين ها المر نسمع عن الفناجيل ولا نعرف معانيها فا نقلتلكم نقله محترمه وحلووه
عن وصف الفناجيل

* فالفنجـال الأول ( الهـيف ) :


وهو الفنجال الذي يحتسيه المعزب أو المضيف قبل مايمد القهـوة لضيوفه ...

وقديما كانت هذه العادة عند العرب ليأمن ضيفهم من أن تكون القهوة مسمومة ...




* الفنجـال الثاني ( الضـيف ) :


وهو الفنجـال الأول الذي يقدم للضيف وهو واجب الضيافـة ، وقد كان الضيف قديما

في البادية مجـبرا على شربه إلا في حالـة العداوة أوأن يكون للضيف طلب صعب وقوي عند المضيف فكان لايشربه

إلا بعد وعـد من المضيف أو المعزب بالتلبية ...

وقد كان من عظائم الأمـور أن يأتي إنسان إلى بيتك ولايشرب فنجالك إلا بعد تلبية طلبه ، فأنت حتما مجـبر على

التلبيـة وإلا لحق بك العـار عند النـاس


* الفنجـال الثالث ( الكـيف ) :

وهو الفنجـال الثاني الذي يقدم للضيف ، وهو ليس مجـبر على شربه ولايضير

المضيف إن لم يشربه الضيف ، إنما هو مجـرد تعديل كيف ومزاج الضيف

وهو أقل فناجيل القهـوة قـوة في سلوم (عادات) العرب ...


* الفنجـال الرابـع ( السـيف ) :

وهو الفنجـال الثالث الذي يقدم للضيف ، وهذا الفنجـال غالبـا ما يتركـه الضيف

ولايحتسـيه لأنه أقـوى فنجـال قهـوة لدى عرب الباديـة ، إذا أنه يعـني أن من يحتسـيه فهـو مع المضيف في

السـراء والضـراء ، ومجـبر على الدفـاع عنه بحـد السـيف ، وشريكه في الحـرب والسلم يعادي من يعاديه ويتحالف

مع حلفـاؤه حتى وإن كان من بين حلفائه من هم أعداء له في الأصل ( أعداء للضيف )فقد كان هذا الفنجـال عبارة

عن عقد تحـالف عسكري ومدني وميثاق أمني مابين الضيف والمضيف ، وقد كان هذا الوضـع يحمل النـاس أمورا

شداد ويواجهون الموت والدمـار بسببه ، فلذلك كانوا يتحاشـونه ويحترصون منه أشـد الحـرص ...

أما شرب أكثر من 3 فناجـيل فعادة يعملها أهل وذوي صاحب القهوة وأفراد قبيلته

وأنسبائه وذوو الدم ...


بقي أن نذكر أن هناك :-

فنجـال ( الفارس )

حيث يكون هناك من يطلب شخص ما بدم أو ثأر أو ماشابه إن كان شيخ القبيلة أو كبير في السن أو إمرأة يجمع

شباب القبيلة وفرسانها ويصب القهوة في الفنجال ويرفعه عاليا على رؤوس الأشهادوأمام الجميع ويقـول :

هــذا فنجـال فـلان بن فـلان من يشربـه ؟

أي من يأخذ حقنا أو ثأرنا أو دمنا منه؟


فيقوم أحد الفرسان ويقـول :


أنا له ويأخذ الفنجـال ويشربـه ، ويذهب في طلب هذا الشخص ولايعـود إلى قبيلته إلا بعد إحضـار البينة على أنه

انتقم لصاحب الفنجـال من الشخص المطلوب !..

وإلا فله أحد خيارين :

إما أن يجلي من قبيلته ولايعـود لها أبد لما لحقه من ذل وعار وصم بها جبينه ...

وإما أن يعود محملا بالخزي والعار ويصبح مدعاة لسخرية أفراد القبيلة صغيرها وكبيرها رجالا ونساء

ولايتزوج منها ولا يخرج للحرب مع فرسانها

وقد أبدع الكثير من الشعراء العرب في وصف القهوة والتلذذ بإحتسائها

يقول الشيخ راكان ابن حثلين :-




يامحلا الفنجال مع سيحة البال
في مجلسن مافيه نفس ثقيله
هذا ولد عمٍ وهذا ولـد خـال
وهذا رفيـقٍ مالقينـا مثيلـه




ويقول آخر مع التشكيل :




إنْ ضَاقْ صَدْرِيْ قُمْتْ أَحُوف الْمَعَامِيلْ
أَحُوفْهِنْ مِنْ قَبْل يِبْـدِيْ بْهِـنّْ عَـار
وَأَحُطّ بَالْمِحْمَـاسْ هَيْـلٍ بَـلاَ كِيـلْ
وَأَحَمِّس الطَّبْخَة عَلَى حَاجـر النَّـار
لُومِنْ غَدَتْ مِثْل السّوَاحِل بَـلا ذِيْـل
حَمْرَا وصَفْرَا وَصَاحب الكِيف بِيطَـار



وللشعر النبطي (الشعبي ) نصيب في ذكر الدلال وتعتبر بمثابة رمز للكرم .



ومن أشهر القصائد في القهوة وشبة النار :-

يقول الشاعر دغيّم الظلماوي الشلاقي الشمري :ـ







يا كليب شب النار يا كليب شبّـه
عليك شبه والحطب لـك يجابـيْ
وعليّ أنا يا كليب هيلـه وحبّـه
وعليك تقليـط الـدلال العذابـيْ
وأدغث لها يا كليب من سمر حبّه
وشبّه ليا منه غفـي كـل هابـيْ
أبـي ليـا شبيتهـا ثـم قـبّـه
تجذب لنا ربـع سـرات غيابـيْ
بنسرية يا كليـب صلـف مهبّـه
مت كتفيـن وسوقهـم بالعقابـيْ
سرات بليـل وناطحيـن مهبّـه
ليا نس نس النسري تقل سم داب






وللشاعر زيد الخشيم الخالدي راعي قفار هذه الأبيات :ـ







قم قلّط الدلـه علـى بكـر صافـي
شامية طرّف لها الجمر تطر يـف
وأحمس من البن الخضر كف كافي
من سوق صنعا جاذبينه على الكيف
حماسها قرم مـن الغـوش شافـي
دايم يجغفها علـى النـار تجغيـف
أحمس وعجّل حمستـه يالسنافـي
وكبّه ونسفها على النجر تنسيـف
ودقّه بنجـر يسمعـه كـل غافـي
نزيز حسه يدعي الجار والضيـف
أصفه وصفّه عن سيريب المصافي
عن قولة من شف بالكأس يا حيف
وإبهارها مـن يمـة الهنـد لافـي
مع مركب حاد يه زجر العواصيـف






وللشاعر مبارك بن عبيكة الرمالي الشمري راعي قنا هذه الأبيات :ـ





يا ضاق صدري جبت ضفة جذاميـر
وشبيت نـارٍ مثـل نـار الحرابـة
ثم احترفت وجبت عـوج المناقيـر
يصلن على جمـر عقـاب التهابـه
يا جو مع الخـل الشمالـي دعاثيـر
والهيس عن ضيف المساء صك بابه
اقلّـط الدلـه ومـيـر البواكـيـر
والرزق عند اللي ينشّـي السحابـة
إن سأنعت نحـط رأس مـع الميـر
وان عاضبت يسد قـول هـلا بـه






عوج المناقير : الدلال

الخل : اسم للطريق الذي يتخلل النفود فقط

مير البواكير : يعني التمر

نحط رأس مع المير : يعني نحط ذبيحة مع التمر .
21-03-1430 هـ, 02:17 مساءً
 

لا توجد تقييمات لهذا الموضوع

يمكنك البدء بإعطاء تقييم عبر الضغط على النجوم أدناه:
5
4
3
2
1
موضوع مفيد تسلمين بس عندى سؤال الى يشرب الترمس كلها وش يقالة ههههههههههه هذولا حنا .
22-03-1430 هـ, 03:26 مساءً
 
اووووووووووووو

من جد موضوع قيم قيم جدا


وفعلا جلست افكر اجل حن وش يسمى شربنا



ههههههههههههههه لا ويقال لنا من الميانه نقول للمعزبه لا تتعبين نفسك هاتي الترمس ما يهنالي الين اقرمط الحثل <<< اقرمط الحثل لغير الناطقين بها يعني اجلس اعلك الهيل اللي في نهاية الترمس هههههههههههههههههههههه
22-03-1430 هـ, 04:00 مساءً
 
عيبي العنوان

ومشكوره ع الموضوع
22-03-1430 هـ, 04:17 مساءً
 
الله روووعه رووووعه موضوعك يالغلا والله ذكرتينا بأيام زمان وأجدادنا وعوايدنا تسلمين عن جد تأثرت من موضوعك لأن حسيت أني رجعت وعشت ذاك الزمان معاهم أنا ماني كبيرة سن لكن ومالحقت على شي منهم لكن يعجبني أسلوب حياتهم وتمسكهم وألا هالزمان الله بالخير والله يستر علينا مشكوره يابنت الأياويد ...
22-03-1430 هـ, 07:36 مساءً
 


الساعة الآن 06:16 .