بنات اقرو الكلام دا واحاتعرفو انه كلام فاضييييي


الشطة راح تلقى انها تتكون من فلفل احمر معتق, خل مُقطر, ملح, وفيه مواقع تقول انه يضاف بعض البهارات

ولو قريت نسبة الدهون راح تلقى انها (صفر).. يعني مافيه اي نوع من انواع الزيوت او الدهون



طبعا راح يجي واحد مسوي ذكي ويقول اعداء الأسلام يصدرون لنا نوع فيه دهن الخنزير بينما النوع اللي عندهم مافيه دهون



طبعا قلت انه مسوي ذكي لأنه يؤمن بنظرية المؤامره اللي راح ترجعنا للمربع الأول ونقطة البدايه في كل نقاش.. واللي هي سبب رئيسي لأنتشار الأشاعه وتخلفنا



ارد عليه وأقول ان دهن الخنزير مو ببلاش عشان يحطونه في الشطه.. هذا أولاً

ثانياً.. دهن الخنزير مادة مطلوبه عندهم.. يقدرون يحطون اي شي مايحتاجونه





كل ماسبق.. من ناحيه



اما الناحيه الثانيه اللي الواحد يقدر يتأكد منها من الأيميل

هي الأيميل نفسه



يعني مروج الأشاعه كتب ان المصدر جريدة الرياض

وذكر العدد 15368

بينما عدد اليوم هو

الاحد 28 جمادي الأخر 1430هـ - 21 يونيو 2009م -

العدد 14972



ولو رحنا لأرشيف جريدة الرياض

http://www.alriyadh.com/pages/archive

وبحثنا عن العدد

او عن الكاتب او عن المقال ماراح تلقى اي نتيجه للبحث

ونفس الكلام ينطبق اذا سويت بحث للموضوع في موقع وكالة الأنباء السعوديه (واس)

http://www.spa.gov.sa/



الشي المضحك في الموضوع هو ان الشخص اللي أخترع الأشاعه.. مع احترامي الشديد إما غبي أو جاهل

لأن

1- واس تهتم بالأخبار العالميه وليس المحليه



2- التقرير صحفي يعنون بـ كتب: فلان الفلاني

وليس

بقلم: فلان الفلاني

لأن كلمة (بقلم) تعني ان هذا الشخص كاتب مقال أو موضوع وليس سبق صحفي



3- الشخص اللي مخترع الأشاعه ساقط بالأملاء والقواعد وشكله يستخدم اللغه البنقاليه في ترويج الأشاعات لأنه كتب:

غذلئي

بدأة

الخليطة

أشتره

قاتورة

الإجراآت

أنفلنونزا

وفيه اخطاء كثيره بطريقة الكتابة مستحيل مشرف الصفحه بالجريده ينشرها



أخيرا وليس آخرا

مافيه حاجه اسمها زيت الخنزير

لأن الخنزير ما ينعصر عشان يطلع منه زيت



اللي موجود هو دهن الخنزير ويستخرج من شحم الخنزير
[IMG/][/IMG]
تصدقون شريت من بنده الاسبوع الي راح 3حبات كانو مسوين عليها عرض بس
المشكله مو هنا المشكله انو القوارير ما كانت مختومه بالكيس البلستيكي الي عالغطا
ولما قريت الموضوع شكيت اكثر
بالله يبنات وش تتوقعون السبب
انا اخاف انها تعبئه
حسبنا الله ونعم الوكيل
صارو الناس حقل تجارب مانعرف الصح من الخطا
طيب نصدق ولا نكذب
وش هالخبال فيكم يالله لك الحمد معظم الشطات كذا من
اول الشركات الى اخرها انا مجربتهم نفس الشي بس رجيها خلاص ترجع مثل اول
في هالوقت مرض الوسوسه فاق مرض انفلونزا الخنازير


اقتباس مشاركة  (charming_roro)
بنات اقرو الكلام دا واحاتعرفو انه كلام فاضييييي
اقتباس مشاركة  (charming_roro)


الشطة راح تلقى انها تتكون من فلفل احمر معتق, خل مُقطر, ملح, وفيه مواقع تقول انه يضاف بعض البهارات

ولو قريت نسبة الدهون راح تلقى انها (صفر).. يعني مافيه اي نوع من انواع الزيوت او الدهون


طبعا راح يجي واحد مسوي ذكي ويقول اعداء الأسلام يصدرون لنا نوع فيه دهن الخنزير بينما النوع اللي عندهم مافيه دهون


طبعا قلت انه مسوي ذكي لأنه يؤمن بنظرية المؤامره اللي راح ترجعنا للمربع الأول ونقطة البدايه في كل نقاش.. واللي هي سبب رئيسي لأنتشار الأشاعه وتخلفنا

ارد عليه وأقول ان دهن الخنزير مو ببلاش عشان يحطونه في الشطه.. هذا أولاً

ثانياً.. دهن الخنزير مادة مطلوبه عندهم.. يقدرون يحطون اي شي مايحتاجونه
كل ماسبق.. من ناحيه
اما الناحيه الثانيه اللي الواحد يقدر يتأكد منها من الأيميل

هي الأيميل نفسه

يعني مروج الأشاعه كتب ان المصدر جريدة الرياض

وذكر العدد 15368

بينما عدد اليوم هو

الاحد 28 جمادي الأخر 1430هـ - 21 يونيو 2009م -

العدد 14972

ولو رحنا لأرشيف جريدة الرياض

http://www.alriyadh.com/pages/archive

وبحثنا عن العدد

او عن الكاتب او عن المقال ماراح تلقى اي نتيجه للبحث

ونفس الكلام ينطبق اذا سويت بحث للموضوع في موقع وكالة الأنباء السعوديه (واس)

http://www.spa.gov.sa/



الشي المضحك في الموضوع هو ان الشخص اللي أخترع الأشاعه.. مع احترامي الشديد إما غبي أو جاهل

لأن

1- واس تهتم بالأخبار العالميه وليس المحليه



2- التقرير صحفي يعنون بـ كتب: فلان الفلاني

وليس

بقلم: فلان الفلاني

لأن كلمة (بقلم) تعني ان هذا الشخص كاتب مقال أو موضوع وليس سبق صحفي



3- الشخص اللي مخترع الأشاعه ساقط بالأملاء والقواعد وشكله يستخدم اللغه البنقاليه في ترويج الأشاعات لأنه كتب:

غذلئي

بدأة

الخليطة

أشتره

قاتورة

الإجراآت

أنفلنونزا

وفيه اخطاء كثيره بطريقة الكتابة مستحيل مشرف الصفحه بالجريده ينشرها

أخيرا وليس آخرا

مافيه حاجه اسمها زيت الخنزير

لأن الخنزير ما ينعصر عشان يطلع منه زيت
اللي موجود هو دهن الخنزير ويستخرج من شحم الخنزير



سلمت يمينك
بالفعل هذه إشاعة وسبق أن وضع إيميل مشابه له في منتدى المقاطعة
www.mqataa.com
وتم تفنيده وتكذيب الخبر
وهذا رد منتدى المقاطعة على هذه الإشاعة



1- الخبر ذكر إسم المنتج والسوق وهذا مخالف لما نجده في وسائل الإعلام عندنا
وسائل الإعلام تتحفظ دائمًا على إسم المنتج والمحلات
2- رقم العدد للجريدة 15368 !!! والرياض توها تصل إلى رقم 14974
وهذه صوره حددت بها رقم العدد والتاريخ
واخيرا دايم تطلق كلمه شحم الخنزير او دهن الخنزير وليس زيت الخنزير

رابط منتدى المقاطعة
http://www.mqataa.com/vb/index.php


قروب المقاطعه
http://groups.google.com/group/almqataa?hl=ar


الساعة الآن 04:53 .