بسم الله الرحمن الرحيم


سلام الله عليكم ورحمته وبركاته


أخواتي الفاضلات ,,,

هل استشعرنا هذا الأمر العظيم ,,,

وهو أن لله عتقاء من النار كل ليلة ,,

ياناس عتق من النار,,

يعني لا يدخل النار ,,

لا تمسه النار ,,

وكل ليلة ,,

يعني من فاته الاجتهاد في ليلة يعوض ما فاته

في الليلة الأخرى ,,,,

فقولوا لي بربكم أي فضل هذااااااااا!!!!!!

ولــــــــــــــــكن

يبقى السؤاااااااال ؟؟

من الذي يعتق من النار ؟؟!!


هل من قضى الليل في مشاهدة المسلسلات

والأغاني الماجنات ؟؟

(ولاحظوا أنهم يعرضون أفضل-بزعمهم -المسلسلات

والبرامج في رمضان لماذا ؟؟

من أجل أن يصرفوا الناس عن عبادة الله ؟؟؟

هم يريدون الناس مثلهم فاسدين ومفسدين )


ياترى هذا هل الصنف يستحق العتق من الناااااااار ؟؟


هل هم من يقضون ليله في البحث عن الموديلات

في الأسواق ,,,,,,

من سوق الى سوق,,

ومن متجر الى متجر ,,,,,,

(وينك يا حلوة الشهرين الماضية ليش ما تقضيتي

فيها للعيد ,, حتى كان موسم تخفيضات )



طيب هل من الممكن أن يكون أصحاب العتق

من النار ,,,


هم من قضوا ليله في الزيارات والروحات والجيات ,,

والسوالف وفل الحجاج >>> عاد هذي خليها للعيد أزين ,,

( احنا نروح ونجي ونسولف 11شهر ,,,

وعندنا شهر واحد نكثف فيه العبادة ونستغل فيه الفرص

الذهبية ,, والفضائل العظيمة ,,,

أفنجعله كغيره من الشهوووور لا لا ,,,)



اذن من هم أصحاب العتق من النار ؟؟؟؟

هم من صاموا رمضان ايمانآ واحتسابآ ,,,

هم من قاموا رمضان ايمانآ واحتسابآ,,

هم من آمنوا وعملوا صالحآ ,,

واجتهدوا اجتهادآ عظيمآ في هذا الشهر العظيم ,,

وتركوا المنكرات والمحرمات ,,

وتابوا لله توبة نصوحآ,,,



قال ابن رجب رحمه الله في لطائف المعارف :

((ينبغي لمن يرجو العتق في شهر رمضان من النار

أن يأتي بأسباب توجب العتق من النار وهي متيسرة

في هذا الشهر,,


كان أبو قلابة يعتق في آخر الشهر جارية حسناء مزينة

يرجو بعتقها العتق من النار ...

وفي الحديث عند ابن خزيمة ( من فطر صائمآ كان له عتقآ

من النار ,, ومن خفف فيه عن مملوكه كان له عتقآ من النار)


وفيه أيضآ ( فاستكثروا فيهن من أربع خصال : خصلتين ترضون

بها ربكم , وخصلتين لا غناء بكم عنهما , فأما الخصلتين التي

ترضون بها ربكم فشهادة أن لااله الا الله والاستغفار ,

وأما اللتان لا غناء لكم عنهما فتسألون الله الجنة وتعوذون به

من النار )...

فكلمة التوحيد تهدم الذنوب وهي تعدل عتق الرقاب الذي

يوجب العتق من النار ,,,

من أتى بها أربع مرارآ حين يصبح وحين يمسي أعتقه الله من النار

ومن قالها خالصآ من قلبه حرمه الله على النار ,,


وأما كلمة الاستغفار,,,

فمن أعظم أسباب المغفرة ,, فهو دعاء بالمغفرة ,,


قال الحسن : أكثروا من الاستغفار فانكم لا تدرون متى تنزل الرحمة ,,,


وأما سؤال الله الجنة والا ستعاذة من النار فمن أهم الدعاء ,,

وقد قال عليه الصلاة والسلام ( حولهما ندندن )

فالصائم يرجى اجابة دعاؤه , فينبغي الا يدعوا الا بأهم الأمور ,,

قال أبو مسلم : ما عرضت لي دعوة الا صرفتها الى الاستعاذة من النار ,,


قال تعالى ( فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز),,,,,,,))

انتهى كلام ابن رجب بتصرف يسير.....


فهلموا الى العتق بالعمل الصالح وكثرة الدعاء بالعتق من النار ,,,


ألحوا على الله بهذا الدعاء,,,,,


أسأل الله أن يجعلني واياكن من عتقاءه من النار,,,

ومن المقبولين عند رب العالمين ,,,



وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ,,,,,,,



09-09-1430 هـ, 10:46 مساءً
 

5.00

عدد التقييمات: 1
5
100%
4
3
2
1
جزاك الله كل خير اختي الكريمة
09-09-1430 هـ, 10:51 مساءً
 
بارك الله فيك هذا والله مانحتجه في هذا الشهر الكريم ليس السوق ولاالتلفاز ولاالمبالغة بالطبخ اللهم اجعلنا من عتائقه من النار
09-09-1430 هـ, 10:57 مساءً
 
جزااااااااااااااكي الله كل خير كلامك ذهب
09-09-1430 هـ, 11:01 مساءً
 
الله يجزاك خير
10-09-1430 هـ, 04:10 صباحاً
 


الساعة الآن 08:13 .