المراحل الأولى لأي منتج جديد ليس له مثيل في السوق ولديها ميزة عدم وجود منافسين, سوف يحتاج اختبارها وقتاُ أطول وتكاليف أكثر مما هو عليه الحال اذا كان تالسلعة معروفه ومتداولة في السوق .


حقيقة مهمــه : 80 % من السلع الجديدة مصيرها الفشل, حيث أن نسب المخاطر مرتفعه,وهناك صعوبه أكثر في الحصول على قروض لمثل هذه السلع الغير معروفه ولا متداوله .



في حال مثلا أنك ترغب بتأسيس منتج جديد وذلك لصنع مربى الطماطم مثلاً , يجب أن تشرح لكل من تقابل باختصار عن المنتج وتطلب منه ان يتذوق المنتج ويبدي رأيه الشخصي فيه.



يجب علينا أن نتذكر أن الزبون ليس هو بالضروره المستهلك , فمثلا الأطفال تفضيلهم للون و الحلاوة قد يختلف عما هو الحال لآبائهم , ولمنتيج الالطعام , والزبائن , أو لبائعي الجملة , أو البائعون الآخرون, إضافة الى المؤسسات والقطاعات الأخرى من العامة.



بعد كل الذي مضى لابد من عمل تحليل نتائج المسوحات وذلك من خلال جمع أعداد الأفراد الذين أجمعوا على كل مستوى على حده , مثل جيد جداً أو جيد أو متوسط ...الخ



في الجدول الثالث تظهر نتائج أسئلة وإستفسارات الصلصة الحاره :





يظهر في النتائج بأن :


- 88 % من إجابات الأفراد تصرح بأن لون الصلصة هو أفضل من المتوسط أو العادي .
- 78% لا تحب أن تجد بذور في الصلصة .
- 60 % وجدت بأن الطعم هو جيد جدا وجيد .



هناك معلومات أخرى يمكن الحصول عليها من خلال تحليل نتائج المسوحات وهذه تشمل :


- غالبيه كبرى من المستهلكين تود الحصول على الصلصة بالرطبانات, وتساعد هذه المنتج الجديد على اتخاذ القرار بشأن طريقة أو أسلوب التعبئة الذي يجب أن يستعمل إذا ما أراد المنافسة بكفاءة مع المنتجين الحاليين في السوق أو مع الأصناف المستوردة المنافسة.


- أن غالبية المستهلكين , 26 مستهلك, أي (52%) ممن أجابوا عل ىالأسئلة كانوا غير مقتنعين بسعر الصلصة , وهذا يعني بأن هناك إمكانية في السوق لمنتج مشابه بالنوعية إلاا أنه رأى الآخر أرخص ثمناً.


***


أتمنى لكــم الفائدة ... يسعدني أن أرى نماذج


في الفصل القادم : مسح حجم السوق والقيمه
" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..
بسم الله نكمل

في الفصل هذا راح نتكلم عن : مسح حجم السوق والقيمة

كما تعلمنا سابقاً على القائم بإعداد الجدوى وضع عدة نماذج وأسئلة للاختبار وتفحص حجم السوق, فلنقل لنوعية ما من الأطعمة (الوزن الإجمالي للسلعة او المنتج الذي تم شراءه خلال كل شهر من أشهر السنة), والقيمة السوقيه (حجم المبالغ المالية التي تم صرفها على تلك السلعة في كل شهر او سنة), وفي نفس الوقت من الممكن جمع المعلومات المتعلقة بأنواع الأفراد من الناس الذين يترددون على شراء نوعية من الطعام والمواقع التي يشترون منها والجدول رقم (4) يظهر عينة استبيان تدل على ماذكر .


[] المعلومات التي تجمع من المستهلكين,باستخدام الإستبيانات يمكن تحليلها من قبل أصحاب المشروع للتعرف بشكل أكبر على نوعية المنتج الذي يستخدمه المستهلكون,اضافة الى ذلك حجم الطلب الإجمالي للسلعة والقيمة الكلية في السوق للسلعة []


و على كلٍ فأن هذا يشمل ايجاد عدد من الفرضيات ويجب ايجاد الاجابة الشافيه على هذه الأسئلة:

1- هل الأفراد الذين تم مقابلتهم يمثلون جميع المستهلكين المحتملين؟
2- هل تم مقابلة عدد كافي من أفراد شرائح المجتمع المختلفة؟
3- هل أعطى الأفراد المذكورين معلومات صحيحة ودقيقة؟

() كلما استطاع مقابلة عدد أكبر من لمستهلكين تصبح المعلومات المتحصله دقيقة والأقرب الى الصحة ()

يجب علينا الموازنة بين الوقت وتكلفة مقابلة أعداد كبيرة من الأفراد ودقة المعلومات , وكدليل عام يمكننا القول بأن بين 50 - 70 مقابلة يمكن أن تؤدي بثمارها في الحصول على فكرة جيده عن السوق والمنتج في منطقة محددة وصغيرة الحجم نسبياً.

جدول رقم (4) نموذج استبيان عن حجم السوق والقيمة




عند تحليل المعلومات التي تم جمعها عن حجم السوق والقيمة فلابد أن تساعد الإحصائيات الرسمية عن الأفراد المتوقع أن يكونوا مستهلكين للسلعة أو المنتج.

فعلى سبيل المثال نجد في جدول رقم (5) أن المعلومات التي تم جمعها باستخدام المسح السوقي لاستهلاك صلصة ما في مدينة آسيوية صغيرة قد تم تحليلها مع البيانات المتحصل عليها من مكتب الإحصائيات والمسح الإقتصادي الإجتماعي في البلد عن الحجم والقدرة المالية لسكان المدينة المعنية,مثل هذه المعلومات تكون متوفرة أحياناً في الدوائر الحكومية المحلية أو السلطات الضريبية وغرفة التجارة, الا ان ماقد يعيبها انه ليست جديدة.



ان تكلفة صلصة ما في السوق هي 3.9 دولار للكيلو غرام عندما تباع بأحجام 100 غرام عن طريق ارسالها بحاويات كبيرة الى المستهلكين وذلكعند تفريغها بعبوات تعبئة تناسب هوى المستهلكين,وهذه يتم شراؤها من المستهلكين ذوي الدخل المنخفض,كما ان التكلفة هي 4.1 دولار/كلغم عندما يتم بيعها في أكياس بلاستيكية بحجم 150 غرام, ويتم شراؤها من ذوي الدخل المتوسط,وتصل الى 4.8دولار/كلغم عندما يتم بيعها في عبوات زجاجية حجم 450 غرام, ويتم شراؤها من ذوي الدخل المرتفع.




$ هذه البيانات يتم تحليلها في جدول (6, أ) جيث يمكننا أن نحسب الحجم الإجمالي وقيمة السوق لهذا المنتج في هذه المدينة الصغيرة $

ان حجم قيمة السوق كما هو محسوب في جدول (6, ب) يظهر أن الأسر من ذوي الدخل المنخفض والمتوسط هم يكونوا أكبر جزء من سوق صلصة ما في هذه المدينة, هؤلاء الأفراد والأسر قد وجدوا أنهم يشتروا هذا المنتج وذلك بتملئة أوعيتهم منها أو من خلال شرائهم الصلصة في عبواتها البلاستيكية.



أن الطلب على حاجات صلصة ما منحصر في المجموعات من ذوي الدخل المرتفع والذين يكونون
3% فقط من حجم السوق 3.8% من القيمة الإجمالية.

/\/\ ونجد هنا أن هذه الفرصة الأستثمارية يجب أن تركز على الأسر من ذوي الدخل المنخفض والمتوسط كمستهلكين محتملين /\/\


ومن هنا يجب أن نقول ان ماذكر من أسعار له تأثير جوهري على أمور التعبئة المستخدمه , و الأساليب الإعلانية وإجراءات الترويج إضافة الى العقود المبرمة مع بائعي الجملة.


" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..
انا إلى الحين في دراسة الجدوى ما بعد ارسلتها لأني استنى رد الاخوات في مكتب الاشراف النسائي متى يردون علي عشان الروضات المجاوره للحي كم تبعد
واذا تبون نناقش دراسة الجدوى خطوه خطوه ترا ما عندي مشكلة
وحاجه ثانية جمعت كل الوحدات والتوزيع حق الوحدات واستمارة قبول الطفل وغيره كثير وخلصت كل الاوراق المكتبيه حقت الشغل وبإذن الله راح انزلها بس لما ارجع لبيتي كركر

" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..
وين التفاعل والردود يا اخوات
كذا ما تحمسون الواحد يكمل
" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..
انتظروني راح انزل لكم كيف تعبين دراسة الجوى بالتفصيل الممل لمن ارادت الفائدة تتابع
" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..


الساعة الآن 09:39 .