السبت, 27 يونيو 2009


دعاء نجم - جدة




حفزت ثلاثية الغلاء والبطالة وندرة الوظائف ذات المردود المالى المجزى عددا من السعوديات للتقدم بجرأة لوظيفة “ عاملة نظافة “ بالمؤسسات والشركات وبعض المدارس الحكومية والخاصة وقالت عاملات أن خوض هذا المجال ليس بالأمر “ المعيب “ طالما أنه التزام من قبل العاملة الساعية لجلب الرزق الحلال وأضفن ان دورات تدريبية خضعن لها فى كيفية التعاطي مع المهنة الجديدة وقبولها مؤكدات ان المجتمع سيتقبل الفكرة ويزكيها.. “المدينة” التقت العاملات واستمعت لآراء الشركة “ المشغلة “ .
ظروف جبرية
ام باسل عاملة تقول دفعتني ظروف انفصالي عن زوجي وإعالتى ثلاثة أبناء الى العمل كعاملة نظافة حيث اضطررت إلى الخروج للبحث عن الرزق الحلال وبحثت كثيرا ولكني لم أصل إلا لوظيفة عاملة نظافة وتضيف عملت في مجال التسويق مده زمنية ولكنها كانت شاقة جدا ولم أتحصل منها على أي من احتياجاتي فعزمت على ان اعمل عاملة نظافة براتب شهري أفضل من العمل بنسبة او عمولة ربما تأتي وربما لاتأتي خاصة اني أعيش مع أسرتي والوضع المادي لنا سيئ للغاية وقالت أم باسل انها خضعت لدورات تدريبية لتأهيلها للعمل الجديد.
دورات تدريبية
السيدة وفاء مشرفة على العاملات تقول قبل البدء في إرسال السيدات أو الفتيات إلى أماكن عملهن نقوم بإعطائهن دورة تدريبية للعمل حتى يكن بالمستوى اللائق للعمل كما نقوم بتجهيز ملابس معينة وموحدة حتى يكن بمظهر ملائم وكل يوم تقريبا نستلم أكثر من خمسة طلبات للتوظيف (كعاملات نظافة ) من سيدات وفتيات سعوديات حتى وصل العدد الآن إلى 120 طلب تقديم وظيفي من بينهن جامعيات يرغبن في العمل كعاملة نظافة لحاجتهن إلى الوظيفة .
تسويق العاملات
معتزة جمجوم مديرة التسويق قالت قرأت إعلانا في احدى الصحف يطلب مسئولة تسويق لمؤسسة توظيف عاملات نظافة وأعجبتني الفكرة كثيرا فتقدمت لها وعملت بها من عدة أشهر وبحكم طبيعة عملي في التسويق وجدت إقبالا شديدا من الشركات والأقسام النسائية ونطمح في المرحلة القادمة.
" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..
الطائف - فهد سالم الثبيتي

حذر مدير التربية والتعليم للبنات بالطائف سالم بن هلال الزهراني مديرات المدارس من الاستعانة بالعاملات غير السعوديات واللاتي لسن تحت كفالة الشركات المتعاقد معها من قبل الإدارة لتنظيف المدارس أو كخادمات لتقديم الخدمات للعاملات داخل المدرسة. وقال في تعميم له على مديرات المدارس بأن المسئولين في وزارة التربية والتعليم يحرصون على حماية المنشأة التعليمية ومنسوباتها من معلمات وطالبات وما تحويه من تجهيزات، ومن هنا نؤكد على عدم الاستعانة بعاملات غير السعوديات نهائياً داخل المدارس، وقصر التعاقد مع عاملات سعوديات تنطبق عليهن الشروط المبلغة لكل مديرة مدرسة
" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..
الف شكر اختي الله يوفقك بمشروعك يرزقك من واسع فضله استفدت كثير من موضوعك
الاطهار كتب
الرواتب تبدأ في بعض الروضات 1500 وبعضها 2000 ريال وبعض الروضات يوجد زيادة كل فصل دراسي على حسب كفاءة ونشاط المعلمة
طاقم الروضة هو : المديرة ، اداريات ، مربيات الفصول ، مدرسات الانجليزي ، مدرسات العلوم ، مدرسات الحاسب ، مدرسة مكتبة ( ليس بالضرورة تكون موظفة مخصصة للمكتبة ) ، مراقبات اطفال لدورات المياه ، عاملات نظافة ، محضرات الوجبات للأطفال
" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..
الأخوات اللي قطعو شوط كبير في الاجراءات وبداو العمل في الروضة تفضلو مع الدعاء لكم ولنا بالتوفيق

منهج مرحلة الروضة

المقدمة
المبادىء التربوية
الجديد في المنهج
أهداف مرحلة الروضة
محتوى منهج الروضة
محتوى منهج الروضة الأولى – المحور الأول
محتوى منهج الروضة الأولى – المحور الثاني
محتوى منهج الروضة الثانية – المحور الأول
محتوى منهج الروضة الثانية – المحور الثاني

الأنشطـة



المقدمة
الأطفال أمانة غالية، علينا واجب رعايتهم وتأمين جو آمن وفرح ومنفتح لينموا نمواً متوازناً واثقاً ويطلقوا طاقاتهم المختزنة. هكذا نكون قد ساهمنا بإرساء قاعدة صلبة لانطلاق الطفل في المراحل اللاحقة. فالطفولة تشكل مرحلة التأسيس في بناء شخصية الفرد وتكوين هويته الذاتية والاجتماعية، لذا فإن طبيعة التربية والتنشئة الاجتماعية التي يتلقاها ترسم إلى حدٍ بعيد ملامح مواطن الغد.
فعملية النمو متداخلة متكاملة تشمل نواحي النمو المختلفة بحيث تواكب كل ناحية منها الأخرى. وتسير هذه العملية في مراحل متدرجة متتالية تُبنى الواحدة منها على الأخرى. فيكتسب الطفل قدرات متعددة تعتمد على ما اكتسبه في المراحل السابقة، كما تبنى عليها ما يكتسبه من قدرات في المراحل اللاحقة، الأمر الذي يجعل من الصعب العودة إلى الوراء.
فإذا لم يتعود الطفل منذ باكورة طفولته على التفكير المستقل، بطريقة علمية ومتشعبة، تصعب عليه فيما بعد المبادرة والإبداع، وما لم تنمُ في هذه المرحلة رغبته في التعلم ولم يكتسب عاداته، فلن يتمكن من الاستمرار في متابعة السعي لاكتسابه مدى الحياة.
وتتدرج عملية النمو في مسارين متداخلين متكاملين، أحدهما لولبي والآخر دائري، فينمو الخط الأول اللولبي عمودياً ليرمز إلى نمو الطفل كفرد شاملاً نواحي نموه المختلفة (الجسدية والذهنية والاجتماعية)، بينما يتدرج الخط الثاني الدائري أفقيا ليعكس نمو الطفل كعضو في أسرته، ومن ثم كعضو في مجتمعه ووطنه، فينمو إدراك الطفل هويته الذاتية والاجتماعية بشكل متكامل.
ومن خصائص الطفل في هذه المرحلة انه يتعلم من خلال تفاعله الحسي المباشر مع عناصر البيئة المحيطة به من أشخاص وأشياء، وذلك باللعب والاستكشاف، والمحاكاة، والحوار والمحادثة. كما يرتفع مستوى تحصيله بالتحفيز والتشجيع وإنماء الثقة بنفسه ووعيه قدراته.
وان اشترك الأطفال بخصائص عامة في مراحل نمو معينة، فهناك صفات فردية تميز كل طفل من غيره، إن من حيث قدراته أو من حيث نمط نموه، مما يجعل لكل طفل خصوصيته وفرادته.
لذا، فإن تقدير الطفل واحترامه كفرد مستقل له صفاته وخصائصه المميزة، يعتبر أساساً للتعامل معه في هذه المرحلة.
وتشكّل الأسرة البيئة الأولى التي ترعى الطفل وتؤثر في طبيعة نموّه ونمط هذا النمو وتوجهه. كما انها توفر له، عادة، جواً من الطمأنينة والتقدير.
وتشكل الروضة الخطوة الأولى في السلم التعليمي النظامي، مما يجعل من أولى مهماتها مساعدة الطفل على الانتقال التدريجي من بيئته الاسرية الصغيرة إلى محيط أوسع ينفصل فيه عن أهله. ولكي يتم الانفصال بمرونة ويخدم تطور الطفل ونضجه، يكون من الضروري أن تتسم العلاقات في الروضة بالحميمية والقرب. لذا فإن الشراكة بين الأسرة والروضة ضرورية لإنجاح عملية التعلم والمساهمة في توفير جسر عبور آمن للطفل من البيت الى المدرسة.
وعلى الرغم من كون الروضة المرحلة الاولى في المدرسة، فإنها مرحلة قائمة بذاتها، لها خصائصها وطرائقها وبرامجها الخاصة، فهي تختلف عن المدرسة الابتدائية مع أنها تتكامل معها. ويتصف برنامج الروضة بالمرونة والحركة والابداع، كما يرتكز على مجموعة أنشطة، يمكن أن تتمحور حول موضوع واحد (محور) تنتظم حوله مختلف المواد التعليمية
وقد اعتمدنا في هذا المنهج مبدأ المحاور التي تُبنى على أساسها الوحدات التعليمية ولكننا، في الوقت نفسه نعتبر المحاور المقترحة غير ملزمة إن من حيث تسلسلها أو من حيث طبيعة تقديمها، تاركين للمعلمة حرية التصرف في اختيار الكثير من المواضيع حسبما تراه مناسبا، بحيث تلائم بين البيئة التي يعيشها الأطفال واهتماماتهم وخبراتهم السابقة ومستويات نموهم.
ومن الضروري التأكيد على أن هذا المنهج يفترض دخول الطفل إلى الروضة الأولى في سن الرابعة، كما تقتضي الهيكلية الجديدة للتعليم في لبنان، ويقضي فيها سنتين، أي الروضة الأولى والروضة الثانية، قبل أن يصبح في السادسة من العمر، فيدخل إلى الصف الابتدائي الأول.
ويُستدل من الهيكلية الجديدة أن مرحلة الروضة هي غير ملزمة حتى الآن، مما يعني أن عدداً من الأطفال في لبنان لن يلتحق بها، بل ينتظر دخولهم المدرسة بداية المرحلة الابتدائية. كما ان هناك عدداً من الأطفال يمكن أن يلتحق بالحضانة قبل الروضة وهو في الثالثة من العمر او أقل، وكل هذا يجعل مهمة معلمة الروضة مهمة حساسة، اذ عليها ان تراعي في برنامجها الفوارق بين هؤلاء الأطفال لتؤمن لهم تكافؤ الفرص التعليمية.
بناء على ذلك يرتكز المنهج على مبادئ تربوية عامة ، ويقترح محتويات لمحاور التعلّم تشمل المفاهيم والمعارف، القيم والمواقف، المهارات والقدرات، فضلا عن مجموعة من الأنشطة المتنوعة ، بحيث يمكن للمعلمة اختيار الملائم منها لتحقيق الأهداف الخاصة بكل محور، وذلك تجنباً للتكرار، فالأنشطة هي جزء لا يتجزأ من المنهج والبرنامج الخاص بمرحلة الروضة.

المبادئ التربويةلمنهج الروضة
يعتمد المنهج المقترح المبادئ التربوية التالية:
أولاً:تعتبر الروضة مرحلة قائمة بذاتها، لها خصائصها وطرائقها المميّزة، وهو ما يستلزم الجهاز البشري المختص، وكذلك البرنامج والوسائل التربوية والبناء والتجهيزات الملائمة.
ثانياً:تتوجّه الروضة لتنمية الطفل ككل شاملة نواحيه المختلفة، الحسيّة والحركيّة، والذهنية واللغوية، والعاطفية والاجتماعية، مراعية تدرّج نموه من المحسوس الى المجرد، ومن الأنا الى الآخر.
ثالثاً:ينطلق منهج الروضة من بيئة الطفل ومكوناتها المادية والثقافية، بحيث تشكل هذه البيئة مرجعاً تستقي منه المعلمّة مضمون التعليم وأساليبه وأهدافه.
رابعا:يواكب منهج الروضة التقدم والتطور العلمي والتقني فيستخدم الوسائل والطرائق والتقنيات الحديثة المناسبة لهذه المرحلة العمرية .
خامساً:يتمحور منهج الروضة حول مجموعة من الأنشطة في صيغة وحدات تربوية تعتمد المنهج المتداخل، بحيث يتم دمج المواد التعليمية من خلال محور اهتمام ، تحدد أهدافه على أساس نواحي نمو الطفل المختلفة، شاملة المفاهيم والقيم والمواقف والمهارات المراد إكسابها الطفل.
سادساً:يتسم برنامج الروضة بتنوع الوسائل والأنشطة وبالمرونة في المتابعة والتنفيذ، وذلك تلبية للحاجات المتعددة والمختلفة لهؤلاء الأطفال. فيها درجة من الصعوبة تشكل تحديا يحفز الطفل إلى التعلّم ويعزز ثقته بنفسه.
سابعاً:توفّر الروضة بيئة تربوية غنية، مشوّقة، مثيرة لقدرات الطفل، تناسب نضجه الذهني واهتماماته في هذه المرحلة.
ثامناً: تتداخل اللغة مع المواد جميعها وعبر كافة الأنشطة ، وتترابط مع عمليات نمو الطفل الذهنية والاجتماعية والجسدية ، فيتعلمها الطفل من خلال المحادثة والقصص والأغاني والعدّيات فيألف ألفاظها قبل أن يقرأها ويربطها برموزها اللغوية . وينطبق هذا المبدأ على اللغة العربية واللغة الأجنبية.
تاسعاً: التقييم في مرحلة الروضة هو عملية مستمرة تشمل قياس مدى ونوعية نمو الطفل حسب قدراته، بالإضافة إلى فعالية الوسائل والطرائق المستخدمة.
عاشراً: للمعلمة دور مميز في هذه المرحلة، فهو دور المحفّز للتعلّم والموجّه للعملية التربوية، والمنظم لبرامجها، والمراقب تفاعل الطفل مع عناصرها لتحقيق أهداف التعليم.

الجديد في منهجالروضة
جديد منهج الروضة يشمل المنطلق والتوجّه والطرائق والمضمون في آن معاً.
فمن حيث المنطلق يستقي المنهج من ثلاثة موارد هي:
- المبادئ التربوية العامة، المعتمدة بدورها على الدراسات الحديثة المعنية بحاجات الأطفال وخصائص نموهم وكيفية تعلّمهم في هذه المرحلة.
- واقع المجتمع اللبناني وثقافته.
- مواكبة العصر والتطلع نحو المستقبل.
قد لا تبدو هذه الموارد جديدة، إنما الجديد هو تداخلها بشكل متوازن في تحديد توجّه المنهج ومضمونه وطرائقه بحيث يتميّز بـ:
أولا:اعتماده على الأنشطة المتنوعة كطريقة للتعلّم، بحيث يكون الطفل فيها فاعلاً ومتفاعلاً، يخوض بنفسه خبرة حسيّة تسهم في نموه وتعلّمه. واعتبار اللعب النشاط والوسيلة التربوية الأكثر فعّالية في هذه المرحلة.
ثانياً: اعتماد مبدأ المحور والوحدة التعلميّة، حيث تتداخل المواد التعليمية في منهج متكامل يرتكز حوله النشاط، ويتوجّه إلى كافة نواحي نمو الطفل، مراعياً الفوارق الفردية التي تظهر بشكل حاد في هذه المرحلة، وينعكس ذلك في تنوع الوسائل والمرونة في اختيار الأنشطة.
ثالثاً:اعتبار اللغة مجموعة مهارات وفنون تتداخل مع المواد جميعها عبر كافة الأنشطة وتترابط مع عمليات نمو الطفل الذهنية والاجتماعية والجسدية.
رابعاً: اعتبار التقييم عملية مستمرة تشمل قياس مدى ونوعية نمو الطفل وتحقيق أهداف التعلّم على أساس قدرات الطفل نفسه، لا مقارنة بالآخرين. كما تشمل تقييم طرائق المعلمة وأساليبها وملاءمتها حاجات الأطفال وكيفية تعلّمهم.
خامساً: اعتماد التوازن بين الانطلاق من بيئة الطفل الاجتماعية والثقافية المباشرة وبين ربطه بالتقدم العلمي والتقني العصري، وبالتالي التوازن بين تنمية انتماء الطفل لمجتمعه وتنمية قدرة الإبداع والابتكار لديه.
سادساً: اعتبار الروضة مرحلة قائمة بذاتها تؤسس لمراحل التعليم اللاحقة، وذلك بتطوير استعداده للتعلم عن طريق تنمية مفاهيم الطفل وقدراته ومهاراته، بما فيها تلك التي تمهّد لعمليات القراءة والكتابة.
سابعاً:التركيز على إكساب الطفل الرغبة في الاكتشاف والاستمرار في التعلّم وذلك من خلال تلبية حاجات نموه ومراحله، وجعل التعّلم عملية ممتعة، فيها من التحدي ما يجعل الإنجاز وسيلة لتنمية ثقة الطفل بنفسه، وبذلك تسهم في تطوير استعداده للتعلّم كأساس متين تبنى عليه التربية اللاحقة.
" لا تتحطم " لو تحطم لك أمل ..
أعرف إن الله " يحبك " وابتسم ..
لا تقول الحظ ماعمره كمل ..
قل .. أنا حاولت ... بس .." الله " ما قسم..


الساعة الآن 11:31 .