مكعبات الماجى تحتوى على مادة احادى جلوتامات الصوديوم Monosodium Glutamate
وتعرف هذة المادةبـ MSG ويسميها البعض فى امريكا بالسم البطىء !!The Slow Poisoning of America



ويوجد عدة دراسات ذكرت ان استخدام مكعبات المرقة ب انتظام يؤثر ثأثيراً مدمراً على
خلايا مخ الأطفال هذا فضلاً على ثأثيرها على الكبد و الكلى للصغار و الكبار من جراء
المواد الحافظة بها الماجي وأيضا النكهات للشيبسي .وهى تحتوي على مادة
(( أحادي جلوتامات الصوديوم )) وهي تؤثر على البصر بشكل مباشر وتسبب الصداع
وداء الشقيقة .. وقد تؤدى ايضا الى الزهامير أو مشاكل أخرى .. نحن في غنى عنها ..



What if
there was scientific evidence that these chemicals could permanently damage a
critical part of the brain known to control hormones so that later in life your child might
have endocrine problems? How would you feel?



a chemical (MSG) added to food could cause brain damage in your children,
and that this chemical could effect how your children's nervous systems formed
during development so that in later years they may have learning or
emotional difficulties
?
كما أننا لا نعرف على وجه اليقين إن كانت مصنعة من لحوم الدجاج أم من النفايات المتبقية
من مصانع لحوم الدجاج المصنع ...


((حيث كشفت دراسة عملية سودانية))قام بها عدد من الباحثين بكلية
الصيدلة بجامعة الخرطوم وادارة التنسيق الصحي بوزارة الصحه وبين علوم المختبرات الطبية
وعلوم التقانة وجامعة السودان عن الاثار الصحية لمرقة الدجاج والمرقة الرزية بان هنالك علاقة
بين مرقة الدجاج وبعض حالات السرطان التي تفشت بصورة كبيرة في الآونة الاخيرة ،حيث
يستعملها السودانيون بصورة مستمرة وأشار الفريق الطبي الذي اجري الدراسة وهم
د /الفاتح ادريس ود/ عادل محمد حسين ود/ امير محمد سعيد ود/ معتصم ابراهيم والاستاذة
رانية محمد المعتصم



الي ان قصة الدراسة بدأت نتيجة لإخطار احد المواطنين من ولاية كردفان وذلك بان عددا كبيرا
منهم والذين يأتون للخرطوم لتلقي العلاج اتضح أنهم مصابون بمرض السرطان ، وكان الاستفسار
عن نوعية الطعام الذي يتناوله هؤلاء المواطنين وكان الرد بأنه طعام طبيعي ولكنهم ذكروا ان
المنطقة تأثرات في فترة سابقة بالجفاف والتصحر حيث أتت اغاثات كثيرة حيث استغلها الناس
في طعامهم كما حضر احد الطلاب من الولاية الشمالية وذكر ان السرطان انتشر بصوره كبيرة
في المنطقة
وذكر ان اهل المنطقة يستعملون مكعبات مرقة الدجاج بكميات كبيره ومن هنا بدأ البحث.



واوضحت الدراسه بان التجربة بدأت بإحضار ثلاثين فارا تم تقسمها إلي ثلاثة مجمعات في كل
مجموعة عشرة فئران حيث أعطيت المجموعة الاولي طعام عادي والثانية طعام عادي معه
مكعبات مرقه الدجاج بنسبة 10% أما المجموعة الثالثة أعطيت طعام عادي ومرقة رزية بنسبة 10%
ثم تركت المجموعات علي هذا الطعام لمدة 17 أسبوع و 19 يوم
وتمت مراجعة الفئران لتسجيل المواصفات حول وزنها ونشاطها خلال هذه الفترة أن المجموعتين
الاخيرتين والذي يحتوي طعامها علي مرقه دجاج
قد زادت زيادة ملحوظة خلال الأسابيع الاولى علي ان نشاطها قل بصورة واضحة وبعد ذلك تناقص
وزنها وأصبحت هزيلة كذلك فقد مات فأران من المجموعتين الي جانب ذلك قل عدد المواليد

وأكدت الدراسة ان مرقة الدجاج لها اثار كبيرة في الولادة والحمل اذ انها تقلل عدد المواليد وبع
د ذلك تم قتل نصف الفئران لعمل التشريح من الانسجة المختلفة والمخ ولامعاء والكبد والكلي
فقد لوحظ ان هنالك ضمور في مخ الفئران وعدم وجود كلي واضحه للفئران وكذلك حدث تصلب
وتفجر واضح في كلي فئران المجموعتين الاخيرتين
.
[/
COLOR]]


منقوووووووووووو ووووووووووووووو ووووووووووووووو ووووووووووووووو ول

من جد باين انها خطيره
اللهم انصر اخواننا المجاهدين .. وأرنا في الظالمين عجائب قدرتك ..
الله المستعان
بنات المجلس اقواااشي


جزاك الله على التنيه
مشكووووره على المعلومه


الساعة الآن 12:24 .