ما عندك راس مال مشروع نقش الحناء مشروع يكسب ذهب بدون راس مال
طيب ما اعرف ارسم حناء و ما اعرف ايش اسوى

فقط بسعر مخفض 50% عرض لمدة 15 يوم فقط من اليوم ب 150 ريال تعلمى نقش الحناء ستصلك الدورس 3 مرات بالاسبوع على ايميلك و مدة الدروس شهرين
1-سنعلمك خطوة بخطوة كيف ترسمين احلى رسمات الحناء و النقوش بمختلف انواعها الهندية و العربيه و ايضا سنرسل لك دروس فيديو لاشهر مصممى الحنه العالميين
2-سنعلمك كيف تعدين الحناء نفسها الحنه الطبيعيه للنقش
3- كيف تكسبين زباين جدد
4- كيفيع التسويق لنفسك


لا تنسى خطوة بخطوة ستتعلمين و بعدها ستجنين الارباح باذن الله كل هذا ب 150 ريال فقط


عند اكتمال العدد سنبدا الدروس و العرض لمدة اسبوعين فقط بعد ذلك سيكون السعر 300 ريال
الدفع على حساب بالراجحى
انا لا احب ان اعمل بيدى ماذا افعل ؟ تستطيعى ان تستاجرى عاملة فى البداية و تعلميها من خلال الدورس كيفيه النقش و يكون عملك هو الاشراف عليها و بعد ذلك تتوسعين يكونوا عاملتيم و 3 و مش شرط يكون عندك صالون ممكن ترسلى العاملة للسيدات بالمنزل فتكون التكاليف تكلفع اجر العاملة و هو ما ستدفعينه من الارباح

كيف باكسب هل الحنه مربحة؟

تابعينا بالرد التالى
رقمى للتواصل 00201068175222 واتس اب فقط الرقم لا يستقبل مكالمات تابعونى انستجرام alhodashop@
هذه قصة فتحية احمد الاماراتيه




لم تكن فتحية أحمد المواطنة الإماراتية تحلم أن تكون سيدة أعمال؛ بل وصاحبة حق امتياز تمنحه لوكلاء في أوربا والولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا، لكن هذا ما حدث فعلا بعد عامين فقط من مشوارها في عالم البيزنس الذي بدأ بسيطا بمجرد خيمة واحدة ارتفعت إلى 17 فرعا تم تقليصها إلى 15 فقط لصعوبة إدارتها.
تبدأ قصة الشابة الجامعية فتحية في عام 2002؛ حيث كانت تبحث عن فرصة عمل مناسبة، وخلال بحثها أرشدها البعض إلى:مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب






غير أن إدارة المؤسسة لم تتحمس في البداية للمشروع الذي فكرت فيه الشابة الإماراتية وهو "الرسم بالحناء"، وطالبها المسئولون في المؤسسة بضرورة التميز في فكرة المشروع لضمان النجاح.


لم تيئس الشابة الطموحة، فقامت بافتتاح خيمة للرسم بالحناء في أحد الفنادق في دبي، وما لبثت أن أتْبعتْها بخيمة أخرى في فندق آخر، وذلك على نفقتها الخاصة. وتكلفة الخيمة تقدر بحوالي 3 آلاف درهم، وتضم بعض الأواني البسيطة لعرض أكياس الحناء خلالها وبعض أدوات الرسم.


واستقطبت الخيمتان اهتمام نزلاء الفندقين، سواء من الراغبين في شراء الحناء أو الرسم بها، ونجحت في تحقيق أرباح، وهنا اقتنعت مؤسسة ابن راشد بجدية المشروع، وتميزه الفعلي؛ فوافقت على دعمه ماديا ومعنويا، فقدمت قرضا لصاحبة المشروع استثمرته في توسيع نشاطها ليشمل صنع الحناء علاوة على الرسم بها، وتم افتتاح فروع جديدة.


كما حصلت صاحبة المشروع على ترخيص رسمي لمزاولة النشاط، ووافقت مؤسسة بن راشد على منحها مكتبا إداريا للمشروع داخل مركز الأعمال التابع للمؤسسة في فندق أبراج الإمارات.




أما العوائق التي واجهت فتحية أحمد فأكبرها كان في البداية؛ فلم تكن مؤسسة بن راشد مقتنعة بالمشروع، ولكن مع الإصرار، وبذل مزيد من الجهد تخطت هذه العقبة وفقا لصاحبة المشروع.


وتلي ذلك عقبة أخرى وهي عدم قدرة فتحية على متابعة الفروع التي بلغت 17 فرعا؛ حيث تقول: "أنا أستيقظ من النوم مع صلاة الفجر، ولا أعود إلى بيتي إلا عند منتصف الليل، وأنا أم لثلاثة أطفال، ولذلك قلصت عدد الفروع إلى 15 فرعا، كما أن الخيمة الواحدة كانت تكلفني 3 آلاف درهم. أما الآن فتكلفة الخيمة تتجاوز 40 ألفا مع ارتفاع الأسعار وتطوير إمكانيات الخيمة".


تنصح صاحبة المشروع الشباب بالجرأة والإقدام على طرح مشروعاتهم والصبر والدأب عليها، وعدم الاستسهال والتراخي، كما أن عليهم أن يقدموا أفكارا متميزة تقدم إضافة حقيقية للاقتصاد، وتسد نقصا قائما في الأسواق حتى يتحقق لهم النجاح. إضافة إلى ذلك عليهم الاعتماد بشكل أساسي على أنفسهم في البداية حتى يثبتوا للجهات الداعمة أو المقرضة جديتهم واستحقاقهم لأي دعم، وقبل كل ذلك التوكل على الله سبحانه وتعالى، واليقين بأن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا.



رقمى للتواصل 00201068175222 واتس اب فقط الرقم لا يستقبل مكالمات تابعونى انستجرام alhodashop@
الله يوفقكم ويرزقكم ويسخر لكم عباده الصالحين
ربي أغفرلى مالا يعلمون وجعلني خيرا مما يظنون وجعل حياتي كلها نور وقبرنور والجنه مستقري وكل من قال أمين
موفقه





موفقه


الساعة الآن 08:33 .