السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صديقتي عندها حوض لأسماك زينة .. واشترت قبل 6 - 7 أشهر سمك ذهبي بسعر 200 درهم.
اليوم تريد تبيعهم لأنها على وشك السفر (بعد اسبوعين تروح اجازتها السنوية) وهي حايرة مين يدير باله على أسماكها... اخيرا ما شافت احد تعرفه عنده حوض سمك ممكن ان تستودعه الاسماك ....فقررت ان تبيع الاسماك (ال 12) بسعر 100 درهم (اي نص سعرهم) على الاقل أحد غيرها يآخذهم وما تموت الاسماك وهي تحصل على نص المبلغ الي دفعته عند شراءهم...

هذي مش قصة قصيرة .. وانما عرض لبيع 12 سمكة (مختلفة الالوان والاحجام) بسعر 100 درهم ... فالرجاء من الاخوات الي عندهم احواض سمك بالبيت .. يرسلون لي رسالة على الخاص حتى نتفق وين ممكن يتم شراءهم للسمكات... صديقتي عايشة في دبي ... وممكن توصل للشارقة اذا استلزم الامر.

مواصفات السمكات:
1- زوجين (4 أسماك) ذهبية كبيرة الحجم (ألوانهم برتقالي, فضي+أسود, برتقالي+أسود, ذهبي+أسود)
2- زوجين (4 أسماك) ذهبية مدورة (ألوانهم برتقالي, فضي+برتقالي, اسود+برتقالي)
3- زوجين (4 أسماك) ذهبية رفيعة (ألوانهم ذهبي سادة, فضي+برتقالي, أسود+برتقالي, فضي+أسود+برتقالي )


تحياتي للجميع



اقتباس مشاركة
سرْ في حياتك سـيرَ نابِه ْ ولُمِ الزمان ولا تُــحابه
وإذا حـللتَ بـمـوطـنٍ فاجعل محـلك في هضابه
واخترْ لنفـسـكَ منزلاً تهفو النجــومُ على قِبابه
ورُمِ العلاءَ مُـــخاطراً فيما تُحـاول مِن لُبابه
فـــالمـجـد ليس ينالهُ إلا المُخاطرُ في طِلابه
وإذا يخاطـبك الـلـئـيـ ــمُ فَصُمّ سَمعكَ عن خِـطابه
وإذا انـبـرى لكَ شاتماً فاربأ بنفسـك عن جوابه
فالروضُ ليس يضـيرهُ ما قــد يطـنطـن من ذُبابه
ولَـرُب ذئـبِ قـد أتا ك من ابن آدم في إهابه
ما امتاز قط عن ابن آ وى شـخصُهُ بسوى ثيابه
وإذا ظـفرتَ بذي الوفا ء فـحُطّ رحلكَ في رحاله
فأخـوكَ مَنْ إن غاب عنْـ ـك رعى وِدادك في غيابه
وإذا أصابكَ ما يســو ءُ رأى مُـصابكَ من مُصابه
وتراهُ يـيـجـعُ إن شــكـوْ تَ كأن مابكَ بعضُ مـابه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وينكم يا جماعة الخير!!!!!






السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا لكل من مر ... بس ليش ولا واحدة كتبت تنتوفة من جملة ... يعني ماحد عنده حوض لأسماك الزينة ...؟؟؟؟؟؟
لكل من ترغب برؤية الاسماك داخل الحوض , الرجاء ارسال الايميل على الخاص لأقوم بارسال ملف "فيديوكلب" كامل لها.....

تحياتي للجميع


اقتباس مشاركة
سرْ في حياتك سـيرَ نابِه ْ ولُمِ الزمان ولا تُــحابه
وإذا حـللتَ بـمـوطـنٍ فاجعل محـلك في هضابه
واخترْ لنفـسـكَ منزلاً تهفو النجــومُ على قِبابه
ورُمِ العلاءَ مُـــخاطراً فيما تُحـاول مِن لُبابه
فـــالمـجـد ليس ينالهُ إلا المُخاطرُ في طِلابه
وإذا يخاطـبك الـلـئـيـ ــمُ فَصُمّ سَمعكَ عن خِـطابه
وإذا انـبـرى لكَ شاتماً فاربأ بنفسـك عن جوابه
فالروضُ ليس يضـيرهُ ما قــد يطـنطـن من ذُبابه
ولَـرُب ذئـبِ قـد أتا ك من ابن آدم في إهابه
ما امتاز قط عن ابن آ وى شـخصُهُ بسوى ثيابه
وإذا ظـفرتَ بذي الوفا ء فـحُطّ رحلكَ في رحاله
فأخـوكَ مَنْ إن غاب عنْـ ـك رعى وِدادك في غيابه
وإذا أصابكَ ما يســو ءُ رأى مُـصابكَ من مُصابه
وتراهُ يـيـجـعُ إن شــكـوْ تَ كأن مابكَ بعضُ مـابه


الساعة الآن 05:29 .