بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وال محمد


أودعت مجموعة «اتحاد اتصالات» الفائزة بالرخصة الثانية لتقديم خدمات الهاتف الجوّال في المملكة 80% من قيمة العطاء الذي نالت في ضوئه الترخيص في السوق السعودية ومن المعلوم أن قيمة العطاء تبلغ 12.2 مليار ريال.
وأكدت لـ «الاقتصادية» مصادر مصرفية، أن الاتحاد الذي تمتلك شركة اتصالات الإمارات 35 في المائة منه، أودع قيمة العطاء في حساب مستقل خلال الأسبوع الماضي بفائدة مؤقتة بشكل أسبوعي للشركة، انتظارا لطلب الحكومة السعودية تحويله إليها بشكل مباشر وإنهاء إجراءات الترخيص .
وبيّنت المصادر أن نسبة الـ 20 في المائة المتبقية سيتم تمويلها من خلال اكتتاب عام يطرح للمواطنين السعوديين ويتوقع أن يتم طرح الأسهم للمواطنين السعوديين في تشرين الأول أكتوبر المقبل، وهي 20 مليون سهم بقيمة 50 ريالا للسهم الواحد.وأوضحت المصادر ذاتها، أنه تم تمويل العطاء من قبل الشركاء المؤسسين وقرض إسلامي بمبلغ 2.35 مليار دولار 8.8 مليار ريال رتبته مجموعة «سامبا» المصرفية، واشتركت في تمويله جميع البنوك السعودية، إضافة إلى بنوك خليجية هي بنكا دبي وأبو ظبي من الإمارات وبيت التمويل الكويتي من الكويت.
واشترك في تمويل العطاء من البنوك الدولية «سيتي بنك» الذي كان شريكا لـ «سامبا» عندما كانت تحت اسم البنك السعودي الأمريكي قبل أن يمتلك حصتها البالغة 20 في المائة صندوق الاستثمارات العامة، الذراع الاستثماري لوزارة المالية السعودية.
من جانبه، اكتفى عبيد بن مسحار النائب الأول للرئيس والمدير التنفيذي في مؤسسة اتصالات الإماراتية في تصريح لـ «الاقتصادية»، بأنه تم الانتهاء من عملية تمويل العطاء منذ فترة، معتذرا عن تحديد البنوك التي شاركت في عملية التمويل أو الجهة التي رتبت عملية الإقراض
تشكري على الخبر
شكرا على الخبر عزيزتي
الصراحه يبغى لنا نكتتب معاهم
ان شاء الله احنا راح نكتتب
يسلموو على الخبر


أعذروني بس ماني فاهمة إيش يعني إكتتاب


الساعة الآن 03:17 .