اقتباس مشاركة  (شيخة أحمد)
مول ‏ღ دانة الدنيا



وحضور كالدانة

في إجابة السؤال الأول صدقتِ ..
والدليل أن الغني بالذهب يتاجر في محل فاخر
والفقير يتاجر بالبطاطس المقلية على عربة خشبية .

/

كثر الله من أمثالك في توجيهك للزبونة إلى استخارة ربها ثم العودة إلى قلبها


/


في نظرك تدبيل الأسعار أليس من أجل تحقيق الربح الأكبر

اليوم وقفت مع زبونة كانت تريد مني شراء 30 هدية بـ / خمسمية ريال فقط لاغير
والهدايا لا تريدها من المستوى الرخيص ، ولا من المستوى المتداول في محلات أبو ريالين
حاولت إقناعها بأن الميزانية التي قامت بتحديدها للشراء لا تكفي لتحقيق رغبتها ولكن دون جدوى
ظنت بي ظن السوء وقالت إن علي إخراج تعبي خارج الـ / 500 ريال ،
في حين إن التعب والجهد المبذول لا يساوي أبداً نصف ما تدفعه .

لماذا لا تحسب الزبونة حساب تعبنا وخسارتنا وتعب جهدنا وإضاعة وقتنا وتركنا لمسئولياتنا
فقط من أجل تلبية طلباتها ورغباتها .؟؟؟
لماذا لا تفكر إلا في أن تسأل : هذا بكم ؟ دون أن تسأل : بكم تعبك ؟

هنا .. ألستِ معي أن من حق التاجر أ ن يرفع السعر لينال أجرة تعبه وخسائر جهده ؟



/


في عالم النت لا حقوق وهذا هو الواقع ..
صدقتِ .. لذلك لم أختارهُ عالماً لشهرتي كتاجرة فيه

/


أتمنى عودتك فإطلالتك دانة
ها انا عدت حسب رغبتك اختي الغاليه ..

سلمت اناملك وماخطت ..

بعلق على الكلام اللي تحته خط ..

وليش احقق ربح اكثر على حساب غيري ؟
انا كتاجره عندي شعار(اللهم ارزقني وارزق مني ) فالكثير يشتري مني السلع ليتاجر بها ويترزق الله ..
ليش مااكتفي بالمعقول واليسير ؟؟

طبعا مايحق لي ابخس التاجر ثمنه وتعبه ومجهوده واخذ البضاعه جاهزه مبرد بس بالمقابل بحدود المعقوول وحطي تحتها الف خط ..

كثير مااسمع وخاصه من تاجرات التوزيعات والهدايا والأشغال اليدويه ان الزبونات يبخسونهم حقهم .. بصراحه مالها حق انها تطلب عدد معين وتحدد ميزانيتها ونوعية التوزيع ..
ممكن تحدد العدد والميزانيه لكن النوعيه انا كتاجره اعطيها مايناسب ميزانيتها اما انها تشترط علي مبلغ وعدد ولا يزيد السعر فلا والله ماانصفتني .. وهذي لها كلام غير مجالي انا وبصراحه انتم اهلها واعرف مني ..



صدقيني ربح قليل وترفع يدينها وتدعي لك من قلب ــوالله يوسع لك برزقك بشكل ماتتخيلنه ..
خير من ربح كثير بدون دعاء ..


لك مني اصدق الود
حطمنا الاسعار : مبثوث دوسري ب 5ريال فقط

اقل كميه للطلب درزنين ،،،
0509000966 واتس اب فقط
ابدئي تجارتك باقل قدر من المال واسترجعيه باسرع وقت وارباح خياليه
http://forum.hawaaworld.com/showthread.php?t=3367924
بالكيلو عطورات ولوشنات وخمريات ومعطرات مفارش
http://forum.hawaaworld.com/ec_showp....php?t=3367871

تابعوني تويتر@dana_mull
عروض رمضان عرض قماش جفنشي+كبك+بوك 350﷼
اشتري علبه معمول واحصلي ع علبه مجانا
[color="Red"]"]هدايا رجاليه ،اقمشه جفنشي ودنهل ،ساعات اقلام كبك
url=http://www.0zz0.com][/url]
بخور دانه للفواحات منتج مميز للتجاره اوالاهدا روايح منوعه بالعلبه تدوم طويلا
اقتباس مشاركة  (aroma - ymani)
بالعكس التجارة شطارة لانه مع انتشار التاجرات الصغيرات فهنا الشطارة انك تكوني رقم واحد في التاجرات وذلك بجودة منتجك وعدم المبالغة في السعر وبعدين الغالي سعره فيه الي تبغى الرخيص والتعبان تروح لابو ريالين والي تبغى الغالي ذو الجودة تشتري وبعدين لاحظي ان ظروف الناس تختلف مو الكل له القدرة الشرائية يعني ابو ريالين رحمة للعالمين الي ما عندهم يشتروا واخيرا التاجرة تحط سعر مناسب للسوق عشان تضمن زباينها وتضمن مكسبها وقليل دائم خير من كثير منقطع

لؤلؤة الاكل :

شكراً للنصيحة التي طرزتيها بلآليء المديح
ولا يُقدر الكلمة إلاَّ من كان في الأصل لهُ روح أدبية

،

والله يا أختي أنا الآن لا أرجوا الله إلاَّ العافية
أسأل الله أن يأذن لي بالشفاء
ويرفع عني البلاء
ويُعيد لي حياة السعادة والهناء

،

أما عن الموهبة الأدبية التي ذكرتيها
فلا أنكر ولله الحمد ما وهبني الله إياه
وأما بنعمة ربك فحدث

لكن .. عن تجربة صادقة في هذا المضمار
لا تتخيلين إن الأمر بهذا السهولة أبداً
الكتاب حتى يتم طباعته يضيع في وزارة الثقافة والإعلام زمناً
وحتى يتم إخراجه للنور تصاب أوراقه بالإصفرار دهراً


وأول والله ما فكرت أن أتجه إليه من الناحية التجارية
هو فتح محل ( خطاط ) نسائي متخصص في اللوحات التعليمية
وذلك نظراً لما وهبني الله إياه من نعمة الخط والرسم
لكنني حين ذهبت إلى وزارة الثقافة والإعلام
كانت الشروط التعجيزية كفيلة بأن تجعلني أغض النظر تماماً
عن الموضوع وأتجه إلى فتح مشغل نسائي


وعندما أردت مرة أن أخرج كتيب صغير
بهِ عبارات لكل المناسبات
لا تتخيلين الإحباط الذي أصابني
ولاحظي أن قريبك الذي ذكرتيه ( رجلا )
يسند نفسه
أما أنا أنثى .. من يطيعني ليركض وراء إنقاذ قلمي

غير ذلك .. دعينا من هذا


أعطيني عدد القراء الذين سيشترون الكتاب

المكتبات الآن أصبحت تبكي وتتباكى من إهمال الناس لها

أصبحنا أمة ً لا تقرأ ولا تشتري بعد عالم الشبكة الإلكترونية

التي أصبح في طياتها ألف كتاب

تأملي فقط منظر الطاولات حينما يتم توزيع عليه المطويات والمنشورات

تبقى كما هي .. لا أحد يأخذها

ولا أحد يفكر في وضعها في الشنطة
إلا من رحم ربي

،

رأيت من خلال كلامك حرصاً على إنقاذي من بؤرة الفشل
وأنا والله يا أخيتي لست بفاشلة ولله الحمد
هذا الموضوع لم أكتبه ليكون شخصي بحت
بل هي هموم معاناة كل التاجرات في هذا المجال
ولا أخص به نفسي

،

أسأل الله أن تكون تجارتي الأولى والآخيرة هي ذكر الله
رجالٌ لا تهليهم تجارة ٌ ولا بيع عن ذكر الله

وثقي أنني لو ألفت كتاب
فسوف يكون من باب :
علم صالح يُنتفع به

وستكونين بإذن الله أول من أخبرها
عن صدوره للنور


لا حرمني الله روحكِ الطيبة
ومثلكِ بالفعل .. لؤلؤة

لكن الأكل .. خليه على جنب (:
الله ما اجمل السطور التي تكتبها اختى شيخه احمد اصلا انتي شيخه بخلقك وفكرك ماشاء اللله اسال الله ان يشفيك يالغاليه ويمدك بالصحه والعافيه فعلا افضل واربح تجاره تجارة القرب الى الله حبيبتى فعلا ماانكر ان هناك معناة للكتاب حتى هذا الرجل تخيلي كتب كم قصة ولا يتم الموافقه عليها رغم انها عاديه وتخيلي ليس فيها تشدد او انحلال قصه عاديه وهي جزء لقصة لكاتب صديقه وعددة كتب عن وضع المراءه لم تقبل تخوفا من فئه معينه رغم انها تحتوي عن افعال قمنا بها نساء المسلمين بعهد الرسول صلى الله عليه سلم لحفظ حقوقهن لانه دائما يناصر المراءه فكرة عمل كتاب

هي متعبه لكن عندما اجد لهذا الكاتب معجبين من يحبون سرده واقتناء كتبه يدب الحماس مهما كانت الظروف وفي النهايه هي علم ينتفع به من بعده ففكرة كتاب دينى هي من الاعمال التى تبقى لبنى ادم اختي انا واثقه انك رائعه وانك صاحبة همه لكن الظروف الصعبه للمراء ه هي العائق وباذن لله طموحاتك سوف تتحقق اختى انا اؤمن بكلام الرسول تفالوا بالخير تجدوه وفيه كتاب اكيد معروف اسمه السر اي قانون الجذب انتى حيث ما تفكرين والله ثم والله يوم وانا توني باديه مشروعي تخيلت لقاء صحفي وكنت اجاوب على اسأله من عقلي لو حصل معي لقاء والله ياشيخه ما مر شهر ماشاء الله الى التلفزيون السعودي عمل معي لقاء جات صحفيه للبوتيك وصورت طبعا رفضت الظهور فقط صوتي وكانت احلى تجربه فقررت انى اعمل قانون الجذب رغم انى انسانه متشائمه جدا معي فوبيا من الامراض والمستقبل وجلست سنتين بعد الجامعه مريضه معي اكتئاب ونوبات هلع وذهبت الى معالج نفسي والى الان ينتابنى شعور فظيع من المخاوف ورهبه لا يعلمها الى الله دائما اخاف من كل شي جديد فتخيلي نجاح بس فيه شكوك ومخاوف والله احيانا تجينى الحاله اقعد 3 ايام بغرفتى عانية الحمد لله لان مرض الاكتئاب الله يبعده عن كل مسلم تكونى في دائره مغلقه تدورين فيها حولين نفسك بس الدعاء واللجوء الى الله كان سبب في علاجي رغم الحاله تجينى من فتره لفتره وايام من السنه مثل شعبان وشوال ما دري هي عين او مرض نفسي لكن مانقول الى الحمد لله نعم الله كثيره يكفي نعمة البصر لو وزنها بالدنيا ومافيها ماجات عندها الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
حفظك الله وعافاكي من كل شر

سبحان الله ياشيخه تونى اقرء عن حياة الكاتبه اجاثا كرستى تخيلي قصتها وكتابها الاول تم رفضها والقصة الثانيه لم يقبل بها احد الى واحد اخذها واتوقع لها الفشل تخيلي مين اجاثا كرستي والان قصصها تدرس بالجامعات

وقرئت لحياة امريكيه بدت حياتها (فقيره )فكانت تجيد الطبخ وبدءت بعمل ساندوشتات لموظفي الشركات وتخلي اولادها يوصلوها وبعدها بدء شركات ومنازل تطلب الخدمه هذي وتخيلي الحين عمرها 60 وممكن اكبر واصبحت مشهوره ولها شركات وراح احاول اكتب سيرتها لان قصتها اعجبتنى وهي مشهوره بالابتسامه حتى توقيعها عليه فيس يضحك


تذكرت شي من المعوقات الى واجهتني
نقطه لم اذكرها تواجهها التاجره وهى عدم وجود الخامات الراقيه خاصة اصحاب الاعمال اليدويه فتجديني اذهب الى مصانع او محلات كبيره تعم بالاغلب بالرجال وازاحمهم رغم انها اماكن تخوف لابد ان يكون معي رجلا او السفر لبلاد اصحاب صنعه وايضا اواجهه مشكله عدم توفر بضاعه جيده للعمل عليها

شكرا لك
>>لك الحمد ياربي انك ربي < <
[ [ نظر رجلان من خلال قضبان السجن فرأى احدهما الارض ورأى الاخر النجوم

12690071441
لا يشبهني الأخرون :

أشكر لكِ تعقيبك على الأخت الكريمة / لؤلؤة الاكل

وحقيقة ً لم أفكر في أن أدخل مضمار التجارة من الناحية الأدبية أبداً
رغم أن كثير ولله الحمد طلب مني الإشتراك ببرنامج شاعر المليون
ولكن لم أستسغ أبداً الفكرة
لإقتناعي التام أن المراءة ثوبها / حياءها ، فإذا نزعت هذا الثوب لم يعُد هناك شيء
وعلى هذا تربيت وهذا من فضل ربي

وكم من مرة طلبوا من أن أكتب القصائد وأبيعها للإستوديوهات
التي تنتج أشرطة الزفة
القصيدة لوحدها فقط بـ 3000 ريال
يعني راتب موظفة في شهر

لكنني والله لم أشأ
أو بالأصح لم يشاء الله
فماذا عساي أن أكتب ؟!
غزلاً ومديحاً وتمجيداً في أناسٍ لا أعرفهم ولم أعاشرهم
والشعراء يتبعهُم الغاوون ألم تر أنهم في كل وادٍ يهيمون وأنهم يقولون ما لا يفعلون

ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا أحتسب


،


التعامل مع الناس أصبح صعب في كافة المجالات
وليس في التجارة وحسب
لكن نهوضنا بـ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :
المؤمن الذي يُخالط الناس ويصبر على أذاهم خيراً
من المؤمن الذي لا يُخالط الناس ولا يصبر على أذاهم

وأكمل المؤمنين إيماناً أحسنهم خلقاً


،


عن نفسي .. لم أعد أحتمل الناس
ولم تعد لدي القدرة على امتصاص غضبهم
لإن كل هذا أفعله على حساب أعصابي ونفسيتي
وصحتي الآن لم تعد تساعدني

لذا

من ترك شيئاً لله عوضه الله بخير ٍ منه

،

لا حرمني الله حضوركِ
وشكراً ألف شكر لتميزكِ


الساعة الآن 03:01 .