ما شاء الله عليها
ماشالله


وجزاك الله خير على ذكر هالتجربه المثيره
الله يزيدك ويكرمنا آمين
(((((((وأبواب الرزق الأخرى موجودة سبقنا فيها أناس كانوا أكثر منا وعيا وإدراكا بحال بلادنا وطرق الكسب فيها فأكلوا من خيرها واغتنوا منها ولا يزالون يمارسون الدروس الخصوصية ويتقاضون على الكتاب في الفصل الدراسي الواحد للتلميذ مبلغا يتراوح بين الألفين والثلاثة آلاف ريال . فيجنون عشرات ومئات الألوف منها ونحن لا نزال نخاطر بأنفسنا ونزهق أرواحنا وسعادتنا في سبيل شيء لا يساوي جزءاً مما نتجرعه منه من شقاء وألم). أبواب الرزق دائما موجودة المهم أن نعرف كيف نفتحها )))))))


لولا ثقتها بنفسها وجرأتها في التجربة لظلت كالكثيرات
يندبن حظهن ويعشن بملل وفراغ وروتين قاتل

وهذه التجربة اراها تتكرر كثيراً ..لاتتطلب الا ان تكون الفتاة ممتازة في المادة ولها قدرة على الشرح و الصبر مع الطالبات ومكان واسع ومتابعة لاوضاع المادة و تدريسها
ووقت منظم قبل كل شيء
ماشالله
وجزاك الله خير على ذكر هالتجربه المثيره


الساعة الآن 01:36 .