السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا فكرت اجيب شنط تقليد
ولكن انصدمت لما قرات هذه
الفتوى
انتظر ردودكم
اخواتي الحبيبات تصفحت موقع الفتاوى فشدني حكم المتاجره في البضائع الماركات المقلده التي يجهلها الكثير واحببت نقلها اليكم



رقـم الفتوى :
76793
عنوان الفتوى :
المتاجرة في الماركات العالمية المقلدة
تاريخ الفتوى :
06 شعبان 1427 / 31-08-2006

السؤال


اشتريت شنطا نسائية لماركات عالمية مقلدة، فهل يجوز ليالمتاجرة بها، وبيعها لزبائن يعلمون بأنها مقلدة، مع العلم بأنني لا دخل لي فيتصنيع هذه الشنط، أي أنها تباع في بلد آخر وأنا أذهب فقط وأنتقي الموجود، مع العلمأيضاً بأن الكويت تمنع المتاجرة بالبضائع المقلدة وتحترم الحقوق الفكرية؟وشكراً.

الفتوى


الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإذا كانالمقصود بالتقليد هنا أن يكتب على هذه الشنط العلامة التجارية أو الاسم التجاريالخاص بتلك الماركات بغير إذن منها، فهذا تزوير واضح وهو حرام شرعاً لأنه تعد علىحق الشركات في العلامة والاسم التجاريين، وهما حقان ماليان معتبران، كما تقدم بيانذلك في الفتوى رقم: 73512.
وبالتالي لا يجوز لكالاتجار فيها لأن الاتجار فيها والحال ما تقدم مشاركة في الاعتداء، سواء علمالزبائن بحقيقة ذلك أم جهلوا، وسواء أجازت الدولة هذا العمل أو منعته ما لم تجزهالشركات صاحبة هذا الحق.
والله أعلم.
المفتـــي:
مركز الفتوى



الســــــــــــ ـــــــــــؤال الثاني
هل تجوزالتجارة بمواد مقلدة ونوعية التقليد درجة أولى كالعطور أو الملابس "على سبيل المثالعطور شانيل أو أديدايز الأصلية قيمتها 350 دولار والمقلدة قيمتها 20 دولار" وأكثريةالمستهلكين يعرفون أنها مقلدة من خلال سعر الشراء لأنها رخيصة. فهل يجوز التجارةبها علما بأن الشركات الأصلية لم تعط تراخيص للتجارةباسمها؟

الفتوى


الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فقد بينا فيالفتوى رقم: 76793، أنه لايجوز الاعتداء على العلامة التجارية أو الاسم التجاري الخاص بتلك الماركات بغير إذنمن أصحابها، وإلا فهو تزوير واضح، وهو حرام شرعاً لأنه تعد على حق الشركات فيالعلامة والاسم التجاريين، وهما حقان ماليان معتبران، وللشركة صاحبة العلامةالتجارية متابعة ومقاضاة من يقلدون شعارها إن لم تكن أذنت لهم في ذلك.
ولا تجوز المتاجرة في مثلتلك المواد المقلدة، لئلا يكون شريكاً لأصحابها في الإثم وعوناً لهم على الباطل،كما أن كثيراً منها لا تراعى فيه الجودة وأسباب السلامة فيضر الناس.
وبناء عليه فلا تجوزالمتاجرة فيها ولو لمن يبين كونها تقليداً، وقد نص أهل العلم على أن الآخذ منالغاصب أو السارق أو المعتدى مثلهم ما دام يعلم أنهم قد اعتدوا على حق غيرهم،وللفائدة انظر الفتوى الموضحه أعلاه.

المصـــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــ در
http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=130568 &Option=FatwaId

بنات عندي قروب في البلاك بيري للبنات بس الي تبي اضيفها ترسل الرقم
سبحان الله الإســـلام كفل الحقوق وحافظ عليها .. تمام عليك اختي انك مادخلتي فيها لاتدخلي في شئ مشبوه الله يبارك لك
(*بنت شيوخ*)

الله يفتح عليك
وينور لك بصيرتك
بحق لا إله إلا الله محمداً رسول الله

،

ما تتخيلين قديش أستأ من هالموضوع
التقليد اللي غثونا به
وما عاد تقدرين تميزين بين غالي وبين رخيص من كثرة التقليد


،


قبل يومين كنت في السيارة خارجة من المستشفى
وحالتي ما يعلم بها غير الله
الود ودي حتى نسمة الهواء ما أحس بها
من كثر الوجع اللي قاتلني


ويجيني واحد من الباعة المتجولين
يبيع ساعات :

ماما شوفي ساعة كرستيان ديور ب35 ماما
ماما انت ما يبغى كرستيان فيه شانيل ب25 ريال

وأنا ساكتة ما في أرد عليه
بغيت أقول له :
لو يسمعك ديور تجي له سكتة قلبية

والله أطالع فيها وإنها فعلاً نسخة طبق الأصل من الساعات الأصل
اللهم .. الرونق منعدم
الرخيص فعلاً بخيص .. والغالي ثمنه منه وفيه


وما تتخيلين قديش أستغرب من عدم مقاضاة هالماركات للشركات المقلدة لهم

قبل فترة .. رفعت محلات ( تالة ) اللي بالرياض
قضية على محلات ( تالة ) اللي بجدة
لإنتحالهم الإسم والبيع في نفس المضمار
فما كان من ( تالة جدة ) إلا إنها تغير اسمها إلى ( تالة الجود )

هالحقوق والا بلاش


،

تاجري في الشنط لكن مو التقليد ولا الماركات
تاجري في الشنط اللي تجيك طقم هي ومحافظها
أو الشنط اللي تجيك خاصة بالرحلات 4 قطع
أو شنط السهرات المميزة
أو شنط الأطفال الرائعة اللي طالعة هالأيام
وإن حبيتي أدلك على أماكنها أو اساعدك في شرائها حياك
وتأكدي إن من ترك شيئاً لله عوضه الله بخير منه
اقتباس مشاركة  (شيخة أحمد)
(*بنت شيوخ*)


الله يفتح عليك
وينور لك بصيرتك
بحق لا إله إلا الله محمداً رسول الله

،

ما تتخيلين قديش أستأ من هالموضوع
التقليد اللي غثونا به
وما عاد تقدرين تميزين بين غالي وبين رخيص من كثرة التقليد


،


قبل يومين كنت في السيارة خارجة من المستشفى
وحالتي ما يعلم بها غير الله
الود ودي حتى نسمة الهواء ما أحس بها
من كثر الوجع اللي قاتلني


ويجيني واحد من الباعة المتجولين
يبيع ساعات :

ماما شوفي ساعة كرستيان ديور ب35 ماما
ماما انت ما يبغى كرستيان فيه شانيل ب25 ريال

وأنا ساكتة ما في أرد عليه
بغيت أقول له :
لو يسمعك ديور تجي له سكتة قلبية

والله أطالع فيها وإنها فعلاً نسخة طبق الأصل من الساعات الأصل
اللهم .. الرونق منعدم
الرخيص فعلاً بخيص .. والغالي ثمنه منه وفيه


وما تتخيلين قديش أستغرب من عدم مقاضاة هالماركات للشركات المقلدة لهم

قبل فترة .. رفعت محلات ( تالة ) اللي بالرياض
قضية على محلات ( تالة ) اللي بجدة
لإنتحالهم الإسم والبيع في نفس المضمار
فما كان من ( تالة جدة ) إلا إنها تغير اسمها إلى ( تالة الجود )

هالحقوق والا بلاش


،

تاجري في الشنط لكن مو التقليد ولا الماركات
تاجري في الشنط اللي تجيك طقم هي ومحافظها
أو الشنط اللي تجيك خاصة بالرحلات 4 قطع
أو شنط السهرات المميزة
أو شنط الأطفال الرائعة اللي طالعة هالأيام
وإن حبيتي أدلك على أماكنها أو اساعدك في شرائها حياك

وتأكدي إن من ترك شيئاً لله عوضه الله بخير منه




صح لسانك
صراحه انا قبل سمعت اجابه لاحد المشايخ عن بيع قطع السيارات المقلده وكان الجواب لايجوز لكن راح عن بالي ان كل البضائع المقلده نفس الشي
جزاك الله كل خير






الساعة الآن 02:21 .