السلام عليكم
اخباركم
اكيد شوقتكم
بنات انا في درس
مافهمته لنا الاستاذه مره وحاولت احل الواجب ماعرفت

معليش اي وحده ممكن تساعدني ساعدوني الله يوفقكم

بقول الاسئله ولو تكرمتو جاوبولي عليها ماعرفت اجاووووب الا على السوال الاول وشاكه بعد

السوال الاول
عللي الشرك اظلم الظلم؟
كتبت
لانه وضع الشي في غير موضعه فمن عبد غير الله
فقد وضع العباده في غير موضعها
هذا كان جوابي رجا تاكدو من صحة الاجابه




والسوال الثاني ماعرفتله نهائي
المشرك اجهل الجاهلين بالله تعالى؟؟؟؟؟؟



والسوال الثالث
الشرك نقص وعيب نزه الله نفسه عنهماا؟؟؟؟



ارجو الرد بسرعه والي ماتعرف ترفع ارجوكم مابي انقص درجات مع بداية السنه
وشكراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
يالله لاني ابي اناااااااااام
(طيب اش دخلنا)
هههههههههههههههههههههه
22-10-1431 هـ, 07:53 صباحاً
 

لا توجد تقييمات لهذا الموضوع

يمكنك البدء بإعطاء تقييم عبر الضغط على النجوم أدناه:
5
4
3
2
1
استغفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرالله
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
22-10-1431 هـ, 07:55 صباحاً
 
السؤال الاولسبب كون الشرك أظلم الظلم عدة أمور هي:

1. أنه تشبيه للمخلوق بالخالق في خصائص الإلهية، فمن أشرك مع الله أحداً فقد شبهه به. وهذا هو أعظم الظلم. قال تعالى: إِنّ الشّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ. {لقمان: 13}

2. أنه تنقص وعيب نزه الرب سبحانه نفسه عنهما، فمن أشرك بالله قد أثبت لله ما نزه نفسه عنه، وهذا غاية المحادة لله تعالى.

3. أن المشرك لا يعظم الربّ تعالى ولا يخلص له في الحب؛ لما يخالط قلبه من حب معبوداته وتعظيمها.

4. أنه يظن بالله ظن السوء، قال تعالى: وَيُعَذّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْء عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْء وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءتْ مَصِيراً {الفتح: 1}.

5. أن التلبس به يوقع الفرد والمجتمع في ظلمات متراكمة.

السؤال الثاني
فان المشرك أجهل الجاهلين بالله. حيث جعل له من خلقه ندا. وذلك غاية الجهل به، كما أنه غاية الظلم منه، وإن كان المشرك في الواقع لم يظلم ربه وإنما ظلم نفسه.

السؤال الثالث
أنَّ الشركَ تنقص وعيب نزه الرب سبحانه نفسه عنهما ، فمن أشرك بالله فقد أثبت لله ما نزه نفسه عنه ، وهذا غاية المحادَّةِ لله تعالى ، وغاية المعاندة والمشاقَّة لله .

اتمنى اكون افدتك لاتنسيني من دعواتك الصادقة بالتوفيق وتحقيق مرادي
22-10-1431 هـ, 08:06 صباحاً
 
ياحياتي الله يوفقك ويحقق لك كل مرادك والله
مدري شقول الا الله يووووفقك يااااااااااااااااااااااااااااااارب في الدنيا والاخره
ويحقق لكك مرادككككككككككك
22-10-1431 هـ, 08:10 صباحاً
 
انتي في اي صف انا مادرست كذا هههههههههه
الله يوفقك يارب
22-10-1431 هـ, 12:33 مساءً
 


الساعة الآن 12:31 .