.
.
.
بالتوفيق يارب


ماتت بائعة الكبريت بردا فأصبحت أسطوره ، ومات آﻻف اﻻطفال السوريين بردا وجوعا فصمتت كل المعمورة.
وياك حبيبتي


الساعة الآن 11:36 .