عالمي يعلمني ... عالمي يشجعني


الدوره ناتج خبره .















العطر اروع مافي الوجود
هو الحب ...
هو العاطفه....
هو الاثاره ...
هو الجمال...
هو الانوثه ...
هو السحر...
هو الذكريات...



ومن منا يستطع العيش دون هذه الاشياء ...!




عالم العطور عاااالم لانهاية له
عالم مليء بالاسراااااار
هذا العالم قد يكون للبعض غاااامض
وقد يكون للبعض الاخر مغامره
وقد يرى فيه البعض قمـــــــــــة الاستمتاع
هذا العالم متشعب ومتفرع لعدة فرررروع
في هذه الدوره ان شاء الله سوف نغوووووووص في اسرار هذا العالم
نتعرف على القديم
ونستكشف كل ماهو جديد
وشعارنا في ذلك
( انتقاء العطور فن ومهاره وابداااع )








الدروس اللي ستقام عليها الدوره
1/ تاريخ العطور على مر العصور
2/ أسرار متنوعه عن العطور
3/ فئات تصنيف العطور
4/ مكونات العطور
5/ معلومات عااامه وشامله عن العطور







رابط الموضوع الخاص بالدروس والمناقشه
؛¤ّ,¸¸,ّ¤؛°`°؛¤ دورة انتقاء العطور فن ومهاره وابداع (دروس ومناقشه) ¤؛°`°؛¤ّ,¸¸,ّ¤؛























تاريخ العطور على مر العصور



في العصور الحجرية



عرف الإنسان البدائي العطر من استنشاقه للورود والأعشاب ,فكان يقطع الأعشاب العطرية ويحرقها لتعطيه الروائح العطرة وكان ذلك غالبا مخصص للأغراض الدينية لا للزينة




.




في الحضارة المصرية القديمة





صناعة العطور في مصر القديمة




كان لمصر الدور الأكبر في تأسيس صناعة العطور وكانت توجد طريقتان لصناعته : الأولى وهى وضع الأزهار في لوحة كبيرة من ورق البردي له طرفان تمسك به سيدتان ويوضع الورود مع قليل من الماء في داخل اللوح ثم تدور كل سيدة الطرف الذي تمسك به عكس اتجاه السيدة الأخرى فيتم عصر الورود وكان يوضع تحتهما إناء كبيرة ليسع الكمية المعصورة ثم بعد ذلك تحفظ في أواني خزفية وفخارية وكان يصنع للملكات وزوجات الأمراء والكهنة للتزين به عند الاحتفالات وكان للطبقات الغنية لا لباقي الشعب، الطريقة الثانية وهى وضع الورود في إناء فخاري صغير وحرقه لأعطاء رائحة عطرة للجو وكان هذا النوع من العطور جزء من القرابين المقدمة للآلهة أو لتوديع المتوفي ولم يكن لأغراض الزينة.



في الحضارة البابلية والآشورية




يعتبر أول كيميائى صنع العطور في العالم هي الكيميائية (تابوتى) التي كانت تعيش في بابل في الألفية الثانية قبل الميلاد، فقد ذكر اسمها في الكتابات المسمارية القديمة وذكرت أيضا إحدى طرقها لصناعة العطور ولكنها غير معلومة وهى في الأغلب مجموعة من الأعشاب الطبيعية والورود تعطى رائحة نفاذة، ولم يعرف الكثير عن صناعة العطور في الحضارة البابلية والأشورية ولا عن طرق استخدامه.



في الحضارة القبرصية القديمة


إناء عطور على هيئة رأس امرأة من قبرص يرجع تاريخه إلى القرن الثاني قبل الميلاد تاريخيا، أول عطر وجد في العالم كان في جزيرة قبرص على يد علماء إيطاليين في مايو 2004 الذي يرجع تاريخه إلى 4000 سنة مضت، وأيضا اكتشفت إحدى البعثات ان قطعة أرض تبلغ حوالي 4000 متر مربع كانت مخصصة لصناعة العطور والتي غالبا اخذت طريقة صناعتها من الحضارة المصرية القديمة لتشابه طريقة الصناعة والأغراض المستخدمة والتي تناقلت فيما بعد إلى روما إبان الإمبراطورية الرومانية.




في الحضارة القبطية




عندما نشأت الحضارة القبطية ورثت الكثير من الحضارات المختلفة لذا نجد أن صناعة العطور تنوعت في العصر القبطي، وكانت أهم طريقة لصنع العطر هي مزج سائل شجرة المر مع قرفة عادية ثم وضع عصير القصب والقرفة الصينية، وكانت هذه الطريقة ممنوع استخدامها إلا للقساوسة أو للمرأة في بعض الحالات.



في الحضارة الإسلامية




مع أن الحضارة الإسلامية ورثت الكثير عن الحضارة الأغريقية



إلا أن العرب هم أول من استخدم تاج الزهرة لاستخراج ماء الزهور منذ 1300 عام، ولم يستعمل العرب تاج الأزهار كعطرٍ فقط بل استعملوها كدواء أيضاً. ولعل أقدم أنواع العطور في العالم يدعي "عطر الورد" وقد كان رائجاً جداً لدي القبائل العربية، تعتبر الأزهار مثل الياسمين والبنفسج وزهر الليمون والورد وغيرها، من المصادر المهمة لاستخراج العطور عند العرب، ولكن جوهر العطر يستخرج من مصادر أخرى غير الأزهار، كالخشب ولاسيما خشب الأرز وخشب الصندل، ومن الأوراق مثل النعناع والغرنوق والخزامى، ومن جذور معينة مثل الزنجبيل والسوسن ،
إن الطريقة العربية لصناعة العطور تكمن في استقطار تيجان الأزهار مع الماء، وتكون عبر وضع رقائق من الزجاج في إطارات خشبية حيث تغلف بدهن نقي وتغطي بتيجان الأزهار وتكدس الواحدة فوق الأخرى. ويجري تبديل التيجان بين حين والآخر إلى أن يمتص الدهن النقي الكمية المطلوبة من العطر، ولعل أفضل العلماء في صناعة العطور هو بن سينا الذي اكتشف طريقة استخراج العطر من الورود والتي سميت فيما بعد بألتقطير، وأيضا من أبرز العلماء العرب في صناعة العطور هو الكندي الذي ذكر في كتابه (كيمياء العطور) قائمة طويلة لعطور مختلفة وكان في اغلب طرقه يستخدم المسك والعنبر كجزء أساسي في أغلب العطور.



في الحضارة الأوروبية الحديثة




ورثت أوروبا أغلب طرقها من العرب وكان أكثر الناس اهتماما بعلم العطور هم الهونجاريين الذين أضافوا الكحول إلى صناعة العطور ،ويعتبر أول عطر يستخدم فيه مادة الكحول كمادة أساسية كان في عام 1370 وكان تكليفا من إليزابيث ملكة بولندا والذي أطلق عليه فيما بعد ماء هونجاري نسبة للهونجاريين، ومن الملكات اللاتي اهتموا بصناعة العطور هي كاترين دي ميديشي ملكة فرنسا التي كلفت صانع العطور الخاص بها(رينى لن فلورينتن) بإدخال أنواع جديدة من العطور ولكن لم يعرف أى شيء عن طرقه وذلك لسرية مختبره، خلال عصور النهضة تمكنت فرنسا من السيادة في مجال صناعة العطور فقد كان يصنع في جنوب فرنسا أهم العطور ومستحضرات التجميل العالمية، وعرفت طائفة في فرنسا خلال القرن السابع عشر باسم (صناع العطور) والتي كان لها تأثير ضار في بعض الحالات حيث كانت تستخدم مواد سامة في صناعتها للعطور فعلى سبيل المثال توفيت إحدى الأميرات الفرنسيات بسبب استخدامها للعطور في تجميل بشرتها والتي أثرت على سمعة هذه الطائفة، واهتم ملوك فرنسا جميعا بالعطور فخلال القرن الثامن عشر كان الملك لويس الخامس عشر مهتم جدا بالعطور فقد كانت عربته الملكية تدهن كل صباح بالعطور وكان أثاثه يدهن يوميا بالعطور وكانت ملابسه تظل داخل إناء العطور لعدة أيام، ولم يهتم الملك لويس الخامس عشر بالعطور في حياته الخاصة فقط بل أمر بتحويل بعض المزارع إلى مزرعة للنباتات العطرية، النهضة التي أنشأها لويس الخامس عشر جعلت من باريس مركزا مهما في صناعة العطور وزراعة النباتات العطرية، ومن الملوك المهتمين بالعطور أيضا نابوليون بونبارت الذي عرف عنه بالاهتمام بالترف فقد اهتم أيضا بدهن العربة الملكية بالعطور ويقال أنه في وقت من الأوقات كان يستخدم 60 زجاجة من عطر الياسمين في الشهر وكان أحب العطور إليه هو عطر الجوزفين لاحتوائه على المسك العربى الأصيل،
في إنجلترا لم تكن صناعة العطور شيء مهما إلا بعد مجئ هنرى الثامن الذي أدخل هذه الصناعة إلى إنجلترا وأيضا الملكة إليزابيث الأولى أهتمت كثيرا بصناعة العطور حيث يقال انها لم تكن تستطيع تحمل أي رائحة كريهة الأمر الذي سبب لها مرض في لسانها، وكانت السيدات تأتي إلى بيت الملكة إليزابيث للتنافس في أفضل العطور رائحة، وحدث التغيير الكبير عندما جاءت الكيمياء الحديثة فقد شهدت صناعة العطور تقدما عظيما بعد الثورة الصناعية الكبرى كما بدأ استخدام العطور بشكل شائع في كل طبقات الشعب بل وعندما كان سعر العطور يزيد تحدث مظاهرات في لندن، قبل وصول الكيمياء الحديثة إلى الأمريكتين كانت هناك وصفة شعبية تعتمد على مياه من نهر فلوريدا (لاعتقادهم في جمال رائحته) ثم يخلط مع قرنفل وقرفة صينية وأوراق الليمون ،وتطورت طريقة صناعة العطور لتصبح استخدام مذيباً نقياً يتم استخراجه من النفط. ثم يدور هذا المذيب علي تيجان الأزهار النضرة إلي أن يصبح مركزاً بالعطر، ويتم فصل المذيب بواسطة عملية التقطير. ويُنقى العطر بالكحول ويكمن حالياً تركيب العطور من مواد كيميائية بحيث تبدو وكأنها روائح طبيعية وأصبحت صناعة العطور لها شركات كبرى متخصصة في هذا المجال.





























2/ أسرار متنوعه عن العطور






إن العطر يحيطك برائحة تنعشك . فالعطر يمدك بالبرودة أيام الصيف كذلك عندما تدلكين جسمك بعد الحمام بقطعة من القطن مغموسة بماء الكلونيا فهذا يعدل حرارة جسمك ويقيكِ من ضرر الانتقال من جو الحمام إلى الجو الخارجي البارد.





العطر ونوعية البشرة
ضعي في اعتبارك ان البشرة الجافه تمتص الزيوت في العطور لذلك تذهب رائحة العطربسرعه . أما البشرة الدهنية فهي أكثر احتفاظاً بالعطر ورائحته .

العطور في الصيف
يكون الجلد زاخراً بالحمضيات والدهنيات في الجو الحار , ويساعد الدهن العطر على البقاء مدة اطول أما الحمضيات فتجعله أكثر حدة لذلك من الأفضل استخدام عطر خفيف في الصيف .


العطور والشخصيه
الفتيات الصغيرات السن يناسبهن العطر المصنوع من الزهور . أما النساء الأكبر سناً فيناسبهن العطر الأثقل والأقوى .أما العطور المعتمدة على الأعشاب الخضراء فهي تناسب الشخصيه الرياضيه .

العطور والطعام
لا تضعي العطور بعد تناول الأطعمة الحارة مثل البصل والثوم والسمك والكاري . كل هذه الأطعمه تصل إلى البشره وتؤثر على رائحة العطر .

العطور والنفسية
لا تضعي العطور وانت في حاله نفسيه سيئه أو تعانين من ضغوط معينه وتوتر عصبي .في هذه الحالة تؤثر العطور بشكل مباشر على الأعصاب ذات الصلة بحاسة الشم .

العطور ما لها وما عليها

عند استخدام العطر لأول مرة، حتى ولو كان مأمون المصدر؛ فإنه ينصح بالتجربة على منطقـة صغيرة بالجلـد، حيث يوضع في أعلى الذراع مرتين يومياً لمدة ثلاثـة أيام، ويلاحظ إذا كان هناك أعراض حساسية مثل: الحكة، والاحمرار، ووجود بثور على الجلد، أو حتى تهيج يسير.
وينصح بعدم وضع العطور على الأماكن المعرضة لأشعة الشمس؛ مما قد يسبب حساسية شديدة بالجلـد عند بعض الأشخـاص الذين لديهم قابلية للإصابة بالحساسية..
ولمعرفة ما إذا كان العطر هو السبب في الحساسية، هناك اختبارات حساسية تجرى على الجلد، حيث يوضع لاصق طبي "بلاستر" يحتوي على مواد العطر على الجلد وخصوصاً خلف الظهر لمدة 48 ساعة، ومن ثم يتم التعرف إذا كان هناك تفاعل أم لا؟ وتكون هذه الاختبارات تحت إشراف طبيب متخصص في الحساسية.
ـ التأكـد من تاريخ صنع العطـر المطبوع على الزجاج..
ـ عـدم تعرض العطور لدرجات الحرارة المرتفعة والضوء الشديد وحفظها في طقس مكيف لحمايتها من تغير خصائصها..
ـ يجـب ألا تزيد مدة الاحتفاظ بالعطـر عن 3 سنوات.
ـ تجنب وضعه مباشرة على الجلد حيث يسبب بقعاً لونية كريهة.
ـ يفضل الخلط عند وضع العطور؛ حيث إن المزج بينها (معظمها) تكسبك رائحة جديدة وجذابة.
ـ تذكري أن ما يصلح لأختك أو زميلتك قد لا يصلح بالضرورة لك!!ـ تأكدي من العطر هل هو مركز أم لا؟
ـ العطور المركزة تستخدم عادة بكميات أقل، وبأماكن محددة (خلف الأذنين مثلا وعند الرسغ) أما العطور العادية فترش على جميع الأماكن بعد تجربتها.
وتحاشي وضع العطر على الملابس البيضاء، خاصة إن كان يحتوي على لون.
وأخيراً.. عـدم وضع العطور بجانب المواقـد أو الدفايات أو الحمامات، وذلك للحفاظ على خواص العطر المميزة.

العطور والأنف:

- الأنف هي العنصر الأساسي في نجاح العطور وتصنيعها من قبل المتخصصين في مجالها.
- ويشبه المحترفون في صناعة العطور الأنف باللحن الموسيقي الذي يتألف من ثلاثة خطوات:
البداية – المنتصف – النهاية، تماماً مثل مراحل تبخر البارفان المختلفة الثلاثية.
- تستخدم العطور في بعض المنتجات الصناعية الأخرى من الدهانات والمنظفات لإخفاء الروائح النفاذة.


حقائق متعلقة بالصحة:

- قد ينصح الأطباء مرضى الربو أو من لديهم حساسية الابتعاد عن المنتجات العطرية لما تسببه من صعوبة في التنفس أو تهيجات للجلد.

طريقة وضع العطور واستخدامها


- يمكنك رش العطور في الهواء ثم المشي فى رذاذها، ولا تقلق فالفاقد منها على الأرض سيكون بالقليل جداً. وهذه طريقة ليس مثيرة للاستغراب فهي فعالة جداً.

- يمكنك وضع القليل منه على الشعر، فلا مانع من ذلك.

- لا ترش العطور على الملابس المصنوعة من الحرير.

- تختلف رائحة العطر من شخص لآخر والذي يتحكم في ذلك العوامل التالية:
أ‌- نوع الطعام.
ب‌-نوع الجلد.



تركيب العطور


- تتركب العطور من ماء وكحول وزيت عطري.
- اشتقت كلمة العطور (ترجمتها باللغة الإنجليزية بيرفيوم (Perfume) من الكلمة اللاتينية Perfumun حيث يعني الجزء الأول فيها خلال أما الثاني الدخان.
- توجد أنواع عديدة منها: الشرقي أو الفاكهي أو الفلوري أو الخشبي ... الخ.
- تعنى الكلمة الفرنسية Eau de ماء الـ... باللغة العربية.
- أما Eau de cologne يستخدمه الرجال ويحتوى على 3-5 % زيت عطري.
- لوسيونات ما بعد الحلاقة تحتوي على 0.5 – 2% زيوت عطرية (يستخدمها الرجال أيضاً).
- أما Eau de perfume ماء العطور تستخدمها المرأة وتحتوى على نسبة أكبر من الزيوت العطرية 25-18 %.
- Eau detoilette تستخدمها المرأة وتحتوي على 4-8 %.
- البارفان Perfume هوأقوى المنتجات لأن معظم مكوناتها من الزيوت العطرية ويستخدمها كلا النوعين.
- تتضمن الإضافات التي تعطي الرائحة الحلوة والجذابة للعطور على:
الزنجبيل- العنب- أوراق تين- زهور- فانيليا- شاي أخضر... الخ.
- يحتوي النوع الواحد من العطور على مكونات تتراوح من 10- 250 مكوناً.




























3/ فئات تصنيف العطور


اولا / الفئات الرئيسيه






Floral >> فلوري

Oriental >> شرقي



Woody >> خشبي


Leather >> جلود



Citrus >> حمضيات


Chypre >> الرائحة الحاده


Aromatic >> العطريه او الفواحه




وكل فئه من هالفئات متشعبه لأكثر من تصنيف
ورح نسميها (الفئات الفرعيه)
ورح ندرس كل فئه بالتفصيل ان شاء الله













البدايه رح تكون مع التصنيف الفلوري

Floral




وتعتبر اكبر الفئات وعطورها تعتبر اكثر العطور تداول بين الناس
وتنقسم الى ستة فروع


Floral Fruity >>> فلوري فروتي


يعني العطور اللي يكون داخل في تركيبتها الزهور والفواكه




Floral Woody Musk >> فلوري خشبي مسكي


وعطور هالفئه غالبا تكون جميله جدا وفيها فخامه بنعوومه ويكون داخل في تركيبتها الزهور والاخشاب والمسك


Floral Green>> زهور خضراء

يعني تكوين عطور هالفئه يكون من الاعشاب والاوراق وغالبا عطور هالفئه تتميز بانها هاديه وبااارده وناااعمه جدا


Floral Fruity Gourmand >> فلوري فاكهي نهم

والمقصود بنهم يعني نكهه وطعم سكريات وحلويات


Floral Aquatic >> ازهار مائيه

والمقصود منها العطور اللي يدخل في تكونيها أي نوع من الازهار المائيه
زي مثلا زهرة اللوتس او زنبقة الوادي



Floral Aldehyde >> وتنطق زهور الالدهيد


المقصود من كلمة الالدهيد رمز لمركب كيميائي معقد
واول من انشأ هذي المجموعه هو المصمم بيكس ارنست
وانشأها خصيصا لدار شانيل عام 1921
تحت مسمى عطر شانيل No.5

وعطور هالفئه دايما تكون فخمه حاااالمه مخمليه














الساعة الآن 09:53 .