بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إخواني وإخوتي..!
هذه قصة سمعتها بنفسي من الشيخ صالح آل طالب امام المسجد الحرام , هزتني هز والله .,
خلتني ارجع أحاسب نفسي على كل كلمة قلتها
يقول الشيخ رعاه الله:
( إن أبو بكر وعمر رضي الله عنهماكانا لهما خادم , ففي احد الأيام استيقظا ولم يزل الخادم نائم ,
فقال احدهم للأخر انهلنؤومـ يعني كثير النوم ـ فأيقظاه وطلبا منه أن يستأدم رسولالله صلى الله عليه وسلم ـ يعني يطلب منه الايدام لهم ليأكلوا ـ فذهب الخادم فقالللرسول صلى الله عليه وسلم إن أبا بكر وعمر يستأدمانك , فقال الرسول الكريم ارجع إليهما فقل لهما لقد استأدما , فرجع الخادم لأبي بكر وعمر وقال لهم إن الرسول يقول لقد أكلتما الايدام ’ فخافا رضي الله عنهما وذهبا إلى النبي صلى الله عليه وسلم , فقالا له يا رسول الله طلبنا الايدام فقلت إننا استأدمنا ونحن لم نأكل شيئا , فقال صلى الله عليه وسلم /
والذي نفسي بيده إنني لأرى لحم أخيكم الخادم بين أنيابكم(,
سمعتو يا ناس ,
عشان بس قالو عن الخادم انه لكثيرالنوم . فكأنهم آكلو من لحمه
الله يرحمني وإياكم ,
والله يا كثر ما
نقول كلام على الناس وراء ظهورها
, ويحسبونه هينا وهو عند الله عظيم ,
الله يغفر لنا ذنوبنا كلها دقها وجلها علانيتها وسرها صغيرها وكبيرها..
راجعوا أنفسكم واستغفروا ربكم ..

.منقوووووول .
لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
اللهم صل وسلم على سيدنا وحبيبنا محمد صلاة دائمه ....
جزاك الله خيراوجعله في ميزان حسناتك
مشكورة حبيبتى رائع نقلك

لكن مكانة مش هنا
استغفرك ربى واتوب اليك
جزاج الله خير اختي
حرم الله وجهك عن النار


سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم
,,




..استغفر الله العظيم وأتوب إليه..
جزاك الله خير
الله يرحمنا
مشتركة بدورة ادخال البيانات - تزين الكيك




الساعة الآن 12:36 .