إطلاق «قرية الأعمال» بتكلفة 400 مليون درهم




وجه الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع، بإطلاق «قرية الأعمال»، بتكلفة تعادل 400 مليون درهم، في إطار مبادرة شاملة تستهدف مضاعفة أنشطة مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب، وتمكينها من تقديم الدعم لأعداد أكبر من الشباب المواطنين من أصحاب المشاريع المتوسطة والصغيرة.


وقال سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد رئيس مجلس إدارة مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب إن إطلاق المبادرة الجديدة يجسد حرص سمو ولي عهد دبي على توفير مختلف أشكال الدعم والمساعدة للشباب من مواطني الدولة باعتبارهم عماد المستقبل، والركيزة الأكثر أهمية في مسيرة ازدهار البلاد.


حيث ستقام قرية الأعمال على مساحة 180 ألف قدم مربع في قلب مدينة دبي قرب دوار الساعة، وستضم مركزاً للأعمال يمتاز بطاقة استيعابية كبيرة تعادل أضعاف طاقة المركز الحالي، حيث سيحتوي على أكثر من 4000 حاضنة للأعمال. إلى جانب الكثير من تسهيلات الدعم والمساندة التي تلعب دوراً أساسياً في تعزيز فرص نجاح المشاريع الناشئة المملوكة للشباب.


وأضاف سموه أن مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب حققت نجاحاً كبيراً منذ إطلاقها، وقد وجه سمو ولي عهد دبي بضرورة الانطلاق بأنشطة المؤسسة إلى آفاق جديدة، لتمكينها من توسيع نطاق خدماتها لتشمل أعداداً متنامية من الشباب من مواطني الدولة.


تماشياً مع أهدافها الإستراتيجية الرامية لتمكين الشباب المواطنين من لعب دور قيادي في مسيرة تطور قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، الذي يتوقع أن يصبح أحد المحركات الرئيسية للتنمية في البلاد». مشيراً في هذا المجال إلى تضاعف أعداد المستفيدين من خدمات المؤسسة خلال العامين الماضيين.


وأوضح سموه بالقول أنه روعي في تطوير قرية الأعمال، التي سيتم إنجازها خلال عامين، أن تصبح منصة حيوية لتطوير أعمال أصحاب المشاريع الشباب لضمان تحقيق أهداف المؤسسة الرامية إلى تمكين الشباب المواطنين من دخول قطاع الأعمال، مع توفير مختلف أشكال الدعم والمساندة لهذه المشاريع لتمكينها من النجاح والازدهار.


وستمثل «قرية الأعمال»، المقر الجديد لمؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب. كما سيتضمن المشروع مكاتب مخصصة لأصحاب المشاريع بأحجام ومواصفات متنوعة تمتد على مساحة 770 ألف قدم مربع، ومنطقة مخصصة لمحلات البيع بالتجزئة توفر مختلف متطلبات العاملين ضمن القرية، وتمتد على مساحة 90 ألف قدم مربع.


وتتضمن هذه المنطقة مصارف، ومطاعم ومحطات للخدمة بالإضافة إلى قاعات المؤتمرات وغرف الاجتماعات. كما تقوم قرية الأعمال بتوفير مختلف الخدمات الإدارية والاستشارية المتطورة التي تقدمها المؤسسة إلى جانب تسهيلات التمويل الميسر. وستساهم القرية أيضاً في تعزيز ثقافة الأعمال من خلال توفيرها بيئة مناسبة تحفز أصحاب المشاريع على الاحتكاك فيما بينهم وتبادل الآراء والخبرات.


وأضاف سمو الشيخ حمدان أن إطلاق هذه المبادرة الحيوية يأتي في إطار النهج الاستراتيجي الذي رسخته المؤسسة، والرامي إلى إيجاد جيل جديد من رجال الأعمال المبدعين القادرين على تكرار قصص النجاح التي حققتها كبرى الشركات والمجموعات التجارية الوطنية في البلاد، حيث يشكل إطلاق قرية محمد بن راشد للأعمال دفعة قوية باتجاه تنمية وتطوير أعمال الشباب، وتفعيل دور قطاع الأعمال المتوسطة والصغيرة.


دبي ـ «البيان»:
شمسة المهيري
للصناديق العطـــــــــور ات والمخلطات العربية
دبي
جميرا
الله يجزيك كل خير يالغالية
والله يخلي حكومتنا ويطول عمار شيوخنا اللي مو مخلينا محتاجين شي
وهذي الخطوة ماهي الا امتداد للدعم اللامحدود من قبل الحكومة للشباب ....
والله يوغفنا كلنا لرد الجميل
______________________________ _________________________


اقتباس مشاركة  (فتاه العاصمة)
الله يجزيك كل خير يالغالية
والله يخلي حكومتنا ويطول عمار شيوخنا اللي مو مخلينا محتاجين شي
وهذي الخطوة ماهي الا امتداد للدعم اللامحدود من قبل الحكومة للشباب ....
والله يوغفنا كلنا لرد الجميل


الساعة الآن 04:13 .