اختي تبيتفتح مشروع لكن الماده صعبه عندها فمالكم بالطويله فكرت تدخل معها شريكه ووووووهههنى الموضوع

اش تتفق معاه مع انها اجنبيه وكل شي بيصير بأسم اختي .
كيف يديرون الشغل بما انهم بيجيبو اداريه.
كيف مايكون هناك تصادم واحتكاك لانهم كلهم طيوبات .
كيف تتابع العاملات.
تبي تعرف الاشياء الضروريه بين الشريكتان كيف يكون التعامل بينهم.
لانها كانت اول شريكه مع وحده نصابه راعية اقنعه والله حماها منها وخرجت براسمالها وحمدة ربي ماورطتها في اشياء ربي كشفها لانها لسبالبدايه دائم ت\دعي وتتصدق من يوم دخلت بالمشروع وتقول في دعائها اللهم اضهرلي الحقائق وتستودع على مالها تبي مشورتكم والدعاء لها بالتوفيق
16-11-1432 هـ, 11:37 مساءً
 

لا توجد تقييمات لهذا الموضوع

يمكنك البدء بإعطاء تقييم عبر الضغط على النجوم أدناه:
5
4
3
2
1
تسمعين بالمثل اللي يقول :
قدر الشراكة ما ينطبخ فيه

ما أييد الشراكة أبداً في المشاريع التجارية
وما في شريكين إشتركوا إلا وانفصلوا
بعد ما تبدأ المخاصمات على أدق التفاصيل

خلي أختك تشتغل عندها براتب شهري
تأخذ راتبها الشهري والباقي لمتعهدة التشغيل
وتريح دماغها أحسن لها إذا شايفة الراتب صعب عليها
من البداية إذن يتم الإتفاق على الربح بالربع
ربع لأختك ، ربع للشريكة ، ربع للعاملة ، ربع فواتير وإيجار ومصاريف

ويكون الدخل في نهاية الشهر يتجمع
ويتوزع بحضورهم

الله يوفقها ويوفقك


17-11-1432 هـ, 05:42 صباحاً
 
الله يوفقكم يارب
17-11-1432 هـ, 05:46 صباحاً
 
« اللَّهُمَّ رَحْمَتَكَ أَرْجُو فَلا تَكِلْنِي إِلَى نَفْسِي طَرْفَةَ عَيْنٍ، وَأَصْلِحْ لِي شَأْنِي كُلَّهُ، لا إِلهَ إِلاَّ أَنْتَ»
« لاَ إِلهَ إِلاَّ اللّهُ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ. لاَ إِلهَ إِلاَّ اللّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ. لاَ إِلهَ إِلاَّ اللّهُ رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَرَبُّ الأَرْضِ وَرَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمُ»
« لا إلَهَ إلاّ أنْتَ سُبْحَانَكَ إنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ »
فإنه لم يدْعُ بها مسلم ربه في شيء قط إلا استجاب له
17-11-1432 هـ, 09:02 صباحاً
 
موفقه..
17-11-1432 هـ, 08:06 مساءً
 


الساعة الآن 01:35 .