شعر عتاب قصيدة رائعة من زوجة تعاتب زوجها الغائب


تغيب طويلا و تنسى فؤادي
يعيش اغترابا و أنت الوطن

أهذا هو الود يا غائبا ؟
و في الروح رغم الجفاء سكن

ترى هل من العدل هجر الحبيب
و غمط الحقوق بهذا الزمن ؟

فيا من وهبتك قلبي و عمري
و أرخصت ما كان غال الثمن

رفيقي تذكر بأني أنثى
و أحتاج قلبا وفيا يحن

رفيقي لقد غبت عني طويلا
فما زار قلبك نحوي الشجن ؟

تحن الطيور لأعشاشها
و تسعد أن تلتقي بفنن

و نحن نعيش جفاء الحبيب
و بعد المكان و سطو الحزن

بعثت إليك عتابي و إن لم
أعاتب بعضي أعاتب من ؟


فرفقا و تلك وصية أحمد
و أنت على هذه مؤتمن


رفيقي تذكر بأني أنثى
أريد الأمان و أهوى السكن


اعجبتني فحبيت تشاركوني بقراءتها لاني احبكم 

لا إلہ إلا اللہ

((( اللهم اجعل همي الآخرة )))
جميل جميل ونصيحة لكل انثي تعاني من غياب زوجها عليك بالاستغفار ثم الاستغفااااااااار والله حياتك راح تتفتح وتزهر مع كل الناس ليس الزوج فقط مشكورة علي النقل الاكثر من رايع دمتي بود حنونة
ياربي ....افرح انا وزوجي ....عن قريب...قولو امين
جناااااااان والله تسلمي على النقل


اضغطي على الصوره لمعرفة لماذا حذف توقيعك .




اللهم ارضا عني
الله يعطيك العافيه
لا تشكوا للناس جرحا أنت صائبه...لا يألم الجرح إلا من به ألم


اقتباس مشاركة  (مريوومة خالد)
جميل جميل ونصيحة لكل انثي تعاني من غياب زوجها عليك بالاستغفار ثم الاستغفااااااااار والله حياتك راح تتفتح وتزهر مع كل الناس ليس الزوج فقط مشكورة علي النقل الاكثر من رايع دمتي بود حنونة
صدقتي اختي الاستغفار يغير الاحوال

جزاك الله خير على النصيحة الرائعة بارك الله فيك

لا إلہ إلا اللہ
((( اللهم اجعل همي الآخرة )))


الساعة الآن 06:03 .