جوزة الطيب حرام السﻼ‌م عليكم ورحمة الله وبركاتهاليوم وأنا اتصفح النت اكتشفت شي فظيع ما خطر في بالي ولو أحد قاله لي ما صدقته... جوزة الطيب التي نعدها من أنواع التوابل حرام شرعاً تناولها خير شر شوي أو وايد جوزة الطيب المعروفة أيضاً باسم جوز بوّا أو بوه وباﻻ‌نجليزي اسمها Nutmeg حرام التعامل بها أو معها بأي طريقة كانت ... ﻻ‌زم ننتبه ﻷ‌ن الكثير من برامج الطبخ والكتب توردها في الوصفات. اللهم هل بلغت اللهم فاشهدوهذه الفتوى احطها لكم كوبي بيست.... ما حكم وضع جوز الطيب في الطعام ؟ وهل يحل بيعه في محل العطارة أم ﻻ‌ ؟ أم أنه محرم أكله وبيعه كالخمور ؟ الحمد لله شجرة " جوزة الطيب " معروفة منذ قديم الزمان ، وقد كانت تستخدم ثمارها كنوع من " البهارات " التي تعطي لﻸ‌كل رائحة زكية ، واستخدمها قدماء المصريين دواء ﻵ‌ﻻ‌م المعدة وطرد الريح .وارتفاع شجرتها حوالي عشرة أمتار ، وهي دائمة الخضرة ، ولها ثمار شبيهة بالكومثرى ، وعند نضجها يتحول ثمرها إلى غﻼ‌ف صلب ، وهذه الثمرة هي ما يعرف بجوزة الطيب ، ويتم زراعتها في المناطق اﻻ‌ستوائية ، وفي الهند ، وإندونيسيا وسيﻼ‌ن .وتأثيرها مماثل لتأثير الحشيش ، وفي حالة تناول جرعات زائدة يصاب المرء بطنين في اﻷ‌ذن وإمساك شديد وإعاقة في التبول وقلق وتوتر وهبوط في الجهاز العصبي المركزي والذي قد يؤدي إلى الوفاة .أما عن حكمها فقد اختلفت آراء العلماء فيها إلى قولين :فجمهور العلماء على حرمة استعمال القليل منها والكثير ، وذهب آخرون إلى جواز استعمال اليسير منها إذا كانت مغمورة مع غيرها من المواد .قال ابن حجر الهيتمي - المتوفى سنة 974 هجرية - عن جوزة الطيب - :"عندما حدث نزاع فيها بين أهل الحرمين ومصر واختلفت اﻵ‌راء في حلها وحرمتها طرح هذا السؤال : هل قال أحد من اﻷ‌ئمة أو مقلِّديهم بتحريم أكل جوزة الطيب ؟ .ومحصل الجواب ،- كما صرح به شيخ اﻹ‌سﻼ‌م ابن دقيق العيد - أنها مسكرة ، وبالغ ابن العماد فجعل الحشيشة مقيسة عليها ، وقد وافق المالكية والشافعية والحنابلة على أنها مسكرة فتدخل تحت النص العام : (كل مسكر خمر ، وكل خمر حرام) ، والحنفية على أنها إما مسكرة وإما مخدرة ، وكل ذلك إفساد للعقل ، فهي حرام على كل حال" انتهى .انظر : " الزواجر عن اقتراف الكبائر " ( 1 / 212 ) ، و" المخدرات " لمحمد عبد المقصود ( ص 90 ) .وفي مؤتمر " الندوة الفقهية الطبية الثامنة " - " رؤية إسﻼ‌مية لبعض المشاكل الصحية " " المواد المحرمة والنجسة في الغذاء والدواء " - والمعقود بدولة الكويت ، في الفترة من 22 -24 من شهر ذي الحجة 1415هـ الذي يوافقه 22 - 24 من شهر مايو 1995 ، قالوا :"المواد المخدرة محرمة ، ﻻ‌ يحل تناولها إﻻ‌ لغرض المعالجة الطبية المتعينة ، وبالمقادير التي يحددها اﻷ‌طباء وهي طاهرة العين . وﻻ‌ حرج في استعمال " جوزة الطيب " في إصﻼ‌ح نكهة الطعام بمقادير قليلة ﻻ‌ تؤدي إلى التفتير أو التخدير .وقال الشيخ الدكتور وهبة الزحيلي :ﻻ‌ مانع من استعمال القليل من جوزة الطيب ﻹ‌صﻼ‌ح الطعام والكعك ونحوه ‏،‏ ويحرم الكثير ‏؛‏ ﻷ‌نها مخدِّرة .واﻷ‌حوط : هو القول بمنعها ولو كانت مخلوطة مع غيرها وبنسبة قليلة ، و" ما أسكر كثيره فقليله حرام " . وللعلم : فإن ثمرة جوزة الطيب - بذرتها ومسحوقها الخاص - ممنوع استيرادها إلى بﻼ‌د الحرمين الشريفين ، ويقتصر السماح باستيراد مسحوقها المخلوط بغيره من التوابل في حدود النسبة المسموح بها والتي ﻻ‌ تزيد عن 20 % .والله أعلموﻷ‌ن اكثر مستخدمي جوزة الطيب من محبي المطبخ والطبخ ... وجدت ان هنا المكان المناسب له.منقووووول

غرفه من أدفن للبيع.

تفضلو 💗👌
http://m.forum.hawaaworld.com/showth...1#post89035560
جزاك الله خير على التنبيه
لا تشكوا للناس جرحا أنت صائبه...لا يألم الجرح إلا من به ألم


جزااااك الله خيرا
جزاك الله خير قريت هالموضوع قبل كذا

بس للمعلوميه انها موجوده عند العطارين حتى في السعوديه وتستخدم في الكيك

وياليت لو احد يجيب لنا فتوى جديده

وشكلها مو مثل الكمثرى لانها صغيررره
صحيح كلام اختي الي فوقي هي شكلها زي حبه الجوز بس اصغر شوي


الساعة الآن 07:35 .