استقر سعر اليورو قرب أدنى مستوياته في عامين أمام الدولار يوم الأربعاء بعد أن اتضح أنه ليس هناك حل سريع بشأن جلسة محكمة ألمانية لنظر تفعيل خطط انقاذ منطقة اليورو فوركس ما زاد من عدم الارتياح بشأن كيف سيعالج صناع القرار أزمة الديون.
وكان بعض اللاعبين في السوق يأملون في حكم سريع من المحكمة الدستورية الألمانية بشأن ما إذا كانت آلية الاستقرار الأوروبية والتغييرات المعتزمة في قواعد ميزانيات دول منطقة اليورو لا تتعارض مع الدستور الألماني.
لكن بدا أن القرار سيحتاج لبضعة أسابيع إذ قال وزير المالية فولفجانج شيوبله إنه يامل في صدور حكم قبل الخريف. وبدون مساندة ألمانية لا يمكن بدء آلية الاستقرار الأوروبية التي كان من المقرر ان تبدأ في الأول من يوليو تموز الجاري ثم أجلت إلى التاسع من يوليو.
ورغم استقرار اليورو فوق أدنى مستوياته منذ عامين البالغ 1.2225 دولار الفوركس الذي سجله يوم الإثنين يقول المحلون إن ارتفاع عائدات الدين الحكومي في اسبانيا وإيطاليا ستثير المخاوف بشأن الصعوبات السياسية والشكوك بشان صنع القرار في منطقة اليورو.
وارتفع سعر اليورو 0.1 بالمئة في أحدث تداول عليه إلى 1.2260 دولار.
ونزل سعر اليورو إلى أدنى مستوياته في خمسة أسابيع أمام الين إلى 97.10 ين قبل أن يعوض خسائره لينهي التعاملات على 97.30 ين.
وانخفض الدولار أمام الين إلى 79.30 ين.
وارتفع الدولار الاسترالي 0.4 بالمئة أمام الدولار الأمريكي إلى 1.0206 دولار أسترالي



الساعة الآن 05:24 .