عبد الله الراجحي- سبق: شيّع، اليوم، جمعٌ غفيرٌ من أهالي محافظة ينبع الطفلة المقتولة غدراً "تالا الشهري" (4 سنوات)، التي قتلتها خادمتها "كارني" (37 عاماً).
وأدّى جموع المصلين صلاة الميت على الطفلة بجامع عمر بن عبد العزيز بينبع الصناعية، ووارى في الثرى جسدها النحيل.
وعلمت "سبق" من مصادرها أن وفداً من هيئة حقوق الإنسان يزور حاليا ينبع على أثر تلك الفاجعة التي هزّت المجتمع السعودي أجمع.
وأكّدت المصادر أن وفداً نسائياً التقى الخادمة الجانية، قبل قليل، في سجن ينبع، فيما من المتوقع أن تخضع لكشفٍ نفسي. كما يلتقي الوفد النسائي والدة "تالا"؛ لتقديم واجب العزاء.



اللهم احفظلي زوجي الغآآآآآلي و اولآدي اكفني من به شر يااكرم الاكرمين
اللهم اغفر لها وارحمها
وصبر اهلها على الفاجعه
ارسلي رسالة فارغه من stc
5055 لـــكفــــالة يـــتـــيـــم
5060 التبرع لمرضى الفشل الكلوي
5090 دعم حلقات تحفيظ القران الكريم
5050 جمعية الاطفال المعاقين
5070 جمعية مكافحة السرطان
5040 جمعية الاسكان الخيري
اللهم صبر أهلها ياارب العالمين وأجرهم في مصيبتهم وأخلف لهم خيرا منها

أي طبيب نفسي

لاحولا ولاقوة إلا بالله العلي العظيم


هذي مايبيلها غير الســــــــــيـف
محتآجه لدعوه في ظهر الغيب
يآرب تعطي من دعاء لي أظعاف مادعالي به آمين
الله يرحمها انفجعوا فيها



ربي احفظ السعوديه من كل شرر وسائرر بلاد المسلمين
جبر الله مصابهم وأعانهم على ما ابتلاهم

وجعلها الله شفيعة لوالديها








الساعة الآن 04:21 .