اخواتي بنات حواء لقد آلمني كثيرا ما أقرأه في كثير من الاقسام من بعض الاخوات هداهن الله في الانشغال في البحث عن هدايا وافكار للقرقيعان في رمضان بدلا من الانشغال بطاعة الله وقد قرأت في احد المنتديات فتاوى العلماء بذلك وهذا نص الفتوى:
ما حكم الاحتفال بالقرقيعان ، وهو يصادف الأيام البيض في رمضان ( 13-14-15) حيث يتم توزيع الحلوى والمكسرات على الأطفال ، وله تسميات مختلفة في باقي بلدان الخليج (قرنقعو) .

الجواب:

الحمد لله

الاحتفال في ليلة الخامس عشر من رمضان أو في غيرها بمناسبة مهرجان القرقيعان بدعة لا أصل لها في الإسلام ( وكل بدعة ضلالة ) فيجب تركها والتحذير منها ولا تجوز إقامتها في أي مكان لا في المدارس ولا في المؤسسات أو غيرها ، والمشروع في ليالي رمضان بعد العناية بالفرائض الاجتهاد بالقيام وتلاوة القرآن والدعاء .

اللجنة الدائمة للإفتاء فتوى رقم ( 15532 ) .

وسئل الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن بن جبرين عن هذا الاحتفال فأجاب :

هذا العيد لا أصل له في الشرع ولا في العرف العام ، وحيث إنه يحتوي على هذه الأعمال وعلى الرقص والطرب وإظهار الفرح وما ذكر في السؤال فإنه يصبح بدعة محدثة يجب إنكارها والقضاء عليها ولا يجوز إقرارها ولا المساهمة فيها .

والله أعلم .
الله يجزاك الفردوس الاعلى من زمان كان نفسي اكتب في هالموضوع
السلام عليكم

جزاك الله خير اختي

انا كنت بتعامل مع وحده من الاخوات

والحمدلله ماتمت البيعه وبعدها عرفت انه مايستحب الاحتفال بالقرقيعان

والحمدلله انها ماتمت واتمنى من كل الاخوات ينتبهون لموضوعك

ومن ترك شي لله عوضه الله باحسن منه

وياليت لو يخلون هالاشياء للعيد بتكون الفرحه اكبر عند اليهال

وتسلمين يالغاليه


تحيتي
نور@القلوب
مممممممممم شكرا لج
ربي هب لي ملكاً لا ينبغي لاحد من بعدي



الساعة الآن 04:48 .