Analysis Services
  • «
  • 1
  • 2
  • >
  • »
السلام عليكم
أنا في بالي فكرة مشروع كتابة البحوث
وعندي خبرة في عمل عروض البوربوينت والفوتشوب

يعني الفئة اللي استهدفها تكون الطالبات

حبدأ المشروع من البيت ان شاء الله
ورأس مالي حيكون اللابتوب والطابعة

اللي عندها فكرة عن مشروع كتابة بحوث يا ريت تكتبها
مررة متحمسة للمشروع


وأبغى أعرف كيف أسوي الميزانية
23-03-1435 هـ, 03:37 مساءً
 

لا توجد تقييمات لهذا الموضوع

يمكنك البدء بإعطاء تقييم عبر الضغط على النجوم أدناه:
5
4
3
2
1

أستنى آرائكم
24-03-1435 هـ, 12:49 صباحاً
 
الله يوفقك 
24-03-1435 هـ, 02:00 صباحاً
 
الله يسهل دربك تاكدي من مشروعيته  هذا اولا قبل كل شيء عشان ربي يبارك لك فيه
انا من هواة البحث والاطلاع و هندسة الكلمه واحب عمل البحوث عادة ماتكون افضل بحث في القاعه عندما كنت في الجامعه الفرقه الي اكون عضوه فيها لاني احب يكون بحثي متقن مره وأنا من تكون من مسؤليته صياغة البحث في المجموعه
بس تخوفت من فكره اني اكون غشاشه ومساعده للغشاشين
ولغش لان الدكاتره والمعلمين لمن يطلبون من الطالبه عمل بحث هم يقصدون تعريض الطالبه المهام البحث والاستكشاف أكثر من المعلومه الي بيسوي عليها البحث 
ولا صراحه اشوف بنات يسوون بحوث ماتسوى للمواد العامه مش للتخصص ب150ريال!!
ولو تخصص ب2500ريال التخصصات العلميه! !!
بس حرام والله ماتسوى على المعلومات الي لاطشينها من النت ويبعونها لعدت بنات يعني بحث واحد ويوزعونه على كم بنت
والله يوفقك وأشوف لو انك تاخذين من البنت مادة البحث وانتي الي تسوين لها طباعه و أخراج جميل كذا بتكوني بريتي ذمتك  وابتعدتي عن الشبوهات 
وذا عزمتي سووي اعلانات في المنتديات الجامعيه والمدرسيه واماكن تواجد الطالبات زي المكتبات سوي ملصق  على الجدار او تعاوني مع مكتبه صغيره عندها زحمه
24-03-1435 هـ, 04:28 صباحاً
 
شوفي حبيبتي انك تسوي بحث انتي وتسوين وتكتبين المعلومات وتنسيقنه بس ماعلى الطالبة
الا بس تدفع لك اشووووووووووفه مايصير حرام وين مجهود الطالبة او المستفيد عموما
لكن انها تجيك ومعها اوراق البحث بس تبيك تضبطينها وتنسقينها الوان ترتيب وخلافة سواء عروض باور بوينت
او طباعة اشوفه عادي
والله يوفقنا وياك
24-03-1435 هـ, 09:48 صباحاً
 


الساعة الآن 09:19 .

تنبيه: كل ما يطرح من مشاركات في موقع عالم حواء يمثل رأي كاتبه فقط ولا يمثل رأي إدارة الموقع.
© 1998-2017 Hawaa Forum, Co.‏