من موقع تكنولوجيا عربى
ترفع شركة دايملر الألمانية لصناعة السيارات الستار عن سيارتها الكهربائية التي تقطع مسافات طويلة والتي طال انتظارها خلال معرض باريس للسيارات في أكتوبر تشرين الأول في الوقت الذي تستعد فيه الشركة للتنافس مع طراز إكس للسيارات الرياضية الذي تنتجه شركة تيسلا موتورز (NASDAQ:TSLA) الأمريكية.
وقال توماس فيبر كبير مسؤولي التطوير بالشركة للصحفيين في شتوتجارت الأسبوع الماضي إن الشركة ستعرض نموذجا أوليا لسيارة مرسيدس تعمل بالكهرباء لمسافة 500 كيلومتر.
وقال إن"الهيكل جاهز والفرق تعمل والنتائج المبدئية لاختبارات الطريق تأتي تباعا بشكل سريع."
ولم يحدد فيبر موعد ظهور السيارة على الطريق ولكنه قال إنه سيكون في وقت ما خلال هذا العقد.
وتعزز دايملر ومنافسوها الأوروبيون الاستثمارات في السيارات الكهربائية من أجل الوفاء بالأهداف الجديدة التي وضعها الاتحاد الأوروبي للتلوث واللحاق بشركة تيسلا المتخصصة في صناعة السيارات الكهربائية. وأعلنت الحكومة الألمانية أيضا دعما لمشتري السيارة الكهربائية والسيارات الأخرى الأقل تلويثا للبيئة.
وكشف بالفعل فرعا شركة فولكسفاجن الألمانية المنافسة لصناعة السيارات أودي وبورشه عن نماذج أولية لسيارات كهربائية تقطع مسافات طويلة في الوقت الذي تعمل فيه شركة بي.إم.دبليو على انتاج سيارة كهربائية.
وقال فيبر أيضا إن دايملر ستطلق جيلها الرابع من السيارة سمارت الكهربائية ذات المقعدين والأربعة مقاعد بحلول نهاية العام.
وتعرض دايملر حاليا سيارتين كهربائيتين بشكل كامل تحت طرازيها سمارت وبي وسلسلة من السيارات الهجين التي تعمل بالكهرباء والوقود.
وقال فيبر إن الشركة تهدف إلى بيع أكثر من 100 ألف سيارة كهربائية سنويا بحلول نهاية العقد. وامتنع عن تقديم أرقام المبيعات لعام 2015.
وتعمل دايملر أيضا على انتاج سيارات مزودة بخلايا الوقود التي تعمل بالكهرباء التي يولدها الهيدروجين. وكانت الشركة تعتزم بشكل مبدئي طرح مثل هذه السيارة في 2014 ولكنها اضطرت لتأجيل ذلك منحية باللوم على مشكلات تتعلق بالأسعار
نقلا عن موقع تكنولوجيا عربى



الساعة الآن 08:59 .