السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواتي الكريمات

ما هي دراسة الجدوى

وما هي طريقتها

وهل لكل مشروع دراسة جدوى


مع التوضيح بمثال

وجزاكم الله جيراً
اختي الكريمة دراسة الجدوى هي عبارة عن " تحليل مدى جدوى فكرة ما " وعادة ما تكون فكرة اقتصادية و الدراسة تجاوب على سؤال واحد فقط" هل يجب علي انا كصاحب فكرة ان امضي قدما في مشروعي ام اتوقف " ؟ و كل نواحي الدراسة تحاولا دائما ان تجيب على هذا السؤال.

قواعد الدراسة هي باختصار:

1- تقييم البدائل
2- دراسة الجدوى المبدئية
3-تقييم وضع السوق
4- النتائج والاستنتاجات
5-نقطة اللا عوده

ولكن انتبهي اختي الكريمة الى :
1- الفرق بين دراسة الجدوى و خطة المشروع
2- حالات لا تحتاج الى دراسة جدوى
3- حالات تحتاج الى دراسة جدوى


الوقت متاخر اختي الفاضلة ولكن ان احببتي شرحة لك النقاط السابقة لا حقا..

اخوك بق دبليوو..
مقارنة بين دراسة الجدوى و خطة المشروع والفرق بينها
^
^
^
وردة المنزل .. بق دبليو
بصراحه انا كتبت من فتره عن هذي النقطه بس للاسف كانو الكل كان يجهل ..

ومازلت محتاجه لها ..
اخ الكريم ننتظرك في اقرب وقت ..


شكرا..
اقتباس مشاركة  (oOoجوksaجوoOo)
^
^
^
وردة المنزل .. بق دبليو
بصراحه انا كتبت من فتره عن هذي النقطه بس للاسف كانو الكل كان يجهل ..

ومازلت محتاجه لها ..
اخ الكريم ننتظرك في اقرب وقت ..


شكرا..
اهلا بك اختي جوجو لك ولاخت وردة المنزل ساشرح الطريقة واي استفسار انا في الخدمة:

باختصار اختي الكريمة يمكن شرح النقاط السابقة كالاتي:

1- تقييم البدائل المتوفرة:
وهذا يعني ان يقوم الشخص بوضع جميع البدائل التي تخطر على باله و يدونها على ورق لطرحها للنقاش. و عن طريق دراسة الجدوى يتم تطويق كل خيار و تحجيمه حتى نصل الى دائرة ضيقة من الخيارات و السيناريوهات المحتملة لتنفيذ مشروع ما. عليكي اختي الكريمة ان تاخذي كل خيار بعين الاعتبار و تدرسي جميع نواحيه وهذه هي الخطوة الثانية.

2 - دراسة الجدوى المبدئية: وفيها كما اسلفت تقومي بدراسة جميع الخيارات للتاكدي من وجود خيارات ذات جدوى قبل الشروع في اخضاع تلك الخيارات لدراسة جدوى رئيسية. استعيني بمن ترينه كفؤ في مجال مشروعك في هذه المرحلة لعله يزودك بافكار غائبة عن ذهنك انما لا تتركي احدا يفكر عنك شاركيهم ولكن ابقي انت مسيطرة على جوانب الموضوع واذا لم تجدي ايا من الافكار المطروحه مجديا قياسا لامكاناتك فتوقفك يعني حفظا لوقتك ومالك وجهدك انما لا تيئسي فربما امكاناتك في مكان اخر.

3_ تقييم حالة السوق:

المشاريع الاقتصادية عادة ما تكون في سوق تنافسية اي سوق يتحكم بها قوى العرض و الطلب وهذه افضل الاسواق التي يمكن ان تبدئي دراسة مشروعك في حالة وجود بدائل ذات جدوى فيها. هناك انواع اخرى من الاسواق ومنها السوق المحتكره والبعد عنها افضل لانك سوف تهدري وقتك في بيئة ذات طابع احتكاري فمثلا لو فكرتي تفتحي شركة اتصالات لتقديم خدمة الهاتف الارضي مثلا فسوف تصتدمين بعقبة الاحتكار الذي لن يمكنك مهما توفرت امكاناتك من القيام بمشروعك. اذا الخطوة الاولى البحث عن مشروع مناسب للسوق التنافسية او ما تعرف بالسوق الحرة. ثم عليك بدراسة السوق فمثلا ان كان مشروعك زراعي فعليك بالتركيز على المشاريع الاخرى القائمة و نسب النمو فيها والاستفادة من تجاربها و هكذا وانا هنا افترض انك تريدين ان تبدئي مشروعا جديدا لان هناك انواع كثيرة للمشاريع منها امتلاك مشروع قائم او التوسع في مشروع حالى وغيرها.. عندما تقيمي السوق وتجدين ان هناك فرصة واضحة او مجموعة فرص لك فعليك بادخال تلك المعلومات الى الدراسة الرئيسية للمشروع.

4 – النتائج و لخلاصة:
يجب دراسة كل خيار امامك بعناية و ابتعدي عن فكرة ان الخيار ( أ ) هو الافضل من الخيار ( ب ) و ( ج ) و ( .. ) يعني لا تتحيزي لخيار معين في البداية فقد تميلي عقليا او عاطفيا لخيار ما و تهملي بقيت الخيارات باعتبار انها ليست افضل من خيارك وهذا في تحيز يؤدي الى سؤء تقدير في حساباتك. تاكدي ان نتائج الدراسة لا تنتقل من الجانب الايجابي الى الجانب السلبي فجأة وانما الخيار يبدء ايجابيا ثم يتدرج حتى تقتنعي بانه اصبح سلبيا لذلك افحصي كل الخيارات بعناية حتى السلبية منها. حاولي دائما ازالة الشروط او الحدود التي وضعتيها مسبقا على احد الخيارات اتركي العنان لكل الخيارات ثم في الاخير ابدئي افرزيها حسب حدودك و شروطك لان هذا يجعل الافكار تتبادر الى ذهنك بسرعة.

5 – مرحلة اللا عوده:
عندما تبين الدراسة ان خيارا صالحا فعليك بتنفيذه وعدم الالتفات وراءك و عندما تقرر الدراسة ان ايا من الخيارات لا يصلح و لا يمكن تطبيقه بشكل مجدي عندها اتخذي قرارك بالتوقف و عدم المواصلة والبحث عن مشروع اخر.

اختي الفاضلة تاكدي ان دراسة الجدوى هي اجراء مبدئ فقط و يلزمك ان قررت البدء في مشروع اثبت جدواه الاقتصادية ان تعملي خطة اقتصادية مبنية على اسس علمية لمشروعك فان كنتي لا تجديدن ذلك فالجئ بعد الله تعالى الى احد خبراء الادارة المالية وطبعا اهم ما سيفعله الخبير المالي هو دراسة ما يعرف ب ( opportunity cost ) تلكلفة الفرصة الضائعة واضرب لك مثلا لذلك:
عندي خيارين اما المشروع ( 1 ) و المشروع (2):

كلا المشروعين سوف تدر علي ارباحا تقدر ب مليون ومئتي الف ريال سنويا كالاتي:

1 سوف يدر علي ارباحا شهريه بمقدار 100 الف ريال شهريا
2 سوف يدر علي 200000 ريال اول شهر ثم 91 الف شهريا

لو نلاحظ ان المشروع 2 افضل كن 1 مع ان لها نفس العائد السنوي لان قيمة النقود الزمنية في المشروع 2 افضل ف 200 الف استطيع ان اخرج منها ربحا بمقدار 10000 شهريا وهذه الزيادة سوف اجدها في نهاية السنة اذا فالمشروع 2 هو الافضل ...
اخوكم بق دبليو
بق دبليو

شرح رائع ما شاء الله

بس ياليت تدعمينة بمثال مبسط

عشان الفكرة ترسخ

لك كل التحية

وشكراً
ادعو لاخواي بالجنة...آمين
وادعو لي بان الله يوفقني و اولادي و زوجي ويسخرهم لي ويسخرني لهم
ولا يسلطني ولا يسلط علي ...و يرزقني الجنة ووالدي واخواني وزوجي واولادي ولكم مثلها اجمعين


الساعة الآن 02:11 .