[frame="2 80"]
بسم الله الرحمن الرحيم
سلامٌ من الله عليكِ ورحمته وبركاته...... وبعد:
معلمتي ،،،
مهما كتبتُ ومهما قلت فلن أوفيكِ حقكِ فما تبذُلينه لايقاس بأي ميزان
فالله درُّكِ ما أعظمكِ وما أعظم رسالتكِ
معلمتي ،،،
مالي أراك قد ذبُلتِ ....؟؟
مالي أراكِ قد يئستِ ...؟؟!
لمَ أصبحتِ هكذا ؟
أتناسيتِ رسالتكِ ؟
أتناسيتِ أمانتكِ ؟
هل تملكت الدنيا قلبكِ فلا تعملين إلا لها؟؟!
معلمتي ،،،
لقد أمسيتِ سنينًا طوال
دأبًا تزرعين في قلوبنا الحب والتقدير والإحترام لكِ
وتبنين القيم والمبادئ والأخلاق في شخصنا.
ولكن للأسف ما زرعتِه اقتلعتِه بيديكِ
وما بنيتِه هدمتِه أيضا بيديكِ..
معلمتي ،،،
أتذكرين عندما حضرت
لنا مشرفة المادة؟؟
أتذكرين عندما كنتِ تملين علينا الأوامر بأن نفعل هذا ولانفعل ذاك؟؟
ألم تلاحظي علامات الدهشة على مُحيانا عندما رأيناكِ وقد تبدّلتِ غير الذي كنتِ؟؟
فلستِ معلمتنا التي عهدناها دومًا..
نعم تغيرتِ للأفضل بل كانت الحصة في غاية الروعة والمتعة وتعلمنا الدرس بحب وشغف ونفسٍ متشوقة للمزيد...
ولكن...!!!
ما إن غادرت المشرفة سرعان ما عُدتِ إلى ما كنتِ عليه
كم كنتُ أتمنى أن تكون جميع حصصُنا بهذه الروعة والمتعة؟
ولكن...!!!
للأسف..... إلا ما رحم ربي
فهل تكونين أنتِ من هذه الفئة المتميزة؟؟؟
معلمتي ،،،
أتعلمين أنه بتصرفكِ
هذا غرستِ فينا خُلُقًا جديدًا
أتدرين ماهو؟؟
إنه الغش....
علمتنِا أن نسعى لمصالحنا الدنيوية ولو على حساب الدين...
أيُعقل يا معلمتي أن يصدر منكِ هذا الأمر؟
بالله عليكِ كم ستقتدي بكِ من طالبة في المستقبل ليكون وزرها عليكِ إلى يوم الدين؟؟
وكم ستقتدي بهذه الطالبة من طالبة ليكون الوزر عليها وعليكِ؟
وكم ....... وكم ...... وكم ........؟؟؟
عددٌ لا نهائي من الكمّات
فهلاّ تُبتي إلى الله وراقبتيه في جميع أقوالكِ و أعمالكِ...
معلمتي ,,,
ما أجمل أن يترك الإنسان خلفه أثرًا واضحًا يذكُره الناس ويتمنون عودته..
ما أجمل أن تكون نفوسنا سامية نحو المعالي لنرقى بها وبمن هم حولنا
معلمتي ،،،
" تذكري دائمًا:
عش كل لحظة كأنها آخر لحظة في حياتكِ
عش بالإيمان ، عش بالأمل
عش بالحب ، عش بالكفاح
وقدّر قيمة الحياة " الدكتور إبراهيم الفقي
قال صلى الله عليه وسلم: " إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملًا فليتقنه "
على الحب اجتمعنا
وعلى الخير تعاهدنا
وفي الجنة موعدنا


طالبتكِ المحبة لكِ
[/frame]

انتظر أرائكن ونقدكن البناء
خاطرة رائعة ....... من قلم مبدع
سولاف3

جزاكِ ربي الفردوس الاعلى

أنتي بس اللي عبرتيني
انها رسالة كتبت بماء الطهر والحب
لتنسكب في أواني زمن شحب لونها

بوركت ِ


الساعة الآن 04:21 .