اتصدقووووووووون عاد
والله زعلتوني
لاني باخر لحظه ما ابا اصدق ع حد ممكن يسوي هذا الشي بغض النظر
من تكوووون
واعتقد ان ماله داعي لتحليل ثاني
لان عافة الخاطر

والسموحه اختي
07-03-1427 هـ, 05:38 مساءً
 
up
08-03-1427 هـ, 01:43 صباحاً
 


الساعة الآن 12:44 .