إذا زارتك شدة فاعلم أنها سحابة صيف عن قليل تُقشع،
ولا ُيخفك رعدها، ولا ُيرهبك برقها؛
فربما كانت محمّلة بالغيث!
د. عائض القرني


الساعة الآن 07:59 .