علي الدويحي (محلل جريدة عكاظ ) : المؤشر في مفترق طرق




توقعات بمزيد من التراجعات اليوم
سوق الاسهم يدخل في «صراع» مع الشركات القيادية

يستأنف سوق الأسهم المحليه تعاملاته اليوم السبت وهو في حالة ترقب وانتظار والمؤشر العام في حيرة حيث امامه اكثرمن طريق يمكن ان يسلكه فالطريق الاول والمتوقع ان يستهل تداولاته متراجعا ولا نستبعد ان يكسر مستوى الدعم الاول 12580نقطة وفي حالة ان تكون كمية التداولات كبيرة والسيولة ضعيفة احتمال ان يصل الى حاجز 12450 نقطة وتعتبر هذه النقطه هي الاقوى بين نقاط الدعم الثلاث وفي حالة كسره لهاتين النقطتين ولم يتماسك عندها فعلى المضارب اللحظي ان يفكر طويلا فهناك احتمال ان يرتد من عند حاجز 12312 نقطة،
يمكن حدوث هذا السيناريو اذا ما عدلت الشركات القيادية اوضاعها وخاصه الراجحي الذي مازال صناع السوق لديهم القدرة على ممارسة الضغط عليه اكثر من أي سهم اخر وتحديدا الى حاجز 310 ريالات واحتمال ان يرتد من عند هذا الحاجز حيث يتحرك حاليا داخل قناة هابطة اما سابك الذي قارب على الوصول الى قاعه ويعتبر الى جانب الاتصالات متماسكا نوعا ما مقارنة مع الشركات الاربع القيادية الاخرى ،وكسرسابك لحاجز 172 نقطة والاغلاق اسفل منها يجعل السوق يميل الى السلبية ويمكن ان يكون له تأثير على الشركات الصغيرة تحديدا ، فيما تأتي الاتصالات على حافة الدخول الى القناة الهابطة.

اما الطريق الثاني هو ان يحافظ المؤشر العام اليوم على بقائه فوق حاجز 12 الف نقطة وان يقوم سهم الكهرباء بدور المثبت للمؤشر على ان يبدأ في الصعود يوم الاحد والاغلاق فوق حاجز 13 الف نقطة ويمكن التأكد من ذلك اذا صمد قطاع البنوك اليوم في وجه أي تراجع اكثر من النقاط المحددة،وهو اكثر القطاعات مؤهلا ونتوقع ان يكون التأثير على المؤشر اكثر من اسعار الشركات، وفي حالة صعود السوق ستكون الشركات الصناعية الصغيرة هي محور التداولات فيما ستكون الشركات القيادية بطيئة في تفاعلها مع معطيات السوق.

وهناك احتمال ثالث وهو ان يواصل السوق تراجعه الى اقوى نقاط الدعم والتي سبق ان ارتد من عندها 11579 نقطة وهي اشارة الى ان السوق يبحث عن قاع اقوى ونعتقد ان وصوله الى هذه المنطقة دليل ان الاسعار اصبحت مغرية، علما ان السوق مازال سوق مضاربة بحته ، ومن الخطأ الدخول بكامل السيوله مع مراعاة نقاط الدعم والمقاومه فالسوق عموما في منطقه حرجه من الصعب التكهن او التنبوء بمعرفة اتجاه في اليومين القادمين
ومن وجهة نظري ارى ان ينتظر المضاربون في الدقائق الاولى من بدء التداولات ، مع مراقبة السيولة واماكن دخولها فقد خرجت سيولة من القطاع الزراعي والخدمات في نهاية تعاملات الخميس الماضي واتجهت الى الشركات الصناعية الصغيرة ، فلو استمرت اليوم وغدا في هذه الشركات يعني ان السوق سوف يسير في الاتجاه الجانبي ويبدأ يبحث عن الاستقرار.

من الواضح ان السوق بشكل عام دخل في صراع مع الأسهم القيادية ،فلم سوى سهم سابك والاتصالات يسيرون في نطاق ضيق ولفتره طويلة ، مما يعني ان أي ممارسة من قبل صناع السوق على هذين السهمين هي رغبة اكيدة لانزال الشركات الصغيرة التي شهدت خلال الايام الماضية ارتفاعات نتيجة عودة «القربات» الى المضاربه العشوائية على اسهم تلك الشركات .
وانصح صغار المتعاملين من اخذ التوصيات فالسوق يحتاج الى مهارة في التعامل معه واستقاء المعلومات من مصادرها الرئيسه تجنب المتعاملين كثيراً من الخسائر، ومن المهم عدم التسرع اليوم في اتخاذ القرار أي كان نوعه رغم ان الاغلاق الاسبوعي كان سلبياً، ولكن مازالت بالسوق فرص هائلة ولكنها تحتاج الى مضارب يقتنصها ، اما المستثمر فلم يحن وقت دخوله.
-------------------------------

سعودية ويشرفني اني ما اسوق

ملـــكه.... هو فيه ملــكه تسوق؟!!

----------------------------------------
البنوك متعطلة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟
حسبي الله ونعم الوكيل يساهمون في خراب السوق وشلون ماينزل والبنوك واولهم الراجحي متعطل؟؟؟؟؟؟
عاشقة الأسهم

كم معك من سهم في صافولا
وكم سعرها بعد التجزئة ؟
أرزاق مقسومة ،،، هو :

سيسبان
صباح الخير عيوووون المها يعطيكي العافيه بس اش رأيك اشتري ولا لا ومشكوووووره حبيبتي
تتوقعون ارتداد السوق


الساعة الآن 03:26 .