أخواتي أعضاء وزوار منتدانا ،،،،،،،،،،،،

تعتبر السوق المالية في السعودية حديثة نمو فهي من الأسواق النامية ، ومن خلال متابعاتي لتحليلات البرامج الاقتصادية على القنوات الفضائية فإن الأسواق في جميع أنحاء العالم حصل لها ما حصل إن جاز التعبير بما يسمى بالانهيار.

والحقيقة لا يوجد أحد قام وتابع تلك الأسواق العالمية الصغيرة منها والكبيرة ، حتى يتسنى لنا نحن المستثمرون الصغار أن نحسن التعامل مع سوقنا المالي ، فعلى سبيل المثال قبل إنهيار السوق السعودي لم نكن نسمع بالانهيار الذي حصل في سوق ماليزيا مثلا وكيف تعامل الماليزيون مع ذلك الإنهيار ، وهل استمر الانهيار أم توقف عند حد معين ، ثم ارتد ارتداداً قويا ، وكيف كان صغار المستثمرون هناك يتعاملون مع سوقهم.

وخلاصة الموضوع هو أننا لا نريد أن تتكرر المأساة فقد كان المحللون والاقتصاديون يطبلون للسوق وأنه سوف يصل للـ 25000 ، والآن هم أنفسهم يقولون السوق سوف يهبط إلى 8000 ، ربما كان ذلك تخويفا لصغار المستثمرين من الدخول !!!

والذي أريده هو أننا نريد في منتدانا هذا أن نتعاون على فهم السوق السعودي بدراسة الأسواق الأخرى ، وكيف تعامل أهلها مع تلك الكوارث الاقتصادية .
أنا أعتقد أن أسباب الانهيار تختلف بينا وبينهم أحنا بسبب التضخم في الاسعار مثل مايقولون
وهم دخول قوة أجنبيه رفعت السوق لاقصى درجاته ومن ثم جنوا أرباحهم وتركوا السوق ينزف يعني سحبوا السيولة من السوق وتركوا السوق ينهار بمن فيه
أشكرك أختي (ند القمر) باختصار شديد أنا لا أعني سوق ماليزيا فقط فمعظم الأسواق مرت بمواجات من الانهيارات ، والذي أريده أن نبتعد عن العواطف قليلا ، وكأن السوق السعودي معصوم من الاختراقات الأجنبية وغير الأجنبية ، والزبدة هي الحل في مثل هذه النزول الحاد الذي يعمل على استدراج أموالنا من حين بعد حين بما يسمى الارتدادات الوهمية.
والله انك صادقة اختي كيلوباترا
وبنظري مارح يكون فيه حل ورح نعانق ال8000 وهذه الي تعتبر نهاية الانهيار وما اتوقع بيكون بعدها نزول و
ياليل ما اطولك لين نسترد لو جزء بسيط من خسارتنا
الله المستعان


الساعة الآن 06:44 .