وانا شريت في الخزف ب88 وللحين ما ارتفعت غير ربع او نص وشرايكم ابيع والا بترتفع
صباح الخيراااااات

لزلز اصبري عليهم توهم يجيهم الهبال

الهاموره اسهمك روووووعه وكلها مرشحه للارتفاع

انا شخصيا عندي التصنيع و سافكو

ريفيه اختي ام خالد قالت ان التوصيه ( الصحراء ) رايحه لل 59 ريال باذن الله
-------------------------------

سعودية ويشرفني اني ما اسوق

ملـــكه.... هو فيه ملــكه تسوق؟!!

----------------------------------------
هل الموجة الحالية تدفعنا لل 13500 نقطة

--------------------------------------------------------------------------------


تحياتي

السوق خلال اليومين الماضيين كان ثابتا نوعا ما وربما مملا في بعض الأحيان. ووضح أن مستوى السيولة كان ثابتا نوعا ما والمؤشر يسير بثبات بالطبع السبب الرئيسي هو ثبات القياديات. ونلاحظ خلال الأسبوعين الماضيين وجود مضاربات الأسهم الصغيرة.

بالطبع الكثيريين يرون بأن عصر القياديات والأسهم الإستثمارية إنتهى ولكن يتضح وجود تجمييع هادىء وقوي في نفس الوقت في الأسهم القيادية والإستثمارية التي لم تتحرك منذ فترة وهذا سبب في ثبات المؤشر نوعا ما كما ذكرت.

ومن خلال مراجعتي للمؤشر لاحظت وجود ضيق الفجوة مابين خطي البولنجر العلوي والسفلي وخصوصا العلوي الذي ينزل بتسارع أعلى ليلتقي بمؤشرنا وربما سوف يصعد المؤشر ليلتحم معه. وهنا يلزم تحرك القياديات والأسهم الإستثمارية بشكل أقوى.

الموجة القادمة لو حدثت فهدفها 13500 تقريبا يتخللها مراحل من جني الأرباح بإذن الله تعالى. ال 48 ساعة القادمة مهمة لتحديد هل هذا السيناريو سيحدث أم لا. وخصوصا بعد بدء بنك دويتشه السعودية بعمليات الوساطة المالية وهي أول مرحلة لدخول الأجنبي وقد يذهبون للشركات القوية لمعرفتهم بها وإغراء مكررات أرباحها

الهوامير الأن يلعبون على الأسهم الصغيرة فهي أكثر تحركا ولكن الى متى ولو تلاحظوا وجود عدد من الشركات مكرر ارباحها أصبح عالي مثل بيشة وفيبكو ومع ذلك توجد بها القروبات وهي قد تواصل ولكن أرى وجود تحول هادىء الى الأسهم الإستثمارية والقيادية فلو تحركت عسير أو صافولا أو سافكو أو الإتصالات أو سابك أو موبايلي فالتأثير النفسي أكبر من تحرك بيشة وتهامة وفيبكو وغيرها من الأسهم الصغيرة. ولاحظوا بأن المستثمر يربط مابين إخضرار المؤشر وصعود سهمه وهذا لابد أن يتغير وقريبا مع تقسيم السوق وتخفيض مدة التداول.

سوف تستمر الأسهم الصغيرة بالعطاء وسوف ترون النسب ولكن كلما زادت نسبها هذا يعني قرب التحول للجهة الأخرى من اسهم قيادية وإستثمارية وخصوصا مع قرب إعلانات الربع الثاني. ويبدو بأن السمنتات سوف تتحرك بقوة قريبا.

إن شاء الله السوق سوف يتحسن وترى العالم كله مثلنا فخلال الأسبوعين الماضيين هبطت البورصات العالمية بشكل كبير لدرجة أنه خلال أسبوعين طارت كل أرباح السنة في مؤشر الفاين****ل تايمز وكذلك هبطت بورصة الهند وتركيا والبرازيل ( الظاهر إني حسدتها). وهذا يرجع لوجود خوف من ركود إقتصادي عالمي بسبب التوتر وإرتفاع معدلات الفائدة ( الأمريكان ذبحونا رفعوها 16 مرة متتالية).

حسب تقرير الإيكونومست في عددها الأخير بأن سوق الدببة ( البائعين) بدأ يتراجع وبدأت الدببة بالهروب وأن الثيران تستعد وتريد الإشارة. وأتمنى من ثيراننا ( الهوامير) أن يلبسوا الشماغ الأحمر لكي يستفزوا أكثر مع اللون الأحمر ويبدؤا بالهجوم

سامر بخش
-------------------------------

سعودية ويشرفني اني ما اسوق

ملـــكه.... هو فيه ملــكه تسوق؟!!

----------------------------------------
الاخبار الاقتصاديه


السيولة تصل 20 مليارا


السوق يرتفع 293 نقطة وتوقعات بجني أرباح اليوم



تحليل: علي الدويحي
انهى سوق الأسهم المحلية تعاملاته امس الاثنين مرتفعا بمقدار 293نقطة أو بما يوازي %2،87 ليقف عند مستوى 10519نقطة وهو اغلاق يميل الى الايجابية، مع احتمال ان تحدث عملية جني ارباح اليوم الثلاثاء في حدود 200 نقطة، ولكن السوق بشكل عام ايجابي ومن الممكن ان تتولى شركات العوائد قيادته في المرحلة القادمة حتى اعلان نتائج الربع الثاني
من المحتمل ان يكون التوجه الى الشركات الصناعية والخدماتية المتوسطة ثم ياتي الدور على الشركات القيادية والصناعيات الكبيرة، وذلك قد يصاحبه هدوء في الشركات الصغيرة والمعروفة (بالخشاش) وهذا الكلام ليس معناه ان نراه غدا اوبعد غد بل هو ما نتوقع حدوثه في الايام القادمة.
يعتبر الاغلاق فوق منطقة 10450نقطة محفزا للسوق حيث اصبح الان يملك نقاط دعم قوية ومن اهمها 10350 ثم 10200 يليها 10135 نقطة مع وجود بعض الحواجز التي قد تساعده في الايام القادمة والتماسك في حالة تعرضه لعملية جني ارباح من النوع القاسي، وهناك نقاط مقاومة عنيفة ولعل من اهمها حاجز 10800 نقطة ثم حاجز 11 الف نقطة واخيرا حاجز 11110 نقاط وهي منطقة جني ارباح ، ويبقى السوق مضاربة.
على صعيد التعاملات اليومية افتتح تعاملاته الصباحية بتراجع ثم صعود مدفوع بقوة السيولة حتى وصل الى حاجز 10417 نقطة ارتفعت على اثرها كافة القطاعات باستثناء قطاع التامين وكان قطاع الاتصالات والاسمنت هما الابرز ليعود متراجعا حتى اغلق عند مستوى 10357 نقطة وبحجم سيولة تجاوزت 9،6 مليارات ريال، ثم جاءت تعاملات الجلسة المسائية التي حاول فيها السوق تدارك الاخطاء التي حدثت في تعاملات الفترة الصباحية ومن ابرزها عدم محاولتة لكسرة حاجز 10461 نقطة وهي نقطة المقاومة العنيفة التي يحتاج قبل السوق اختراقها الى تاسيس قوي فوق حاجز 10200 نقطة اضافة الى كونها منطقة جني ارباح متوقعة وتصريف احترافي، فكما كان السوق مرتبكا من كسر حاجز 10450 نقطة كان ايضا متخوف من كسر حاجز 10140 نقطة وهو المستوى الذي يعتبر كسره اشارة اولى لنزول السوق عن مستوى 10 الاف نقطة في الفترة المسائية استهل السوق تعاملاته مرتفعا نتيجة استمرار تدفق السيولة حتى تجاوز حاجز 10483 نقطة ليعود منها لاختبار حاجز 10350 نقطة حيث كان هنا لدى المؤشر رغبة في الالتفاف حول حاجز 10400 نقطة بهدف اختراق حاجز 10500 نقطة ولم يستطع لكونه كان يحتاج الى العودة الى حاجز 10330 نقطة ولكن نظرا لارتفاع سهم سابك وكسره حاجز 133 ريالا ولاستمرار تدفق السيولة حيث تم دخول مايقارب ملياري ريال في ظرف النصف الساعة الاولى تمكن من تحقيق ذلك في الدقائق الاخيرة، ولكن من المآخذ على هذه السيولة انها دخلت بهدف المضاربة وليس بهدف الاستثمار، وقد صاحبها عمليه تصريف وليس جنى ارباح خاصة في اسهم كثير من قطاعي الخدمات والزراعة، وذلك يتضح عندما ارتفع سهم سابك حيث ارتفع المؤشر ولم تكن هناك شركة تقفل على النسبة حتى جاءت الغذائية لتكون اول سهم يصل الى النسبة مع ملاحظة انها فكت النسبة وكان عدد الأسهم التي اغلقت على النسبة قليل جدا ، مقارنة بالاتفاع الذي حققة امس والسيولة عالية وكان هناك جزء من هذة السيولة دخلت الى سابك وهذا يؤكد ان السوق شهد عملية تصريف على اسهم معينة مقابل عمليات تجميع في شركات محددة من وجهة نظري ارى الاغلبية منها في قطاع الاسمنت.
حاول المؤشر العام اكثر من ثلاث مرات اختراق حاجز الهدف الثاني الذي رسمة كما اوضحنا في عدد امس وهو حاجز 10500 نقطة ولكنة لم ينجح الا في المرة الثالثة وفي الربع الساعة الاخيرة ليبقى امامه الهدف الاخير وهو 10700 نقطة هذا ما اشارت اليه (عكاظ) في عدد الامس.
فيما يتعلق باخبار الشركات كشف مجلس إدارة شركة النقل الجماعي أنه تم تعديل توصيته السابقة بمنح سهم واحد مجاناً مقابل كل خمسة اسهم و الذي سبق الإعلان عنة إلى منح سهم واحد مجاناً مقابل كل أربعة أسهم، وسيترتب على ذلك زيادة رأس مال الشركة بنسبة (25%) أي بمقدار (250) مليون ريال ليصبح رأس المال الشركة مليارا ومائتين وخمسين مليون ريال وبدون علاوة إصدار وستكون هذه الزيادة من الأرباح الرأسمالية التي حققتها الشركة نتيجة بيعها للأرض التي كانت تملكها بحي النخيل بالرياض.
-------------------------------

سعودية ويشرفني اني ما اسوق

ملـــكه.... هو فيه ملــكه تسوق؟!!

----------------------------------------
استقرار السوق مرتبط بنتائج الربع الثاني

محمد العبدالله (الدمام)
تلقى المتعاملون عودة اللون الاخضر لمؤشر الاسهم المحلية مع نهاية الجلسة الصباحية لتعاملات امس بنوع من الحذر لا سيما ان حالة التقلب والتذبذبات التي تخيم على السوق المالية.. لا ترسم صورة وردية لمسيرة المؤشر خلال الايام القادمة، وبالتالي فإن اغلاق السوق على ارتفاع 130 نقطة لا يعكس الاتجاه الايجابي للسوق.
قال متعاملون ان استقرار المؤشر على المستوى الحالي سيبقى السمة البارزة، بالرغم من المحاولات «الخجولة» التي يقودها البعض لرفع السوق بمستويات محددة، ولعل ابقاء المؤشر العام عند الحاجز النفسي المتمثل في 10 آلاف نقطة، يعطي صورة واضحة بشأن اتجاهات السوق خلال الاسبوع الحالي، فالقراءة الحالية تشير لرفع السوق عند مستويات محددة ومحاولة الضغط على المؤشر في اليوم التالي للحيلولة دون تسجيل المزيد من المكاسب.
واوضح حسين الخاطر «مستشار مالي» ان السوق ستبقى في حالة ترقب وحذر بانتظار نتائج الربع الثاني من العام الجاري، اذ ستقود حالة الترقب المؤشر للبقاء عند المعدلات الحالية دون حراك، مشيراً الى ان التوقعات تشير لاستمرار الوضع المتذبذب حتى نهاية الاسبوع الحالي وكذلك سيمتد حتى نهاية الاسبوع القادم، فالسوق لن يكتب لها النجاح في تحقيق المزيد من المكاسب وحصد النقاط بالاتجاه الايجابي قبل اعلان الشركات نتائجها عن الربع الثاني من العام الجاري، اذ ستحدد هذه النتائج مسار المؤشر ومدى قوته.
واكد ان البورصة المالية لاتوجد لديها اسباب حقيقية للانخفاض،كما لاتوجد مؤشرات وبوادر بالاتجاه الايجابي، بيد ان الارتداد الايجابي مرتبط بنتائج الشركات المدرجة في البورصة، لا سيما ان اغلب المستثمرين بدأوا يأخذون المكررات الربحية والنتائج المالية للشركات ومعدلات الربحية.. بمأخذ الجد قبل اتخاذ القرار الاستثماري، بمعنى آخر ان التحولات الكبيرة التي شهدتها البورصة المالية، خلقت اجواء ايجابية لتكوين نوع من الثقافة الاستثمارية لدى شرائح واسعة من المستثمرين وخصوصاً الصغار منهم.
ودعا د. عبدالله الحربي استاذ المحاسبة ونظم المعلومات بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، هيئة السوق المالية لايجاد حلول لمشاكل الشركات ذات الاسهم القليلة والتي اصبح من السهل التلاعب بأسعار اسهمها من قبل كبار المضاربين، مشيراً الى ان هيئة السوق المالية بإمكانها تشجيع وتحفيز الشركات ذات الاسهم القليلة الى ضرورة اتخاذ قرار الاندماج مع شركات ذات نفس طبيعة النشاط، مما يقود لمزيد من القوة الاقتصادية والمالية لتلك الشركات مما يمكنها من المنافسة ليس في السوق المحلية وانما في الاسواق الاقليمية والدولية.
-------------------------------

سعودية ويشرفني اني ما اسوق

ملـــكه.... هو فيه ملــكه تسوق؟!!

----------------------------------------


الساعة الآن 10:21 .