عزيزاتي الغاليات: ريما و جورية الكويت
أثاري آنا بعالم ثاني و آنا مادري عن نفسي ، كل اللي قلتوا عليه آنا ما أسويه يمكن علشان جذيه أكلي يلوع الكبد
ريما .......... الله يعطي العافية لأصابع إيدك ...... شكرا كثيرا على اهتمامك بجرب طريقتك بالدجاج و اعطيك خبر
جورية الكويت ......... بعد عمري أدري تعبت إيدك من الكتابة مايخالف تعبتكم معاي .
المشكلة ان آنا ألحين ودي أسوى سمك و كل ما قلت حق زوجي اشتر لنا سمك يقول : ( ليش ! ماله داعي خساير أكثر ، لا تسويين سمك مرة ثانية ، مابي سمك ) أمبيييييييه ياويلي الريال فقد الأمل فيني !!!!!!!!! عموما آنا بطبع الطبخة و أخشها يمكن الله يهديه.
على فكرة شوقتيني بالكتاب اللي من المكتبة العامة شنو اسمه الله يخليك يمكن ينقذني مما أنا فيه.
عندكم طبخات بعد ، الله يخليكم لا تبخلون علي
لا تنسوني ..... و مشكورين مرة ثانية
بسم الله الرحمن الرحيم
إلى أختي العزيزة " كويتية صغيرة " هها هها ضحكتيني على زوجك إنه مو راضي يشتري سمك ميخالف سوي مكبوس الدجاج وجربيه و***** الله يطلع مضبوط بس إشتري كتاب الأخت فاطمة يونس وتضبطك وآمري تبين مرق الشبزي تراه لذيذ وباي باي .
أختي الكويتية ... كسرت خااااااااااطري

ترى انا اعتقد انك ما تدربت على يد الوالدة ... ترى السالفة سالفة بهارات و كميتها وحتى نوعيتها ,,
يعني اشتري من السوق و طحنيه في البيت .. لا تشترين الجاهز .. لأنه فاقد النكهة .. احسن شي تزورين الوالدة الله يطول بعمرها و تدخلين معاها المطبخ ::

عموما انا كتبت طريقة ( مجبوس أمي بالربيان ) ( غوزي شبه المطاعم ) ياريت تسوين لهم بحث لأن خاصية البحث اليوم مو شغالة عندي
و عموما اللي جرب طريقة المجبوس و الغوزي مدحوها جدا
اختي ريما ............ انزين شنو عنوان الكتاب مال فاطمة يونس (أول مرة أسمع فيها ) و طبخاته مضمونة ؟
اختي ياسمينة ......... أولا مشكورة على ردك و اهتمامك و سأطبع طبخاتك
و على طاري الوالدة ترى صح كلامك آنا طول حياتي عند أهلي مدلعة شوي (آخر العنقود) و عمري مادخلت المطبخ، قبل زواجي كنت أهتم بالعلم أكثر من شغل البيت و الحمدلله متفوقة جدا في دراستي و مكرمني الأمير و حصلت على جوائز عديدة في أكثر من مجال و لي نشاطات فنية و أكاديمية . يعني الخلاصة المطبخ و شغل البيت آخر شيء في حياتي أفكر فيه. حتى زوجي انبهر فيني قبل الزواج .بس الظاهر انصدم بعد الزواج ههههههه. (عليك واحد). طبعا بعد الزواج حياتي تغيرت 180 درجة . ليس كل شيء على كيفي كما في السابق. و انسي ان فيه دلع طبعاً و لا طلب يستجاب لي و فوق هذا كله ، فاشلة في الطبخ و أخذي تعليقات من زوجي و آنا دايما أقلب الموضوع ضحك علشان مايزعل إذا طبخة فشلت و بنفس الوقت أغطي على سواد ويهي بالضحك و المزاح.
بقولكم شي بس لا تضحكون. أول أيام الزواج طلب مني اعمل فطور صباحا و قال آنا أبي بيض مسلوق و جبن مالح و كورن فليكس مع حليب. اختكم شسوت ! رحت سخنت الماء في قدر لسلق البيض. و انتظرته لما يغلي غليان 100 درجة ثم بسرعة طلعت البيض من الثلاجة (بارد جدا) ووضعته في الماء المغلي (غباء) . شنو تتوقعون صار ، تكسر البيض و هو داخل الماء و اختلط الصفار مع البياض و أصبحت للبيضة قرون و أيادي و أرجل مادري مادري شلون شكلها يعني يفشل حيل. و بكل ثقة بعد و ضعتها في صحن و قدمتها له (فوق شينه قواية عينه) . انصدم : " شنو هذا " تدرون شنو قلت له : " البيض هذا اللي انت شاريه ترى نوعيته موزينه علشان جذيه ما يصلح للسلق و صار شكله جذيه "
طولت عليكم آسفة


الساعة الآن 12:43 .