اسمحولي يالغاليات ما كنت ناوية أطول بس صارتلي ظروف وعشان عيونكم الحلوة بكمل جزء كبير اليوم بإذن الله..

انتظروني
مفتاح مستقبلك المالي يكمن في ماضيك


في بدايه تفكير الانسان بالاستثمار يجب أن يرجع خطوة الى الوراء وأن يفكر كيف كان ماضيه الاستثماري؟؟

فأغلب الناجحين قد مروا بذكريات جميلة مع المال ونجحوا في استثمار بعض أموالهم من العيدية مثلا فأنا أذكر شاب سعودي قد بدأ من صغره بالبسطة ثم تطور الى دكان ثم الى سوبرماركت ثم معرض سيارات ثم أسهم وعقارات والان يملك الملايين بعد أن كان يملك الملاميم

أما غالبيه فتياتنا أغلب ذكرياتهم في المال هي الصرف والصرف فقط خاصة في دول الخليج لم يعلموا الفتاه كيفيه تحمل مسؤلية نقودها بل كان يصرف عليها من قبل الأهل ثم الزوج!!!

ولو حصلت ظروف وتطلقت لا سمح الله أو رزقت بزوج بخيل تبقى تندب حظها وتعاني في تيسير أمورها الماليه بصعوبة...

فهنا عند هذه النقطة أتمنى منكن عزيزاتي أن ترجعوا بذاكرتكم الى الوراء وتذكروا كيف كنتم تتعاملون مع أموركم المالية:

هل كان لأصدقائكم أشياء لم تكن لكم؟؟

هل كانت والدتك تضطر للعمل بينما الاخرون لايضطرون لذلك أو العكس؟

هل كنتي تشعرين بالخجل من حضور أصدقائك لمنزلك؟؟

هل كان لأصدقائك ملابس أفضل منك أو لدى أهلهم سيارات أفضل؟؟

هل شعرتي بالخجل لأن لديك أكثر مما لدى أصدقائك؟؟

هل سرقتي من قبل من والدك أو والدتك؟

كل هذه الأسئلة قد تنشط ذاكرتك وتنعشها ...
ويمكنك معرفه ما اذا كنتي تشعرين بالخجل لأن مستواك المالي كان أكبر من مستوى المحيطين بك..

أو أنك كنتي تخجلين من أهلك ومستواهم المتواضع؟؟

أو أضعتي بعض النقود وأنتي صغيرة فأخذ أهلك عنك فكرة ولم يغيروها؟؟

كنت في طفولتي لا أحصل على مصروف ثابت انما كان عند الحاجة وكنت أخجل كثيرا من طلب النقود من أبي ..

مع أن مستوى الأهل المادي ممتاز..

فكنت أشعر بالحاجة وأكتمها ..

وعندما نسافر كان الوالد يعطينا مبالغ كبيرة جدا للتسوق (وذلك لعدم وجود سوق جيد في بلادنا فكنا نشتري ملابس لكامل السنه)

فكانت نقودي تذهب الى أشياء تافهة وكان أهلي يسخرون من طريقة صرفي الغير مسؤولة...

فعندما جلست مع نفسي عرفت لماذا لم أكن أستطيع أن أضبط مصاريفي وأشتري الأشياء الجيدة وأمتنع عن شراء الأشياء التافهه بدون أحساسي بالنقص!!!

جلسة المصارحة هذه هي أول الطرق للحصول على الثروة فأرجو عدم أكمال الموضوع الا بعد هذه الجلسة...
ثانيا:


واجهي مخاوفك:

بعد أن تجلسي مع نفسك وتتعرفي لذكرياتك مع المال تستطيعين أن تتعرفي على مخاوفك التي عانيتي منها في صغرك فهل حصل لك موقف أحسست نفسك فيه أنك خرقاء ولا تستحقين أن تنالي أي مبلغ كبير؟؟
أم هل مرت أسرتك بمرحلة ضيق مالي أحسست فيها أنك لا تستطيعين الاكتفاء ولن يمكنك الحصول على ما ترغبين وتشتهين...

كانت هناك أمرأة تتمنى أن يتحسن وضع عائلتها المادي وكان زوجها يمر بالكثييييييييير من الفرص الممتازة ولكنها فجأة كان لا يحصل عليها حتى أصبح يشك في زوجته بأن أي مشروع يتناقش فيه معها لا يتم أبدا....
عندما جلست الزوجة مع نفسها اكتشفت أنها كانت تخاف اذا حصل زوجها على الثروة أن يتزوج عليها !!!!
فكانت لا اراديا تخاف كثيرا من أن يصبح زوجها ثريا ثم يتركها فكانت اللاوعي يرفض الثروة بدون ان لاتحس
وجلست مع نفسها وأخذت تبرمج عقلها على قبول الثروة وأن ما هو مقدر مكتوب وأن زوجها يحبها ولو أراد الزواج لن ينتظر الى أن يصبح مليونيرا لكي يتزوج لكنه الحب والعشرة التي تجعله يحافظ عليها ويحرص على رضاها...

وأخرى كانت تحس أن الثروة هي وصخ دنيا وأنها اذا سعت الى النقود تصبح بطرانه وتبتعد فيها عن ربها وكانت تخاف أن تطغى وتنسى حق دينها عليها فعالجت هذا الموضوع بأن تبرمج عقلها على أن الصحابه كانوا يسعون للرزق ومنهم من كون ثروة هائلة وان الغنى لم يكن عيبا وأنها تستطيع أن تساعد المحتاج والمسكين بها....


هكذا أختي بعد أن تواجهي نفسك تستطيعين معرفه الخلل في أفكارك لتعطي نفسك دفعه ايجابية لتغيير الأفكار السلبية...

تمرينك لهذه المرحلة:

أكتبي مخاوفك وأوجدي الحل لمواجهتها

مثال:

أخاف أن أفقد كل ما أملك

أخاف أن أتعرض للحسد

أخاف أن تستغلني الناس

أخاف أن أتطلق ولا أستطيع الصرف على أولادي

أخاف أن أفشل في مشروعي الخاص

وغيرها الكثير من الأمثلة واجهي نفسك وتابعي المراحل التالية
بنات وسيدات أعمال رجااااااااااااا ااااااااااااااا ء اذا تبون تستفيدون من الموضوع أتمنى أنكم تطبقون عشان ما يصير الموضوع نفس أي موضوع اخر يحرك الأماني والعواطف بعدين ننسى ويمر مرور الكرام!!!
لا... لازم تقررين ومن هاللحظة أنك تستحقين الثروة وراح تسعين وتعزمين على أنك تكتفين ماديا..
وأنتظروا الباقي غدا ان شاء الله
جداً رائع

بارك الله فيك ، ورزقك رزقاً حسناً مباركاً فيه ..


الساعة الآن 04:34 .