اهلا بكم انا عضوة جديدة
اشكركم على هذا الموضوع الجميل وبصراحة بديت اتنبة الى هذه المنتجات كما احب استعمال منتجات بدي شوب لانها طبيعية وخصوصا زيت الشعر مرة حلو وناعم على الشعر في منتجات نكتار بس مااعرف اذاكانت حلوة والا ماهي حلوة مادري اذاكانت وحدة منكم جربتها وشافت النتيجه

------------------
nice
10-05-1421 هـ, 12:17 صباحاً
 
أنا قرات المكتوب بس يا اخوات لا تعتبوا على نعناعة لانها قامت بهذه الكتابة ليس بغرض إثارة الرعب والذعر بينكن وإنما لخوفها على مصلحتكن وإن كانت لم تتاكد اولاً فلا بأس لأنها بكل الأحوال اشارت إلى شئ صحيح وهو أن الطبيعي ومهما كان هو دائماً أفضل من الاصطناعي أو الكيميائي.
وشكرا لك يا نعناعة ولكل من شارك وأبدى رأيه.
ملاحظة:أنا استخدم هيربل اسنسنز واحب رائحته كثييييييراً

------------------
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
25-05-1421 هـ, 07:19 صباحاً
 
<IMG SRC="http://cocktail.eksa.net/~cocktail/cgi-bin/ubb//smilies/cwm36.gif" border=0> <FONT COLOR="Green">عزيزتي نعناعة بعد أن قرأت موضوعك نظرت في فم ابني - حيث أنه الوحيد الذي يستخدم المعجون المذكور- فوجدت عنده سنة واحدة من أسنانه الأمامية متآكلة من أسفلها (ليس تسوس) لكن طبقة المينا متآكلة جدا وأنا لم أتنبه لذلك من قبل، لكن هل يمكن أن يكون من المعجون، عموما الآن أغسل له أسنانه بلا معجون.</FONT c><IMG SRC="http://cocktail.eksa.net/~cocktail/cgi-bin/ubb//smilies/cwm45.gif" border=0>

------------------
القناعة كنز لا يفنى.
11-06-1421 هـ, 06:15 صباحاً
 
السلام عليكم

جزاكم الله خيرا

------------------
...التوقيع......
أخيكم/ فــهــد

. ببشاشة وسماحة نفس… أبشري ما تطلبين؟! ماذا تريدين ؟! ماذا تحبين؟! وقبلات على رأسها بين حديث وآخر.. هذا حديثه وفعله مع والدته.

ألا تريدين أن تذهبي لآل فلان تسلمين عليهم؟! لا يدع والدته تطلب منه ذلك .. بل هو يعرض الأمر .. فلربما كانت محرجة من طلبه.


لرغبة في نفس والدته قرر القيام برحلة إلى القرية التي تربت ونشأت فيها والدته وهي ترى مراتع الصبا وتجدد له الدعاء وهي تستعيد الذكريات.


بين حين وآخر يناول والدته مبلغاً من المال .. سنوات وهو يفعل ذلك.. ما نقص ماله .. وما تأثرت تجارته.


يتحين الفرص.. متى تريدين الذهاب إلى مكة .. الجو يا أمي هذه الأيام معتدل وليس هناك زحام .. الحمد لله الأمور متيسرة والسبل متوفرة.. هيا يا أمي.


ما دخل المنزل أو أراد الخروج منه إلا قبل رأس والدته ودعا لها بطول العمر والبركة في العمل..


تعجب يوماً وهو يستمع إلى والدته تقرأ سورة الفاتحة ، وانتبه على صوت في داخله يؤنبه.. أنت مدرس .. تمنح العلم للتلاميذ.. ووالدتك تخطئ في قراءة سورة الفاتحة؟! ألزم نفسه بساعات يقضيها بجوار والدته حتى حفظت قصار السور وأجادت قراءة الفاتحة.


رحم ذلك الضعف من والدته، وتذكر كيف كانت عنايتها ورعايتها له.. وقال: بماذا أجازيك.. وكيف أقضي بعض حقك؟!


قال: منذ ثلاث سنوات استمعت إلى محاضرة عن حقوق الأم.. وبعدها عقلت الأمر وسعيت في برها. جعلت حديث الرسول صلى الله عليه وسلم "ففيهما فجاهد " أساساً لتعاملي مع والدتي.. أقدم رغباتها وألبي طلباتهما .. وأعلم بعد ذلك وقبله أني لم أوف حقوقهما.


قال لزوجته.. هذه أمي.. وأنت يا زوجتي العزيزة مثلما تحبين أمك فأنا أحب أمي ورضاي في رضاها.. أنت المرأة العاقلة.. لا تغضبيها ولا يكن في قلبك عليها شيء.. عندها تأكدي يا زوجتي.. أنه سيصفو لك قلبي.. وتهنأ بك نفسي.


لأنه الأخ الأكبر أصر وبشدة أن تبقى والدته عنده، وقال لها.. سأجعل بيتي مفتوحاً للزائرين والمسلّمين.. هنا يا أمي سترين الأبناء والأحفاد فلتهنأ وتقر نفسك.


يجلس مع والدته ساعة أو تزيد كل يوم.. يسمع حديثها، وتبث شكواها، وتذكر بأيامه الأولى.. وهو يستمع في دعة وحبور.. ويزيد فرحه ما يراه من سرور والدته. ما قام أو جلس إلا ودعت له.. وما غاب إلا أتبعته الدعاء بالصحة والعافية والستر.. تتلهف لعودته وتسر برؤيته .. إنه رجل عرف حق الوالدين.. ويحاول أن يجازي من أحسن إليه ولو ببعض الوفاء.

أين أنت يا مشمر؟!

(هل من مشمر - لعبد الملك القاسم )
28-09-1421 هـ, 11:09 صباحاً
 


الساعة الآن 05:54 .