لا حول ولا قوة إلا بالله ..,,

اللهم ان ( ام فيصل ) في ذمتك وحبل جوارك فقها من فتنة القبر وعذاب النار وانت اهل الوفاء والحق فاغفر لها وارحمها انك انت الغفور الرحيم
24-05-1431 هـ, 05:27 صباحاً
 


الساعة الآن 09:13 .