بسم الله الرحمن الرحيم
أخواتي الحبيبات ...
أحببت ان أكتب لكن موضوعا يتحدث عن الوساوس الفكرية التي قد تنتابنا بعض الأحيان , فتوهمنا بأشياء غير صحيحة , وتنغص علينا حياتنا ..
وهي عبارة عن دراسة مختارة من كتاب لطبيب نفسي ومن رسالة تخرج .
وهي تفيد المرضى المصابين بما يدعى
الوسواس القهري
وأيضا الذين يقعون عرضة للوساوس الفكرية أحيانا
وتساعد على معرفة حقيقة الوساوس وتجنبها والتخلص منها

والمحتويات :
أولا : المقدمة
ثانيا: ماهو الوسواس القهري؟
ثالثا : أعراض مرض الوسواس القهري :

1_ الوسواس والشكوى الفكرية .
2_ العادات والسلوكيات الاضطرابية التي تترتب على الوساوس.
3_ الأعراض الجسمية والنفسية .

رابعا : كيفية معالجة المرض :
1_ المعالجة الدوائية
2_ المعالجة السلوكية الذاتية .

خامسا: الخاتمة

فما رأيكن هل أكتبها أم لا ؟ اني أرى بانها مفيييدة
أنتظر ردكن أخواتي
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختى بشائر الفجر

أنتظر موضوعك لا تتأخرين
أختي الكريمة ...

طبعا ونحن في الإنتظار ....
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

جزاكم الله خيرا اختي يافعى على الرد , وجزاك الله خيرا اختي شام على التثبيت ....

طيب ان شاء الله الان أكتب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
جزاك الله خيرا اختي يافعة على الرد , وجزاك الله خيرا اختي شام على الرد والتثبيت

طيب ان شاء الله الان أبدأ

بسم الله الرحمن الرحيم

* الوسواس القهري *

اولا : المقدمة
.... هل أصابك أنت أو أحد أفراد عائلتك الوسواس الشديد؟
.... هل تكرر من التأكد من أنك قمت بقفل الباب او اطفاء الأجهزة الكهربائية ؟
.... هل توسوس لك نفسك بأبشع الوساوس ؟
.... هل تراودك أفكار دينية مد نسة أو محرمة بشكل غير طبيعي ؟
.... هل تتوضأ عدة مرات قبل أن تحس أنك قمت به على الطريقة الصحيحة ؟
.... أو ربما أنت من النوع الذي لا بد أن يكرر قرائة القرا ن في الصلاة حتى تضمن أنك قد قمت بقراءة السورة بالشكل الصحيح ....

اذا كان عندك واحدة او أكثر من الوساوس السابقة, فأنت أذا تعاني من مرض الوسواس القهري
.... لا .... هذه الوساوس لبست من الجن أو من الشيطان , ولا علاقة لها بأي قوة خارقة , بل هو مرض أصله في المخ كما أثبتت البحوث العلمية , وأقول أنه ليس له علاقة بالجن لانه لو كان كذلك لغادرت هذه الوساوس بمجرد الذكر , ولكن ربما كررت وكررت قراءة القران والدعاء ولكن لم تصل الى نتيجة .

زذلك لان السبب هو التركيبة المضطربة في مقدمة المخ والذي تسبب في هذا المرض , فتتكرر وتتكرر عليك الوساوس رغما عنك .
ولكن الجميل في الموضوع أن هذا المرض يمكن علاجه , وقد عولج الكثير من هذا المرض ورجعت اليهم حياتهم الطبيعية وأحسن مما كانت عليه قبل المرض , فهي خالية من الوساوس والا فكار المتطفلة وعادت اليهم صداقاتهم ونشاطاتهم.
ثانيا : ما هو الوسواس القهري :

الذين يصابون بهذا المرض قد يعتقدون أن هذه الوساوس انما هي نتيجة ضعف بالشخصية , أو أنها جاءت بسبب حالة نفسية , او انها من عمل الشيطان أو الجن والسحرة , أو ان الله غاضب عليهم ....
ولكن الحقيقة ليست كذلك وربما يكون الاعتقاد وهذا سببا في زيادة المرض , اذ كيف يمكن أن يتخلص أحدهم من ضعف الشخصية اذا أعتقد أنها هي سبب المرض والتي ربما نشأ عليها طوال حياته ؟
أو كيف له التخلص من الشياطين والجن والتخلص منهم لا يتم الا بصعوبة !
أو كيف يمكنه أن يتخلص من الحالة النفسية وهو ربما يستحي أن يفصح للمختصين بها ؟ أو يفكر أنه من العيب أصلا أن يفكر بهذه الطريقة فكيف اذن يخبر الغير بذلك !!!
.... كل هذا يدعو لفقدان الثقة بالنفي وزيادة حدة المرض
.... اذن ..؟ فما هو المرض ؟
وما السبب في وجوده ؟
وكيف يمكن للا فكار ان تدخل بهذه الشدة وتدخل بشكل قهري ؟
ولماذا الاحساس وكأنك مرغم على القيام بعادات غريبة ؟
ولماذا تتكرر هذه الأفكار كلاسطوانة المعطلة المتكررة ؟

_ ان هذه الأفكار ليست الا أفكار سببها خلل كيماوي حيوي في المخ , حيث تشير الدراسات بأن هذا المرض لا يظهر الا
بعد أن يقع الشخص تحت ضغط نفسي أو ارهاق أو ازمات شديدة .
وأن هذا المرض لايميز بين شخص ذكي واخر غير ذكي .
ولقد دل البحت العلمي على ان السبب في مرض الوسواس القهري هو خلل في انتقال الرسائل من مقدمة المخ الى أعماقه ولانتقال الرسائل بشكل طبيعي يستخدم المخ مادة السروتونين لنقل الرسائل بين الوصلات العصبية , فمرض الوسواس القهري يتعلق بنقصان مادة السروتونين , لذلك فان الطباء المختصين وبعد تشخيصهم لهذا المرض يقومون باعطاء المرضى أدوية تزيد من نسبة مادة السروتونين .


الساعة الآن 11:39 .